الاتحاد

الإمارات

إنذار 130 عزبة عشوائية لمخالفتها الشروط البيئية والصحية في العين

إحدى العزب العشوائية المنتشرة في القطاع الشرقي ببلدية العين (تصوير أنس قني)

إحدى العزب العشوائية المنتشرة في القطاع الشرقي ببلدية العين (تصوير أنس قني)

محسن البوشي (العين) - أنذرت بلدية مدينة العين 130 عزبة عشوائية لمخالفتها الشروط البيئية والصحية التي تحددها البلدية بزراعتها بأنواع الأعلاف وغيرها من النباتات غير المصرح بزراعتها، إضافة إلى حفر آبار المياه من دون تصاريح ما يؤدي إلى استنزاف المخزون الجوفي.
وتشمل قائمة المخالفات التي تم رصدها في بعض العزب استغلالها في بيع مواد ومستلزمات بالمخالفة للقانون وإقامة المباني واستخدامها كسكن أو تأجيرها للغير.
وانتهت البلدية مؤخراً من إعادة تنظيم نحو 1520 عزبة عشوائية ونقلها إلى مواقع العزب النظامية وتواصل جهودها لاستكمال عملية إزالة العزب العشوائية في الأحياء السكنية حيث يجري الآن نقل 680 عزبة عشوائية بمنطقة اليحر، و320 عزبة بمنطقة الخرير، و620 عزبة بمنطقة المراغ.
وارتفع إجمالي عدد العزب النظامية التي أنجزتها بلدية مدينة العين حتى الآن إلى 4561 عزبة، وذلك تمشياً مع توجهات الحكومة الرشيدة نحو تطوير وتنمية الثروة الحيوانية وتحقيق الاستدامة.
وأكد متعب شليويح الشامسي رئيس قسم تنظيم الأراضي والممتلكات بإدارة الممتلكات في البلدية أن الإنذارات التي تم تحريرها للعزب المخالفة تأتي في إطار حملة بدأتها مؤخراً لرصد المخالفات البيئية في العزب العشوائية.
ولفت الشامسي إلى أن البلدية تحرص على تقديم كل العون والمساعدة للمواطنين في نقل أشجار النخيل إلى الأماكن الأخرى المناسبة التي يختارونها، مؤكداً أن البلدية تحرص على تنمية الأشجار الصحراوية الأخرى المفيدة كالغاف والسمر وأنها ستعفي العزب التي تقوم بتصحيح أوضاعها من المخالفات والإنذارات المقررة عليها. وكانت بلدية مدينة العين شكلت فريق عمل يضم عدداً من الموظفين المعنيين من ذوي الكفاءة والدراية بالقوانين والإجراءات الرقابية لرصد ودراسة مخالفات العزب والتعامل مع أصحابها بالشكل الملائم بالتعاون مع الجهات المعنية وذات الاختصاص مثل مديرية شرطة العين وهيئة البيئة وغيرها.
وأوضح رئيس قسم تنظيم الأراضي والممتلكات بإدارة الممتلكات في البلدية أن الحملة استهدفت مع بداية انطلاقها مناطق عزب الحيوانات الخاصة بالمواطنين في القطاعين الشمالي والشرقي حيث تم تصحيح أوضاعها ونقلها إلى عزب أخرى جديدة نظامية. وتواصل البلدية جهودها حالياً لتصحيح أوضاع عزب مناطق القطاعين الغربي والجنوبي بإزالة المخالفات بها والتي تتعارض مع المهام والوظائف الأساسية التي تمنح البلدية العزب من أجلها والتي تنحصر في تربية الحيوانات بصرف النظر عما إذا كانت العزبة نظامية أو عشوائية.
ولفت الشامسي إلى أن زراعة أشجار الصحراء كالغاف والسمر في العزب لا يعد من المخالفات التي تستوجب إزالتها كون زراعة هذه الأنواع من الأشجار يتماشى مع جهود البلدية للمحافظة على البيئة المحلية وحماية الموارد الطبيعية، مؤكداً أن البلدية لا تقوم بمخالفة العزبة إلا بعد القيام بجولات تفتيشية ومعاينات عدة ضماناً لشفافية ومصداقية إصدار الإنذارات.
وأشار الشامسي إلى أن البلدية تحرص على تقديم كل العون والدعم اللازم لأصحاب المزارع فهدفها ليس المخالفة وإنما توعية أصحاب المزارع بأهمية تدارك بعض الممارسات الخاطئة التي تتعارض مع وظيفة العزب وتلحق الضرر بالبيئة، مؤكداً أن البلدية لا تباشر في إزالة المخالفات ولكنها تمنح صاحب المزرعة الفترة الكافية لتصحيحها والتعاون مع البلدية بحيث يبقى خيار الإزالة هو الحل الأخير حفاظاً على المصلحة العامة.
وأوضح أن حملاتها لإزالة مخالفات العزب لا تأتي إلا بعد دراسة مستفيضة وخطة عمل توعوية بهدف توسيع المشاركة المجتمعية فيما تقدمه من خدمات وما تطبقه من قوانين ولوائح تخدم المجتمع والمدينة.
وأضاف أن البلدية بادرت في هذا السياق نحو التنسيق مع مركز اتصال حكومة أبوظبي لاطلاع المواطنين على القوانين المطبقة في هذا الشأن حيث تولى المركز استقبال الاستفسارات والأسئلة التي وردت من المواطنين والرد عليها وشرح أهداف وأسباب الحملة ومراحلها وإجراءاتها المختلفة.
وأشار الشامسي إلى أن حملة إزالة مخالفات العزب تهدف في مجملها الى تقديم خدمات أكثر جودة وسهولة للمواطنين المستفيدين وفق معايير الجودة المطلوبة وذلك من خلال إعادة تنظيم وإنشاء مجمعات العزب النظامية والمشاريع بشكل منظم وصحي يتناسب مع ما تنتهجه بلدية مدينة العين من أساليب معيشية وبنية تحتية حديثة ومتطورة.
وأضاف الشامسي أن هذه المعايير الرفيعة تأتي ضمن أجندة السياسة العامة لإمارة أبوظبي في إدارة التطوير العمراني بالإمارة والأهداف التي تسعى إلى تحقيقها الحكومة المحلية بمجال تخطيط وإدارة أصول البنى التحتية تأكيداً على تحقيق كفاءة الخدمات البلدية وتلبية الاحتياجات المستقبلية لأفراد المجتمع.

اقرأ أيضا