الاتحاد

الاقتصادي

على إقامة شراكة استراتيجية للاستثمار الخارجي

اتفقت المنطقة الحرة بمطار دبي ومنطقة ''قرى'' الحرة بالسودان على تدشين شراكة استراتيجية في مجالات الاستثمار الخارجي، وذلك لتحقيق وحدة المناطق الحرة العربية·
جاء ذلك خلال استقبال دكتور محمد الزرعوني المدير العام للمنطقة الحرة بمطار دبي لوفد منطقة قرى الحرة برئاسة مدثر عبدالرحمن مدير عام المنطقة الحرة بالسودان·
وقال الزرعوني في بيان: ان التوسعات التي شهدتها المناطق الحرة العربية خلال العقد الماضي تبشر بتدفقات استثمارية مأهولة، كما أن التعاون الاقتصادي وتبادل الأفكار والتجارب مع بقية المناطق الحرة العربية سوف يعزز من سبيل التعاون المشترك ويؤسس لتنمية حقيقية تنعكس نتائجها على الأطراف مجتمعة·
وأضاف: إن المنطقة الحرة بمطار دبي مستعدة لتقديم خدماتها الإدارية واللوجستية التي تراكمت خلال العشر سنوات الماضية للأخوة الأشقاء بهدف الاستفادة منها، وذلك في إطار حرص الطرفين على تقوية روابط التعاون التجاري والعمل على جذب الاستثمارات الأجنبية للإمارات والسودان·
وأكد دكتور الزرعوني على متانة العلاقات السودانية الإماراتية التي سوف تسهل عملية التبادل المشترك للعديد من الفوائد، مشيرا الى أن المساحات الكبيرة التي يمتلكها السودان وموقعه الجغرافي على ضفاف النيل والبحر الأحمر تجعل منه نقطة حيوية لحركة التجارة ونقل البضائع من دبي الى أفريقيا والدول المجاورة لها· وأضاف إننا بصدد إنشاء لجنة متابعة وتنسيق مشتركة لمتابعة ما تمخض عنه اللقاء والذي سوف يبدأ بزيارة وفد من المنطقة الحرة بمطار دبي لمنطقة ''قرى'' في القريب العاجل، مشيرا الى ان المنطقة الحرة بمطار دبي لن تبخل بخبراتها على الأشقاء في سبيل تحقيق الأهداف المشتركة·
وأكد مدثر عبدالرحمن مدير ''قرى الحرةّ: إن الهدف من زيارة الوفد السوداني هو التعرف على الخدمات والتسهيلات المتميزة التي تقدمها المنطقة الحرة بمطار دبي للمستثمرين والشركات الأجنبية، كما ان التطور السريع الذي حققته المنطقة الحرة جدير بالرصد والمتابعة والاستفادة من نتائجه ومحصلته العملية·
وأكد عبدالرحمن على أهمية التعاون بين المناطق الحرة العربية وذلك من أجل التنسيق لكسب مواقف موحدة في التكتلات الاقتصادية الدولية، لافتا الى أن المنطقة تبحث عن إقامة شراكة إستراتيجية مع المنطقة الحرة بمطار دبي واستثمارات متبادلة تأتي ثمارها على الطرفين·
وقال إن منطقة قرى الحرة تمتد في مساحة شاسعة تتجاوز الـ 26 كيلو مترا مربعا وتعمل بها أكثر من 957 شركة أجنبية في مختلف القطاعات التجارية والاستيراد والتصدير والتوزيع والتخزين وكذلك التصنيع والتغليف، إضافة إلى القطاعات الخدمية التي تشمل الخدمات اللوجستية والمصرفية والتأمينية والاستشارات القانونية·

اقرأ أيضا

"استشاري الشارقة" يناقش سياسة الطيران المدني في الإمارة