الاتحاد

الرياضي

الرابطة والاتحاد أدركا ضرورة التعاون مع المجالس الرياضية

أكد سعيد حارب رئيس المؤتمر وعضو مجلس دبي الرياضي أنه لا يوجد مفر أمام الحقائق التي كشفت عنها الأيام بأن الأدوار التي تلعبها المجالس الرياضية في الدولة للنهوض بالرياضة وتطوير الأندية التابعة لها أمر يجعل من التعاون والتنسيق الدائم والمتواصل مع تلك المجالس أمر لا مفر منه على حد وصفه.
وأشار حارب إلى أن الرابطة واتحاد الكرة أدركا تماماً وبما لا يدع مجالاً للشك أن تهميش المجالس أو عدم التنسيق معها لن يساعد على التطور السريع للعملية الاحترافية.
وقال: المجالس هي التي توجه الأندية وتدعمها فنياً ومادياً وإدارياً وتساعد في الارتقاء بالمفاهيم وتتابع التنفيذ وتحرص على التطبيق، هذه عوامل كافية تجعل دور المجالس الرياضية أكبر وأعمق ونحن بصدد التوغل أكثر في الاحتراف الذي سيتطلب بالتأكيد عمل وجهد أكبر وهو ما يحاول الجميع أن يبذله.
وأشاد حارب بقوة الطرح والثراء الفكري الذي نتج عن النقاش والتفاعل في ورش عمل المؤتمر والذي قدم نسخة تعتبر بحق هي الأكثر قوة كونها تلامس بالفعل كافة مشكلات تطبيق الاحتراف التي تعاني منها أنديتنا بلا شك سواء في مواضيع عقود اللاعبين واسثتمار الأندية فيهم، أو الوكلاء أو حقوق البث وأزمة الحضور الجماهيري، بخلاف المشكلات القانونية في العقود والتعديلات المرتبطة باللاعبين القصر وغيرها من الأمور التي قدمت روشتات فعلية وواقعية قادرة على علاج السلبيات والقصور أينما وجد.
ولفت حارب إلى أن هناك بالفعل اتصالات قريبة ستنطلق وتجمع بين المجالس والرابطة والاتحاد بهدف الارتقاء والتطوير للمشروع الاحترافي ككل لاسيما أن الهدف مشترك أمام الجميع وهو دفع الأندية للتحول للاحتراف الحقيقي والفعلي دون مشكلات أو مطبات تعيق هذا التحول وتحد من إمكانياته.

اقرأ أيضا

الظفرة x النصر.... دوترا يحرم "الفارس" من إنهاء "العقدة الزرقاء"