الاتحاد

الإمارات

الأرشيف الوطني يُطلِع «القُصّر» على تاريخ الدولة وجوانب من تراثها

أبوظبي (وام)

أطلع الأرشيف الوطني مجموعة من المشمولين برعاية مؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القصر، على صفحات من تاريخ دولة الإمارات وجوانب من تراثها إلى جانب دور الأرشيف في حفظ ذاكرة الوطن.
كما تناول الأرشيف خلال ورشة قراءة نظمها في مقره، موضوعات وطنية تهدف إلى إثراء ثقافة المشمولين برعاية المؤسسة وتعزز قيم المواطنة الصالحة في نفوسهم وتشجعهم وتحفزهم على أهمية القراءة فيما يخص تاريخ الوطن وشؤونه وسير آبائه المؤسسين وقادته العظام.
كما تناولت الورشة مقتطفات من كتاب «خليفة.. رحلة إلى المستقبل» وركزت على مولد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والتعليم والنشأة وجهود سموه في التطوير والتمكين والبناء.
من جانبها، أشادت سلامة الكتبي مشرف وحدة الرعاية التخصصية بالإنابة بالمؤسسة، بدور الأرشيف الوطني في تنشئة الأجيال، منوهة بأهمية الورشة التي تأتي في إطار مبادرة «عام 2016.. عام القراءة» لكونها تسهم في توسيع مدارك الطلبة وصياغة شخصياتهم .
وتأتي زيارة المشمولين برعاية مؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القصر إلى مقر الأرشيف الوطني ضمن الفعاليات المنبثقة عن مبادرة «الميلس» أبرز مبادرات المؤسسة.
وقام أعضاء الوفد الزائر بجولة في الأرشيف الوطني تابعوا خلالها فيلماً وثائقياً عن تاريخ دولة الإمارات وحاضرها وآفاق مستقبلها في قاعة الشيخ محمد بن زايد للواقع الافتراضي واطلعوا في قاعة الشيخ زايد بن سلطان على مراحل قيام الاتحاد وعلى نماذج من الوثائق المكتوبة والصور الفوتوغرافية التاريخية والخرائط التاريخية.

اقرأ أيضا