صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

"الدار" تنجز أعمال الإنشاءات في شاطئ الراحة

انتهت شركة الدار العقارية من أعمال الردم والاستصلاح البحري لمشروع شاطئ الراحة في ابوظبي والذي يمتد على مسافة 4 كيلومترات من القطاع الشرقي للمشروع، وذلك قبل 3 أشهر من الموعد المحدد لها وفقا للجدول الزمني· كما ستنتهي أعمال ردم المناطق المتبقية خلال شهر واحد، مما يعني أن الشاطئ الشرقي بأكمله والذي يغطي نصف مساحة موقع المشروع، سيكون جاهزاً لبدء أعمال البناء· ومن المقرر أن يتم البدء بأعمال البناء العامة فوق الأرض مع نهاية شهر مارس الجاري· وقال مايكل كوكس مدير مشروع شاطئ الراحة: ''أصبحت المناطق التي تم تشكيلها في المشروع جاهزة لبدء الأعمال مثل منطقة الزينة، والبندر، والوطيد، وستقوم شركة الدار -لاينغ أوروركي بإدارة كافة الأعمال في هذه المناطق''· وقال محمد المبارك، مدير قسم التطوير والتخطيط الاستراتيجي في شركة الدار إن سير العمل يتوافق تماماً مع خطة البنية التحتية التي تم وضعها، مؤكداً أن هذا المشروع سيشكل علامة فارقة بالنسبة لجميع المشاريع التي نفذتها شركة الدار·

و قامت الشركة التي تولت أعمال الردم Dredging International باستخدام سفينة ردم كبيرة واثنتين صغيرتين، وذلك لاستخلاص 23 مليون متر مكعب من الأتربة من جزيرة السمالية وجزيرة ياس اللتين تقعان إلى الشمال من قناة المطار التي يبلغ عرضها 600 متر· ثم تم ضخ هذه الأتربة في موقع المشروع داخل البحر لتشكيل المواقع الثلاثة الأولى ضمنه وهي خور الراحة، والسيف، والوطيد، التي تمتد على مساحة ما يقارب 3 ملايين متر مربع من أرض المشروع· كما قامت شركة الجابر للنقل والمقاولات العامة بنقل ما يقارب 4 ملايين متر مكعب من الأتربة إلى المشروع بالتزامن مع أعمال الردم البحري·