صحيفة الاتحاد

الإمارات

تخريج دفعة جديدة من برنامج "انطلاقة أبوظبي"

احتفل مركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب ''سيرت'' التابع لكليات التقنية العليا بتخريج دفعة جديدة من برنامج ''انطلاقة أبوظبي''، وسلم سعادة محمد عمر عبدالله مدير عام غرفة تجارة وصناعة أبوظبي ونجيب زعفراني المدير التنفيذي الجديد لـ''شل أبوظبي'' خلال الحفل الذي أقيم تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس مجمع كليات التقنية العليا أمس الأول شهادات التخرج لـ65 طالبا وطالبة من أعضاء البرنامج الذي تم إطلاقه في أبوظبي منذ أربع سنوات اعتمادا على برنامج شل العالمي المعروف باسم ''لايف واير'' بهدف توفير التدريب المجاني والدعم المهني لشباب دولة الامارات الراغبين في إقامة مشاريع تجارية خاصة بهم·
وترعى ''شل أبوظبي'' هذا البرنامج بالتعاون مع كليات التقنية العليا وغرفة تجارة وصناعة أبوظبي وبنك أبوظبي الوطني وشركة ''ارنست اند يونغ''·
بيئة مثالية
وأكد زعفراني في كلمة ألقاها في الحفل أهمية الشركات والأعمال الصغيرة في المساهمة في بناء اقتصاد قوي·
وأوضح سعادة محمد عمر عبدالله في تصريح له أن برنامج ''انطلاقة أبوظبي'' هو بمثابة انطلاقة الإبداع لدى شباب الإمارات إذ يوفر لهم البيئة المثالية لإقامة المشروعات الخاصة الصغيرة والمتوسطة وإدارتها والنهوض بشكل فاعل في مجال تعزيز دور القطاع الخاص على المدى الطويل·
تمويل المشاريع
وأعرب عن سعادته لوجود صندوق صاحب السمو رئيس الدولة ''بداية'' لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة لأبناء الدولة وتكامله مع برنامج ''انطلاقة أبوظبي'' نظرا لأنه يعطي الدعم المناسب لخريجي ''انطلاقة'' في مجال إقامة وتطوير المشروعات الصغيرة والمتوسطة التي تحتاجها الدولة·
وأشار مدير عام غرفة أبوظبي الى الجهود المبذولة لإنجاح هذا البرنامج الذي يقدم الفرص لمشاريع يمتلكها ويديرها شباب الإمارات واستثمار الأفكار المبتكرة التي يمكن أن يصوغها أبناء الوطن تعكس روح التجربة والتجديد والابتكار عند خريجي الجامعات من الجنسين، مؤكدا أن هذا البرنامج يوفر للشباب الخبرة والنصح والمشورة قبل البدء في إقامة المشروع لتأمين مستقبل أفضل لهم·
تأهيل شباب الامارات
من جانبه أشاد حميد الحمادي أحد خريجي البرنامج رئيس منتدى الحوار والقيادات التابع لبرنامج ''انطلاقة أبوظبي'' الذي تم تأسيسه مؤخرا بدور البرنامج في تأهيل شباب الامارات وإعطائهم الفرص الملائمة لتأسيس مشروعاتهم التجارية والاقتصادية الخاصة وتأمين مستقبلهم والإسهام بدور بارز في خدمة الاقتصاد الوطني·
وقال الحمادي إن برنامج ''انطلاقة أبوظبي'' فرصة هامة لأبناء الدولة لأنه يساعد على البدء في إقامة المشروعات الصغيرة والمتوسطة تدريجيا، مشيرا الى أنه وعددا من زملائه خريجي هذا البرنامج قرروا إقامة مشروع في مجال الخدمات بأبوظبي·
ودعا شباب الامارات الى الانضمام الى هذا البرنامج لمعرفة كيفية ادارة المشروعات الخاصة والانطلاق الى صناعة المستقبل بمهنية عالية ومعرفة أسباب النجاح·
التدريب مجاناً
ويتواصل العمل بمشروع ''انطلاقة أبوظبي'' لتدريب مواطني الدولة مجانا في مختلف الأنشطة الاقتصادية بعد أن تم مؤخرا تجديد مذكرة التفاهم الخاصة بهذه المبادرة لسنوات أخرى تنتهي في عام ،2009 ويوفر المشروع الذي تشرف عليه ''شل أبوظبي'' وشركاؤها من المؤسسات الوطنية في المشروع للمواطنين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و32 عاما فرص التدريب ويهدف الى تشجيع رجال الأعمال على اكتشاف وتفجير طاقاتهم الكامنة وبدء وتطوير أعمالهم التجارية الخاصة بهم·
مبادرة عالمية
ويقوم المشروع على برنامج ''شل التدريبي المباشر'' وهو مبادرة عالمية تم تطويرها من قبل شركة شل وإطلاقها في أكثر من 24 دولة في أنحاء العالم المختلفة·
ويعمل البرنامج حاليا في كل من سلطنة عمان ودولة قطر ومصر الى جانب الاهتمام المستمر بالبرنامج في كافة بلدان المنطقة· ''وام''