الاقتصادي

الاتحاد

«جلف كابيتال» تغلق الاكتتاب في صندوق «جي سي اكويتي»

عميل يتسلم نقوداً من أحد البنوك

عميل يتسلم نقوداً من أحد البنوك

قالت شركة جلف كابيتال إن معدل الاكتتاب في صندوق(GC Equity Partners II) تخطى كافة التوقعات لتصل الالتزامات المالية المرصودة له إلى حوالي 2 مليار درهم (533 مليون دولار أميركي)، وليصبح بذلك أكبر صندوق ملكية خاصة تُجمع أمواله في المنطقة خلال عام 2009.
وقالت الشركة في بيان صحفي أمس إن صندوق GC Equity Partners II الذي أعلنت عن إغلاقه أمس، يعتبر الصندوق الإقليمي الأول للاستثمار في الملكية الخاصة الذي يستقي غالبية المستثمرين فيه من الأسواق العالمية، بما في ذلك الولايات المتحدة الأميركية وأوروبا وآسيا.
قال الدكتور كريم الصلح، الرئيس التنفيذي في “جلف كابيتال”: “ هذا الإقبال القوي ومستوى الالتزام دليل على الثقة التي تتمتع بها “جلف كابيتال” وعلى خبراتها وأدائها المشهود له خاصة في وقت يصعب فيه جمع الأموال لأي نوع من الاستثمارات.”.
وأضاف” ستواصل “جلف كابيتال” استراتيجيتها في تعزيز قيمة الاستثمارات بالنسبة للمستثمرين وذلك بتملك حصص كبرى وغالبة في شركات رائدة في القطاعات الدفاعية والتي تحقق ربحية عالية وتقوم بدعم إمكانيات نموها قبل أن تبيع حصتها فيها.”
من جهته، قال مهند قُبج، رئيس تطوير أعمال الملكية الخاصة في “جلف كابيتال”: “إن هذه الثقة الكبيرة من المستثمرين في صندوقنا سواء من حول العالم أو من المنطقة تضع ’جلف كابيتال‘ في موقع الصدارة في مجال الملكية الخاصة في المنطقة. والمستثمرون المتمرسون من كل أنحاء العالم يثقون باستراتيجيات الاستثمار الحكيمة التي نطبقها. كما أننا سعداء جداً باختيارهم “جلف كابيتال” للاستثمار فيها.”
ورصد صندوق GC Equity Partners II حتى الآن إجمالي استثمارات تقدر بـ 588 مليون درهم تقريباً (160 مليون دولار)، بما في ذلك الاستثمار في “معارف” للتعليم والتدريب (أكبر مجموعة تعليمية في المملكة العربية السعودية) وفي شركة “تكنوسكان” ( أكبر سلسلة من مراكز التشخيص والتصوير بالأشعة في المنطقة العربية) وشركة “غلف مارين سيرفيسيس” (GMS) (الشركة الرائدة في منطقة الخليج في وتشغيل روافع التركيب). وتشكل الاستثمارات في هذه الصفقات الثلاثة مجتمعة في القطاع التعليمي وقطاع الرعاية الصحية وقطاع النفط والغاز 30% من الأموال المتوفرة للصندوق.
وسيستهدف صندوق GC Equity Partners II قطاعات أخرى من بينها قطاع الطاقة والمياه والأطعمة والقطاع اللوجستي والطيران والخدمات الأخرى.
وأضاف مهند قُبج: “يظل تركيزنا الأولي على القطاعات المعتمدة على التعداد السكاني والقطاعات التي ستستفيد من إنفاق حكومي عالٍ في المنطقة. ومثلها مثل استثمارات الصندوق السابق، فإن استثمارات GC Equity Partners II ستسهدف مجموعة كبيرة من القطاعات الدفاعية والدول المختلفة في المنطقة العربية. “
واختتم الدكتور كريم الصلح بالقول “ما زالت منطقة الخليج تتمتع بنمو كبير ونحن نتوقع أن هذه المنطقة ستقود الانتعاش العالمي جنباً إلى جنب مع الصين والهند. وحجم الأموال الكبير والقياسي الذي يقدمه لنا الصندوق سيمكننا من الاستفادة من فرص الاستثمار النادرة والمتاحة لنا. وهذا الوقت بالذات يعتبر ملائماً جداً للاستثمار في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي نظراً لتعدد وتزايد عدد الصفقات ذات النوعية المميزة وتقدير واقعي لقيمة تلك الصفقات وتحسن ظروف الاقتصادية إضافة إلى قوة ومتانة الاقتصادات الإقليمية.

اقرأ أيضا

مصرف عجمان لن يستغني عن أي موظف