صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

نشر الجيش وحظر التجول ليلاً في القاهرة الكبرى والسويس والإسكندرية

آلاف المتظاهرين في مواجهة شرطة مكافحة الشغب وسط العاصمة المصرية أمس (أي بي أيه)

آلاف المتظاهرين في مواجهة شرطة مكافحة الشغب وسط العاصمة المصرية أمس (أي بي أيه)

انتشرت قوات الجيش المصري مدعومة بالعربات المدرعة في القاهرة ومدن رئيسية أخرى أمس، للتعامل مع احتجاجات شارك فيها عشرات الآلاف في مدن ومحافظات عديدة، شهدت أعمال شغب واسعة وخروج على القانون من خلال أعمال النهب والتدمير والحرق والاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة بما في ذلك بعض البنوك والفنادق وحرق وتدمير ونهب طالت ممتلكات عامة وخاصة، فيما أسفرت المواجهات عن سقوط 5 قتلى في العاصمة وإصابة 870 شخصاً في العاصمة القاهرة وحدها.
وقرر الرئيس المصري حسني مبارك بوصفه الحاكم العسكري، فرض حظر التجول من الساعة السادسة مساء إلى السابعة صباحاً اعتباراً من أمس وإلى حين إشعار آخر، في 3 محافظات هي القاهرة الكبرى والاسكندرية والسويس، مكلفاً الجيش بتنفيذه القرار بالتعاون مع الشرطة.
وأصدر الرئيس المصري هذا القرار بموجب حالة الطوارئ السارية في البلاد منذ 30 عاماً وبعد أن عجزت الشرطة عن السيطرة على مئات الآلاف من المتظاهرين في مناطق مختلفة من البلاد.
وكانـت وكالة أنـباء الشـرق الأوسط الرسمية أفادت في وقت سابق أمس، أن الرئيس مبارك قرر فرض حظر التجول في كافة محافظات البلاد لكنها عادت وألغت الخبر في المساء.
كما أصدر مبارك كذلك بصفته الحاكم العسكري “قراراً بأن تقوم القوات المسلحة بالتعاون مع جهاز الشرطة بتنفيذ هذا القرار للحفاظ على الأمن وتأمين المرافق العامة والممتلكات الخاصة”.
وسارعت قوات الجيش المصري إلى الانتشار وسط العاصمة القاهرة مساء أمس. وذكر شهود أن مدرعات عسكرية انتشرت حول مبنى الإذاعة والتلفزيون المصري المطل على نهر النيل والواقع قرب وسط القاهرة لتأمينه إثر رشق المتظاهرين المبنى بالحجارة.
كما انتشرت المدرعات في ميدان التحرير أكبر ميادين العاصمة بينما تحركت بعض الآليات العسكرية صوب مدينة الجيزة المتاخمة للقاهرة وسمع ازيز طائرات مروحية في أجواء منطقة وسط القاهرة، وحي جاردن ستي الراقي.
وانتشر الجيش المصري في شوارع وسط القاهرة وشاركهم بعض المتظاهرين في اطفاء مركبة مدرعة اندلعت فيها النيران بسبب ماس كهربائي بها في شارع جمال الدين أبو المحاسن بمنطقة جاردن ستي. وذكر شهود عيان أن المتظاهرين لا يزالون محتشدين في منطقة وسط البلد وميدان التحرير، ورغم أجواء الترحيب بالقوات العسكرية فإن معلومات ترددت عن أن الجيش نزل إلى الشوارع ليساعد قوات وزارة الداخلية للحفاظ علي الأمن وفي تأمين المتحف المصري، مما أثار غضب بعض المتظاهرين فهجموا على سيارتي جيب عسكريتين بعد دخولهما الميدان وحطموهما.
وشوهدت سحب دخان كثيفة في سماء مناطق بالقاهرة مع حلول ليل أمس، وذلك بعد يوم من الاشتباكات العنيفة بين الشرطة والمحتجين .
ووقعت مصادمات واشتباكات حادة في ميدان التحرير بين قوات الأمن والمتظاهرين الذين نجحوا في التغلب علي عناصر قوات مكافحة الشغب والأمن المركزي واستحوذوا على بعض الأسلحة والدروع منهم.
وفي سياق متصل، نشبت مصادمات حادة أمام مقر الحزب الوطني بوسط العاصمة بين المتظاهرين وقوات الأمن واتهم المتظاهرون القوات بتعمد اشعال حرائق في منشآت الحزب وحديقة ميدان عمر مكرم ليلصقوا التهمة بعد ذلك بالمتظاهرين.
وقام متظاهرون في أحد الشوارع الجانبية المتفرعة من ميدان التحرير بتحطيم ناقلة جنود تابعة لوزارة الداخلية.
كما أكد شهود أن ناقلات جند مدرعة وصلت إلى مشارف مدينة الإسكندرية المصرية وتتقدم إلى داخل المدينة بعد أن سيطر عليها المحتجون أمس.
وقال شاهد “مدرعات الجيش وصلت إلى سيدي بشر الواقعة أقصى شرق الإسكندرية. كما شوهدت مركبات تابعة للقوات المسلحة المصرية في شوارع مدينة السويس مساء أمس متمركزة أمام بقايا مركز محترق للشرطة بعدما أضرم فيه محتجون النيران الليلة قبل الماضية.
وكان المحتجون استهدفوا عدداً كبيراً من المؤسسات العامة وبصفة خاصة تحطيم واضرام النيران في المقار الرئيسي للحزب الوطني الحاكم في القاهرة والاسماعيلية والمنصورة كما أشعلوا النار في مبنى محافظة الإسكندرية الذي شهد أعمال نهب وسلب في المبنى.
وتحركت بعد ذلك مجموعة من المتظاهرين في اتجاه منطقة باب شرق المجاورة حيث حاولت اشعال النيران في قسم الشرطة الواقع في شارع جمال عبد الناصر، وهو طريق محوري في الاسكندرية.
كما أشعل محتجون النيران في مقر الحزب الوطني بمدينة كوم أمبو أقصى جنوب مصر وحطموا واجهة المجلس المحلي لمحافظة دمياط ومقر الحزب الحاكم في المحافظة واقتحموهما.
وفي وقت لاحق مساء أمس، اقتحم محتجون مبنى التلفزيون الحكومي المصري وسط القاهرة، لكن البث لم يتوقف. كما اقتحم المتظاهرون استراحة محافظ الأقصر ومقر الحزب الوطني بالمحافظة ومقر المجلس الشعبي المحلي واشعلوا النار في المباني الثلاثة.
وأكد شهود أن المحتجين احرقوا قسم شرطة عين شمس عربات الشرطة التي ردت بإطلاق أعيرة وقنابل الغاز. قال شاهد إن محتجين اقتحموا مقر الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم في مدينة الفيوم جنوب غربي القاهرة وأشعلوا النار في بعض غرفه.
وقال لرويترز في اتصال هاتفي إن المحتجين حطموا الواجهة الزجاجية لمقر الحزب قبل اقتحامه كما حطموا الواجهة الزجاجية لمقر المجلس الشعبي المحلي القريب. وأضاف ان المحتجين اقتحموا قسما للشرطة بالمدينة.
وفيما بدأ سريان حظر التجول، لكن الاشتباكات استمرت بعد دخول الليل وقال شاهد من رويترز إن طلقات نار سمعت في وسط القاهرة وضواح بالمدينة.
وكانت قوات الأمن استخدمت الرصاص المطاطي وقنابل الغاز ومدافع المياه والهراوات ضد الحشود.
وألقى المحتجون بدورهم الحجارة على الشرطة. والمظاهرات التي يشارك فيها عشرات الالاف من الناس هي الأكبر والأكثر دموية خلال 4 أيام متوالية من احتجاجات.
وفيما أكد شهود مقتل أحد المحتجين ويدعى حمادة لبيب (30 عاماً) ويعمل سائقاً، إثر إصابته بعيار ناري، أكدت مصادر طبية مقتل 5 محتجين على الأقل في القاهرة لكن لم يتضح على الفور كيف قتلوا.
وأفادت مصادر طبية أن اجمالي الجرحى في احتجاجات القاهرة ليوم أمس، بلغ 870 مصاباً بعضها أصيب بطلقات رصاص. من ناحيتها قالت المفوضة العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة نافي بيلاي إنه تم اعتقال أكثر من ألف شخص خلال التظاهرات الحاشدة منذ الثلاثاء الماضي.
إلى ذلك، دعا رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشورى العضو البارز في الحزب الوطني الحاكم مصطفى الفقي، الرئيس مبارك إلى التدخل وإجراء “إصلاحات قوية وغير مسبوقة”.
وقال الفقي في تصريحات لقناة “الجزيرة” القطرية أمس، “لا يمكن للأمن أن يخمد ثورة في الدنيا كلها، الحل الأمني وحده ليس كافيا والرئيس وحده ولا أحد غيره يستطيع إيقاف ما يحدث”. وأضاف الفقي أن المطلوب الآن هو “إصلاحات قوية وغير مسبوقة”.
إلى ذلك، أبلغ مستخدمو الانترنت في مصر عن تعطيلات كبيرة للشبكات المحلية وعجز كثير منهم عن الوصول إلى خدمات الانترنت وخدمات الرسائل النصية عبر الهاتف المحمول في العاصمة القاهرة.
ورفض مسؤول رفيع في مرفق تنظيم الاتصالات اتصلت به رويترز أمس، التعقيب على الأمر.
وفي القاهرة قال بعض السكان انهم لا يستطيعون الدخول على الانترنت على الإطلاق وقال آخرون ان التعطيلات اقتصرت على مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك. وقال آخرون انهم لا يستطيعون إرسال رسائل نصية عبر الهاتف المحمول.




تسلسل تطورات الأحدات دقيقة بدقيقة

القاهرة (وكالات) - شهدت مصر أمس موجة احتجاجات تعد الأكبر منذ أكثر من ثلاثين عاما. وفيما يلي رصد موجز لحظة بلحظة لتطورات الأحداث حتى ما بعد حلول المساء بتسلسل معكوس:
- الساعة 18:39: مصادر طبية تقول لوكالة رويترز إن عدد الجرحى يوم الجمعة ارتفع إلى 870 شخصا.
- 18:38: شركة مصر للطيران تعلق كل رحلاتها من القاهرة لمدة 12 ساعة، والخطوط البريطانية تؤجل رحلتها مساء الجمعة حتى صباح السبت لتفادي خرق حظر التجول.
- 17:37: الرئيس مبارك يفرض حظر التجول في كل محافظات مصر.
- 17:33: مصادر صحفية في سيناء تقول إن البدو حاصروا قسم شرطة الشيخ زويد في سيناء وطالبوا القوات في القسم بالاستسلام بينما سيطر المسلحون على مدخل مدينة رفح وتمكنوا من احتجاز رجال شرطة كرهائن.
- 17:17: رغم دخول حظر التجول حيز التنفيذ، المتظاهرون يحيطون بمبنى الإذاعة التلفزيون ويحاولون الدخول اليه والمبنى محاط بعربات القوات المسلحة، المتظاهرون يهتفون للجيش والجيش لا يتعرض لهم.
- 17:05: وزيرة الخارجية الأميركية تعرب عن قلق بلادها تجاه تطورات الأوضاع في مصر، وتحث الحكومة المصرية على السماح بالمظاهرات السلمية.
- 16:52: الحكومة البريطانية تعلن أن مطالب المتظاهرين في مصر مشروعة.
- 16:50: محتجون اشتبكوا مع قوات الأمن في شارع القصر العيني قرب مقر البرلمان المصري وسط القاهرة.
- 16:39: البيت الأبيض يعرب عن قلقه تجاه تطورات الأوضاع في مصر ويدعو الحكومة المصرية إلى احترام حقوق الشعب المصري والسماح بعودة خدمات الإنترنت.
- 16:38: وكالة رويترز تقول إن أصوات طلقات نار سمعت في القاهرة بعد سريان حظر التجول.
- 16:24: أنباء عن اشتعال النيران في مقر الحزب الوطني الحاكم الرئيسي في القاهرة.
- 16:00: دخول حظر التجول في القاهرة الكبرى والإسكندرية والسويس حيز التنفيذ.
- 15:55: الخارجية الأميركية تعرب عن قلقها تجاه تطورات الأحداث في مصر وتدعو إلى احترام حربية التعبير وفتح وسائل الاتصال.
- 15:42: مع حلول المساء سحب الدخان تغطي سماء القاهرة نتيجة المواجهات في عدة مناطق.
- 15:37: منظمات حقوقية تقول إن إجمالي عدد المعتقلين في أربعة أيام وصل إلى ألف شخص.
- 15:32: سيارات تابعة للجيش المصرى تحيط مبنى الإذاعة والتليفزيون فى قلب العاصمة المصرية لحمايته حيث لا تزال سحب دخان كثيفة تتصاعد من خلف المبانى المجاورة بسبب حرائق اندلعت فى إطارات السيارات خلال المظاهرات العنيفة هناك.
- 15:29: الرئيس المصري حسني مبارك يصدر بصفته الحاكم العسكري بموجب قانون الطوارئ قرارا بفرض حظر التجول في محافظات القاهرة الكبرى والإسكندرية والسويس من السادسة مساء حتى السابعة صباحا.
- 15:12: أنباء عن دخول وحدات من الجيش المصري إلى القاهرة.
- 15:00: موفد بي بي سي يؤكد أن الشرطة في مدينة السويس أطلقت الرصاص الحي أثناء محاولة اقتحام قسم شرطة السويس ما أسفر عن مقتل شخص وإصابة أربعة آخرين. وقد حاول المتظاهرون أيضا مهاجمة مبنى مديرية الأمن حيث أطلقت الشرطة الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع. وقد حمل المتظاهرون جثة القتيل وطافوا بها في شوارع المدينة.
- 14:50: وكالة أسوشييتدبرس تقول إن الشرطة المصرية وضعت محمد البرادعي قيد الإقامة الجبرية في منزله بالقاهرة.
- 14:34: قوات الأمن في الاسماعيلية تستخدم القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي في تفريق المتظاهرين في شارع شبين الكوم أحد الشوارع الرئيسية في مدينة الاسماعيلية. والمتظاهرون يحرقون سيارة تابعة للمرور وأخرى للمحافظة.
- 14:32: أنباء عن قيام بدو مسلحين في سيناء باعتراض عربة تابعة للشرطة المصرية وخطف عدد من أفرادها ثم حرقها، وقد أعلن المسلحون أن عناصر الشرطة المخطوفين رهائن بحسب ما ذكرت بعض المصادر.
- 14:30: شهود عيان يؤكدون سقوط قتيل في السويس.
- 14:00 : المظاهرات في الإسماعيلية تقترب من مبنى محافظة الإسماعيلية واستاد الاسماعيلية والشرطة تبدأ في استخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين.
- 13:41: في السويس المتظاهرون يقتحمون قسم شرطة الأربعين
ويخرجون الموقوفين منه بعد إضرام النار فيه وموفد بي بي سي يقول إن بعض السكان قاموا بمساعدة القيادات الأمنية على الاختفاء خشية على حياتهم من غضب المتظاهرين.
- 13:36: الأنباء تفيد بأن الإسماعيلية شهدت مظاهرات بمشاركة أعداد غفيرة غير مسبوقة.
- 13:27: التليفزيون الحكومي المصري يبث صورا لاحتجاجات ويقول إن الشرطة تسيطر على الوضع.
- 13:25: مراسل بي بي سي يعود لممارسة العمل بعد إصابته في رأسه بواسطة عناصر الشرطة السرية بملابس مدنية، ويقول إن الشرطة اعتقلت العشرات وإن المواجهات مشتعلة في ميدان رمسيس بينما ترددت أنباء عن إحراق سيارات للشرطة.
- 13:11: مظاهرات حاشدة في بورسعيد.
- 13:06: أنباء عن مصادمات بين الشرطة والمتظاهرين في مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية.
- 13:01: الشرطة تطلق النار في الهواء بميدان التحرير في وسط القاهرة ومتظاهرون يلقون الحجارة عليها.
- 13:00: المتظاهرون ينتشرون في أنحاء العاصمة المصرية وقوات الأمن تشن حملة اعتقالات في صفوف المتظاهرين.
- 12:57: موفد بي بي سي يقول إن متظاهرين أحرقوا قسم شرطة الأربعين في السويس ويستولون على بنادق وقوات الأمن تنسحب من المنطقة بعد أن فقدت السيطرة على المتظاهرين تماما.
- 12:51: فودافون للاتصالات في مصر يعلن أن كل شركات الهاتف المحمول في مصر تلقت أوامر بقطع خدماتها في مناطق معينة.
- 12:48: الصور تظهر سحب دخان تتصاعد في مناطق بالقاهرة.
- 12:46: أنباء عن مظاهرات كبيرة في مدينتي أسوان والأقصر جنوبي مصر يشارك فيها آلاف المتظاهرين.
- 12:37 : نحو ألفي متظاهر يخرجون في مظاهرة سلمية بمدينة العريش بمحافظة شمال سيناء.
- 12:31 - آلاف المتظاهرين يجوبون شوارع السويس شرقي مصر ويرددون هتافات تطالب بإسقاط النظام والحكومة حاصر المتظاهرون مقر محافظة السويس في ظل غياب ملحوظ لقوات الأمن وشارك في التظاهرات نساء وفتيات للمرة الأولى.
- 12:30 - الآلاف يجوبون شوارع القاهرة ومدن أخرى مطالبين بإسقاط النظام.
- 12:20 - البرادعي والتجمع المحيط به يتعرض للرش بخراطيم المياه والغاز المسيل للدموع من قبل الشرطة بحسب شهود عيان.
- 12:15 - السلطات المصرية تهدد باتخاذ إجراءات حاسمة ضد المتظاهرين الذي يطالبون بتغير الحكومة في مصر.
- 12:00 - تقارير عن منع المعارض محمد البرادعي من مغادرة المنطقة التي أدى الصلاة فيها بمسجد الاستقامة (في الجيزة) وتقوم بتطويقها.
- 11:50 - متحدث باسم الخارجية الفرنسية يقول إن السلطات المصرية اعتقلت أربعة صحفيين مصريين، الجمعة.
- 11:38 - أنباء عن تعرض بعض طواقم وسائل الإعلام الى الضرب والتضييق من قبل قوات الأمن.واستمرار قطع خدمات الإنترنت مستمرا.
- 11:35 - أنباء عن حشود قرب القصر الرئاسي في مصر الجديدة، والمظاهرات تشمل مدينة نصر شرقي القاهرة.
- 11:30 - تقارير عن توجه آلاف المتظاهرين في الاسماعيلية من ميدان المطافئ إلى مقر مديرية الأمن. ووقوع اشتباكات متفرقة بين المتظاهرين ورجال الأمن. والمتظاهرون يسقطون بعض صور الرئيس مبارك في شارع محمد علي، الشارع الأكبر في مدينة الاسماعيلية ويربطها بالقاهرة ومحافظات اخرى.
- 11:25 - الشرطة تستخدم الرصاص المطاطي ضد المتظاهرين بالقرب من الأزهر.
- 11:15 - أنباء عن اندلاع احتجاجات في الاسكندرية ودمياط ودمنهور.
- 11:10 - أنباء عن مظاهرات في أنحاء متفرقة من مصر من بينها السويس والاسماعيلية والمنيا بالإضافة الى العاصمة.
- 11:00 جرينتش - متظاهرون يجتمعون بالقرب من مسجد في القاهرة، حيث يؤدي محمد البرادعي الصلاة، ويدعون الرئيس المصري، حسني مبارك، للرحيل.
- 10:55 - الشرطة المصرية تطلق الرصاص المطاطي في الهواء وتستخدم الغاز المسيل للدموع وخراطيم الميا ضد المتظاهرين في العاصمة