الأربعاء 30 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

سرير ومسمار

26 مارس 2007 23:54
وصل الحال بنا إلى درجة قيام بعض الطماعين إلى تأجير سرير بالساعات ومسمار لتعليق الملابس على مستأجرين لا حول لهم ولا قوة· آن أوان إيجاد القوانين الرادعة لمثل هذا النوع من الاستغلال الذي لا ترضى به دولتنا ولا يرضى به أي منا· إن الإمارات ''جنة ساكنيها'' تحولت إلى جحيم في عين بعض العمال المساكين الذين لم يجدوا سكنا مناسبا بتكلفة معقولة، وهناك دائما من يستغل الثغرات في القوانين أو عدم تطبيقها من أجل ربح دريهمات حرام استغلالا لأوضاع الغير مطمئنا لعدم وجود الرقيب· لذلك تحولت بيوت كثيرة إلى مواقع غير مناسبة لسكن البشر بسبب حالة المعيشة فيها ودرجة الأوساخ الناتجة عن الإهمال وعدم الاكتراث بالحدود الدنيا للسلامة· لا يمكن السكوت على مثل هذا الاستغلال القبيح خاصة أن إنسانيتنا لا تسمح لنا بذلك قبل أن تكون قوانيننا رادعة لهذا الاستغلال·
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©