صحيفة الاتحاد

الرياضي

الشباب يلتقي البترول الجزائري في دور الثمانية اليوم

الشباب تأهل للقاء بطل الجزائر رغم الخسارة أمام أهلي طرابلس(تصوير أشرف العمرة)

الشباب تأهل للقاء بطل الجزائر رغم الخسارة أمام أهلي طرابلس(تصوير أشرف العمرة)

علي معالي(دبي)

رغم خسارة فريق الشباب امام أهلي طرابلس الليبي 74 / 86، إلا أنه نجح في التأهل إلى الدور ربع النهائي لبطولة الاندية العربية الأبطال لكرة السلة، وجاءت خسارة الشباب على غير المتوقع، خاصة الفريق الليبي لم يستعد بالشكل المناسب، نظراً للأحداث التي تمر بها ليبيا، وقد احتل الجوارح المركز الثالث في المجموعة الأولى، برصيد 6 نقاط، وتصدر أهلي طرابلس بشكل مؤقت، بعد أن أهداه الفوز النقطة السابعة. خاصة أن المنستيري الذي عزز رصيده إلى النقطة السادسة، على موعدٍ مع انتزاع الصدارة حال فوزه، في ختام دوري المجموعات على الفتح السعودي في المباراة التي جرت في ساعة متأخرة من مساء أمس.
ونجح أهلي طرابلس في التقدم خلال الربع الأول 17-16، قبل أن يستعيد الجوارح زمام المبادرة، ويحسم الفترة الثانية 19-14، إلا أن الفريق الليبي كان الأفضل في الشوط الثاني ما أتاح للاعبيه حسم الفترتين الثالثة والرابعة 25-21 و30-18.
تألق في المباراة المحترف الأميركي جيستين دي تويز في صفوف الفريق الليبي بتسجيله لـ 26 نقطة، مقابل 17 نقطة حققها خليفة خليل افضل لاعبي الشباب.
وبذلك يلتقي الشباب في مباراته المقبلة مع مجمع البترول الجزائري متصدر المجموعة الثانية، احد الفرق القوية والذي يمتلك مجموعة من اللاعبين المتميزين، وان كان لا يضم بصفوف أي محترف، وقدم مباريات قوية للغاية نالت إعجاب الكثير من المتابعين والمراقبين، وجعله مرشحاً للقب.
وعبر أحمد عمر المدير الفني للشباب عن تفاؤله بلاعبيه قائلا: تنتظرنا مباراة قوية، المهم أننا حققنا ما كنا نسعى إليه بالتأهل للمرحلة الثانية من البطولة، وسوف ندرس المنافس جيداً، وعلينا التعامل مع المباراة بمنتهى الواقعية، ثقتي كبيرة في عناصر الشباب وقدرتهم على إسعاد أنفسهم وجماهيرنا في نفس الوقت.
أما هشام أبوالخيرات المدير الفني لفريق أهلي طرابلس الليبي قال:« لعبنا بطريقة مختلفة، حيث كان الاعتماد على الهجمات المرتدة ونفذناها بشكل جيد، وهو ما منحنا التفوق في نهاية المباراة، وأداء فريق الشباب كان عالياً، ولكننا تعاملنا مع المباراة بمنتهى التركيز والقوة والجدية لتحقيق الهدف».
تابع:« ستكون مباراتنا المقبلة غاية في القوة والندية مع النجم الساحلي أحد المرشحين بقوة للفوز باللقب، وعلينا أن نستعد نفسياً بالشكل المناسب، وثقتي كبيرة في كفاءة اللاعبين، وقدرتهم على تقديم مباراة تليق بالسلة الليبية».
وفي نفس المجموعة، لم يجد لاعبو المنستيري التونسي صعوبة في تحقيق الفوز الثالث على التوالي، بتسيدهم مراحل لقاء السيب العماني 31-16 و 26-11 و 27-18 و 16-14» عبر تألق الدولي التونسي حسني عبد الناصر «30 نقطة»، فيما ذهب لقب افضل مسجل للسيب للاعبه الأميركي ريموند جيمس 16 نقطة.

وتدخل البطولة اعتباراً من اليوم أدوارها الحاسمة بانطلاق دور الثمانية، حيث التأهل إلى الدور ربع نهائي، وتنطلق مباريات اليوم في الساعة الثانية بعد الظهر على مجموعتين، وتضم الأولى المنستيري التونسي، ومعه الريان بطل المجموعة الثالثة، وأهلي طرابلس الليبي ثاني المجموعة الأولى والشباب الإماراتي ثالث المجموعة.
بينما تضم المجموعة الثانية المجمع البترولي الجزائري، ومعه النجم الساحلي بطل المجموعة الثالثة والجيش القطري والشرطة العراقي.
وسيلتقي في ربع النهائي المنستيري مع الجيش القطري أو الشرطة العراقي حسب نتيجة مباراتهما مساء أمس، باعتبار أن ثواني المجموعتين يلاقيان أصحاب المركز الثالث، بينما يلتقي أول المجموعة الأولى المنستيري مع رابع المجموعة الثانية الجيش أو الشرطة، فيما يلتقي البترول الجزائري مع الشباب رابع المجموعة الأولى، والنجم الساحلي التونسي ثاني المجموعة الثانية مع أهلي طرابلس الليبي ثالث المجموعة الأولى.

مدرب الرياضي: الأجانب لم يخدمونا
دبي(الاتحاد)

قال أحمد الفران مدرب الرياضي: «إن الأخطاء الشخصية المتكررة (ترن أوفر) كانت السبب الرئيس في خسارتهم أمام الريان القطري». وأضاف: «المحترفون الأجانب لم يخدموا الفريق، خاصة شون كنج رقم 33، علاوة على ظروف الإصابات ووقوع فريقه في مجموعة حديدية في غياب أربعة لاعبين أساسيين»، وتمنى الفران أن يستفيد الفريق من المشاركة مستقبلاً، وأن يظهر بصورته المعهودة التي عودنا عليها في كل البطولات.

أحمد مرعي: لعبنا بهدوء أعصاب
دبي(الاتحاد)

قال أحمد مرعي المدير الفني لفريق سبورتنج المصري: «إن سر تفوقه على النجم الساحلي، أن المباراة جاءت من دون أي ضغوط مطلقاً، سواء من جانب فريقي أو من النجم الساحلي الذي ضمن الصدارة قبل المباراة».
قال: «النجم لديه وفرة في اللاعبين، وهناك عناصر متميزة منها رضوان بن سليمان ومكرم بن رمضان، ووجود فرق الرياضي والريان وسبورتنج والنجم في مجموعة واحدة به ظلم كبير».