الاتحاد

عربي ودولي

محكمة قتلة الحريري ترفض طلب الدفاع وقف المحاكمة الغيابية

بيروت (د ب أ) - أعلنت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان رفضها طلب الدفاع إعادة النظر في قرار الشروع في المحاكمة الغيابية بحق المتهمين الأربعة باغتيال رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري والتي حددت في 25 مارس المقبل.
وقالت المحكمة في بيان، إن “غرفة الاستئناف ردت بالإجماع الدفوع التي تقدمت بها جهة الدفاع لإعادة النظر في قرار الشروع في المحاكمة الغيابية بحق المتهمين الأربعة في قضية اعتداء 14 فبراير 2005 (تاريخ اغتيال الحريري)”.
وتابع بيان المحكمة أن “غرفة الدرجة الأولى كانت قد قررت في فبراير محاكمة المتهمين الأربعة، وهم سليم عياش ومصطفى بدر الدين وحسين عنيسي وأسد صبرا، غيابيا، بعد أن تخلفوا عن المثول أمام المحكمة.
وطلب محامو الدفاع عن المتهمين الأربعة، فور تعيينهم، من غرفة الدرجة الأولى إعادة النظر في قرارها، إلا أن القضاة ردوا طلبهم، فاستأنف محامو الدفاع هذا القرار”.
وأشارت المحكمة في بيانها إلى أن “قضاة غرفة الدرجة الأولى قد أخذوا في اعتبارهم الجهود التي بذلتها السلطات اللبنانية في سبيل العثور على المتهمين وإبلاغهم الإجراءات المقامة بحقهم، إضافة إلى التغطية الإعلامية الواسعة التي أحاطت بقرار الاتهام وهوية المتهمين في لبنان”.
وأشار البيان إلى أن الغرفة استنتجت أنه “على ضوء الظروف الراهنة، لا يمكن تصور احتمال ألا يكون المتهمون على علم أن قرار اتهام قد صدر في حقهم، وأن كل التدابير قد اتخذت لتبليغهم”.
يذكر أن المحكمة الدولية كانت اتهمت أربعة عناصر ينتمون إلى “حزب الله” اللبناني بتنفيذ عملية اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري ولكن “حزب الله” رفض الاتهام، ووصف المحكمة بأنها “أميركية - إسرائيلية”.

اقرأ أيضا

المعارضة في كندا تطالب بتحقيق جنائي مع رئيس الوزراء