أصبح البطل الإماراتي عادل خالد، أول بحار عربي يشارك في أصعب وأرقى التحديات البحرية في العالم، ويعتبر أحد النجوم الصاعدة في فريق دولة الإمارات الوطني للشراع.. حيث أصبح أول إماراتي يشارك بمنافسات الشراع في دورة الألعاب الأوليمبية عام 2008. وفي نفس العام تسابق أيضا في بطولة العالم لليخوت فئة الليزر في استراليا.. فضلا عن خوضه جولتين ضمن البطولة الأوروبية الدولية للشراع في إيطاليا وهولندا. واختارت "هيئة أبوظبي للسياحة" شركة "بيرسيكو" الإيطالية لبناء يخت "فريق أبوظبي للمحيطات" من طراز "فولفو أوبن 70" والذي سيخوض الفريق على متنه منافسات "سباق فولفو للمحيطات 2011-2012". حيث جاء تعيين "بيرسيكو" عقب عملية مراجعة وتقييم شاملة لعروض جهات محلية وعالمية رائدة في صناعة اليخوت من دولة الإمارات وأوروبا والشرق الأقصى. ووجدت هيئة أبوظبي للسياحة أن شركة "بيرسيكو" تمتلك الإمكانات المناسبة من حيث الخبرة في التصنيع والقدرة على الإبتكار وتقديم حلول متكاملة تعزز القدرة التنافسية لفريق أبوظبي.. بما يسهم في تحقيق الأهداف في "سباق فولفو للمحيطات".