الاتحاد

الرياضي

الإنتر يتحدى «السيدة العجوز» بالأرقام القياسية

يوفنتوس يعبر بولونيا ويواجه الإنتر في قمة ساخنة اليوم (أ ف ب)

يوفنتوس يعبر بولونيا ويواجه الإنتر في قمة ساخنة اليوم (أ ف ب)

روما، نيقوسيا (أ ف ب) - يخوض يوفنتوس أصعب اختباراته في محاولة الدفاع عن لقبه، عندما يستقبل الإنتر الذي يمر بفترة رائعة في المرحلة الحادية عشرة من الدوري الإيطالي اليوم. ويتصدر يوفنتوس الترتيب (28 نقطة)، محققاً 9 انتصارات من 10 مباريات، وأهدر الفوز مرة واحدة بتعادله مع فيورنتنيا صفر - صفر في المرحلة الخامسة. ورفع فريق “السيدة العجوز” سلسلة عدم تلقيه أي خسارة إلى 49 مباراة بعدما منحه مهاجمه اليافع الفرنسي بول بوجبا هدف الفوز في اللحظات القاتلة أمام بولونيا (2-1) الأربعاء. وتعود الخسارة الأخيرة ليوفنتوس إلى مايو 2011 أمام بارما.
ويملك الفريق الذي يعاني غياب مدربه أنطونيو كونتي الموقوف في فضيحة التلاعب بالنتائج، أقوى هجوم (22 هدفاً بالتساوي مع روما) وأفضل دفاع في الدوري (5 أهداف). واستغل يوفنتوس خسارة نابولي الوصيف السابق أمام اتالانتا (1 - صفر) ليعزز صدارته بفارق أربع نقاط عن الإنتر الفائز على سمبدوريا والوصيف الجديد بعد تحقيقه 6 انتصارات على التوالي، والفوز الثامن على التوالي على مستوى جميع المسابقات، نظراً لفوزه في آخر مباراتين له بالدوري الأوروبي. وقال المدير الفني للإنتر أندريا ستراماشيوني، البالغ من العمر 36 عاماً الذي أصبح أصغر مدرب في دوري الدرجة الأولى الإيطالي: “لن نذهب إلى تورينو من أجل التعادل”. وأضاف: “دائماً نذهب إلى الملعب من أجل الفوز، إننا الإنتر ولدينا جينات النصر في الحمض النووي لنا، لا أعرف كيفية الإعداد لمباراة أمام يوفنتوس، إنها المرة الأولى لي، يجب أن أدرس”.
وأقر لاعب وسط الإنتر الأرجنتيني استيبان كمبياسو بأن يوفنتوس يحقق “سلسلة جيدة” ويستحق التصفيق، واعتبر أن الأداء الجيد لفريق المدرب الشاب أندريا ستراماتشوني (36 عاماً) هو انعكاس للتوقعات العالية: “ستكون مباراة مهمة، وبالطبع مختلفة عن بقية المواجهات، فريقنا في المكان الذي يستحق الوجود فيه”.
وأشاد أندريا بارزاجلي مدافع يوفنتوس بأداء إنتر المتجدد: “الآن يملكون مدرباً جديداً وشاباً يصمم على تحقيق النجاح، تعاقدوا مع لاعبين جيدين يريدون البقاء مع النادي، وهذا سبب نجاح إنتر باعتقادي”.
ويفتتح ميلان المرحلة اليوم عندما يستقبل كييفو الخامس عشر على ملعبه “سان سيرو”، بعد انطلاقة سيئة للفريق اللومباردي حقق فيها الفوز 3 مرات فقط حتى الآن. ويبرز في تشكيلة المدرب ماسيميليانو اليجري، المصري الأصل ستيفان الشعراوي الذي تصدر الثلاثاء ترتيب هدافي الدوري (7 أهداف) عندما سجل هدف التعادل في مرمى باليرمو (2 - 2). وقال لاعب وسط ميلان الفرنسي-الغيني الأصل كيفن كونستان: “يجب أن نهزم كييفو إذا أردنا تسلق الترتيب”.
أما نابولي الثالث الذي خسر مرتين في آخر 3 مباريات، فقد يغيب عنه مجدداً هدافه الاوروجوياني أدينسون كافاني بسبب الإصابة عندما يستقبل تورينو على ملعبه “سان باولو” غداً. وفي بقية المباريات، يلعب غداً بيسكارا مع بارما، بولونيا مع أودينيزي، كاتانيا مع لاتسيو، فيورنتينا مع كالياري، سمبدوريا مع اتالانتا، سيينا مع جنوة، روما مع باليرمو.
وكان فيورنتينا قد عمق جراح مضيفه جنوة عندما تغلب عليه 1 - صفر مساء أمس الأول في ختام المرحلة العاشرة من بطولة إيطاليا. وسجل مانويل باسكوال هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 14 وهو الفوز الثاني على التوالي لفيورنتينا والخامس هذا الموسم، مقابل 3 تعادلات وخسارتين، فعزز موقعه في المركز الخامس برصيد 18 نقطة بفارق 10 نقاط خلف يوفنتوس المتصدر.
في المقابل، مني جنوة بخسارته الثالثة على التوالي والخامسة هذا الموسم والثانية على التوالي بقيادة مدربه الجديد لويجي دل نيري الذي فشل حتى الآن في إعادة الفريق إلى سكة الانتصارات بعد توليه المهمة خلفاً لجيجي دي كانيو الذي أقيل من منصبه عقب الخسارة أمام روما 2 - 4 في المرحلة الثامنة.

اقرأ أيضا