الاتحاد

الرياضي

بطولة «محاربي أبوظبي القتالية» في ضيافة «أرض المعارض»

مصطفى الديب (أبوظبي) - تقام في الثامنة مساء اليوم بأرض المعارض في أبوظبي، فعاليات بطولة محاربي أبوظبي القتالية، ويتضمن الحدث إقامة 10 مباريات، تجمع 18 لاعباً، يمثلون 13 دولة، من أشهر مقاتلي العالم في اللعبة.
ويعد الحدث الذي تنظمه لجنة جو جيتسو الإمارات، بالتعاون مع اتحاد “الإم إم إيه” العالمي، واحداً من أشهر الأحداث في الفنون القتالية على مستوى العالم، وتعد هذه المرة هي الأولى التي ينظم الحدث من قبل لجنة جوجيتسو الإمارات التي آثرت اختياره، نظراً لتشابه قواعد اللعبة مع رياضة الجوجيتسو التي تسعى اللجنة لمزيد من الشعبية لها في المستقبل القريب.
وعقدت اللجنة المنظمة للبطولة مؤتمراً صحفياً للإعلان عن تفاصيل الحدث أمس الأول بقاعة المؤتمرات بفندق ألوفت بأرض المعارض بأبوظبي، بحضور ياسر القبيسي المنسق العام للجنة جو جيتسو الإمارات، وفهد علي ممثل مجلس أبوظبي الرياضي، فضلاً على حضور عدد من المقاتلين المشاركين في البطولة.
تعريف الممارسين
وأكد ياسر القبيسي أن لجنة جوجيتسو الإمارات حرصت على استضافة هذا الحدث العالمي، بهدف تعريف الممارسين للعبة بهذه الرياضة الشبيهة إلى حد كبير بالجو جيتسو، وأشار إلى أن اللجنة أعدت العدة لخروج البطولة بالشكل الذي يليق بحجم ومكانة أبوظبي التي عودت الجميع على استضافة الأحداث الكبرى.
وتابع: من المؤكد أن سعي لجنة جو جيتسو الإمارات لاستضافة هذه البطولة التي تعد الأشهر على العالم جاء من اليقين بأن هذه الاستضافة سيكون لها مفعول كبير في نشر لعبة الجو جيتسو، ووجه القبيسي الشكر إلى اتحاد “الإم إم إيه” الذي تقام البطولة تحت إشرافه، حيث أكد أن الشراكة مع هذا الاتحاد تعد من أهم الخطوات الفاعلة التي اتخذتها اللجنة في الفترة الحالية.
وتمنى القبيسي استمتاع الحضور بالمباريات العشر التي سوف تقام مساء اليوم، حيث أكد أن الإثارة ستكون عنوان جميع المباريات، لاسيما وأن هذه البطولة اعتادت على ذلك دائماً.
الترويج للحدث
وحرصت اللجنة حالياً للترويج للبطولة من خلال حملة إعلامية موسعة، تم الإعداد لها من قبل مجموعة من العاملين في مجال التسويق الرياضي، وسعى القائمون على الحدث لاستغلال استضافة حلبة مرسى ياس لفعاليات الجولة قبل الختامية من بطولة العالم للفورمولا - 1 في التوقيت نفسه، حيث تم توزيع منشورات خاصة بالفنادق كافة التي سيقيم فيها وفود الفورمولا - 1 بحلبة مرسى ياس، فضلاً على الترويج في الفنادق الأخرى المنتشرة في جميع أنحاء العاصمة.
ولم يفت اللجنة إقامة جناح خاص للبطولة في مركز المارينا التجاري بأبوظبي ومركز الإمارات التجاري بدبي، إضافة إلى اللوحات الإعلانية عن البطولة بعالم فيراري أكبر الملاهي المغطاة في العالم والموجودة بحلبة مرسى ياس أيضاً.
3 فئات للتذاكر
أما بخصوص التذاكر الخاصة بالبطولة فقد تم تقسيمها إلى ثلاث فئات، تبدأ من مائتي درهم ثم 300 درهم، وأخيراً 400 درهم، وأكد مصدر مسؤول بلجنة جو جيستو الإمارات أنه تم طبع حوالي 3700 تذكرة، مقسمة على الفئات الثلاث، وتوزع من خلال منافذ “فيرجن ميجا ستورز” بجميع أنحاء الدولة، فضلاً على المنفذ الموجود بأرض المعارض بأبوظبي.
وينتظر عشاق الفنون القتالية عشر مباريات مثيرة من القتال على حلبة الصراع، ولكن ستكون أكثر المباريات إثارة تلك التي ستجمع البطل الأميركي العالمي ترافيس ويف بالكرواتي بيراك على بطولة الوزن المفتوح، ويعد ترافيس ويف أحد العلامات المميزة لبطولات (الإم إم إيه) على مستوى العالم.
فنون القتال المختلطة أو كما تسمى “الإم إم إيه” هي الرياضة التي تجمع بين تقنيات القتال وأساليبه المعروفة، حيث إن المتنافسين من رياضات قتالية مختلفة يتقدمون إلى الحلبة لإثبات من هو الأفضل، وإن القواعد والقيود المفروضة على التقنيات المسموحة هي مجرد عدد قليل، وبالتالي يستطيع المقاتلون أن يضربوا باستخدام الأيادي والساقين والقدمين والقبضات والركبتين، وأن يتصارعوا وأن يسقط أحدهما الآخر على الأرض باستخدام تقنيات الجودو والمصارعة، والسماح لهم لضرب الخصم، وهو على الأرض، والقيام بمسك الأطراف بشكل مؤلم، وتضييق الخناق على رقبة الخصم.
بالنظر إليها بشكل جانبي قد يبدو لك أن هذا هو مجرد مزيج من الضربات العشوائية والإمساك بالخصم بشكل اعتباطي، ولكن في واقع الأمر هي أقسى رياضة قتالية، وتتطلب تحضيرات قصوى، وسنوات عديدة من الممارسة والتفاني من أجل ذلك.
على مدى السنوات العشرين الماضية كانت هي الرياضة الأسرع نمواً في العالم، فهي تدر مليارات الدولارات، وتعمل على زيادة الاهتمام بالفنون القتالية في مختلف النطاقات.
وهناك مكتسبات أكثر قيمة من وراء كل ذلك القتال والعدائية.
إن فنون الدفاع عن النفس لا تعلم فقط مهارات القتال. ولكنها تعلم القيم الأساسية مثل الانضباط، الاحترام، الشرف، الثقة بالنفس، والروح الرياضية.
ومن هذا المنطلق فقد حرصت لجنة جو جيتسو الإمارات على استضافة هذه البطولة التي تعد واحدة من كبريات البطولات الجاذبة للجماهير على مستوى العالم، وسوف تساهم في تعزيز ونشر هذه القيم بين الشباب والممارسين للعبة داخل الدولة، وعلى الصعيد الدولي.


جدول المباريات

وزن فوق 93 كجم
ترافيس وييف (أميركا) - كونستنتين جلوهوف (لاتفيا).
ميخائيل زياتس ( روسيا) - مارسن ايلسنر (بولندا).

وزن 84 كجم
بنيامين برنسا (ألمانيا) - كاليب ديزرت جون (أميركا).
كيث سميتانا (أميركا) - ماجوميد ماجوميدوف (روسيا).
كلاوديو كونتي (إيطاليا) - ليفي دا كوستا (البرازيل).

وزن 77 كجم
خوسيه لاندي جونز (البرازيل) - جيفجيني ماهتينكو (تشيكوسلوفاكيا).
وزن 70 كجم
كيرت كينسر (أميركا) - أمير فيزاليموف (سيسينيا).
ليوناردو سانتوس ( البرازيل) - فاديم خايتولوف (أوكرانيا).
نيلسون لوبيز (البرازيل) - ميهيل كازاكو (مولدوفيا).

التحدي الكبير بين وييف وهوف في وزن فوق 93 كجم
أبوظبي (الاتحاد) - حرص الحضور في المؤتمر الصحفي الذي تم خلاله الإعلان عن تفاصيل البطولة على التقاط الصور التذكارية مع الأبطال المقاتلين، وشهدت قاعة المؤتمرات بفندق ألوفت حدثاً فريداً عندما التقط المقاتلين الأشهر في البطولة الأميركي ترافييس وييف واللاتفي جلو هوف صورة شبه رسمية للحدث، وظهر الإصرار والقوة على وجه كل مقاتل، حيث توعد كل منهما الآخر خلال المباراة الأشهر في الحدث، والتي ستقام في نهايته. وأعرب ترافييس عن سعادته بالوجود في أبوظبي للمشاركة في هذه البطولة العالمية، وتمنى أن يستمتع عشاق ومحبي ومريدي اللاعبة بالمباريات التي يشارك فيها نخبة من المقاتلين.
وقال: مباريات القتال لها خصوصية لدى اللاعبين الذي يخوضون النزال، وهدفهم التفوق والفوز، وتحقيق الانتصار، من خلال إظهار قوتهم، وفي تقديري أن من يخوض المباريات يعرف ذلك جيداً.
وامتدح ترافييس الاستعدادات الجيدة التي شاهدها في أبوظبي لرقامة البطولة، وتمني أن تحقق النجاح الكبير المنتظر الذي سيسعد المنظمين والمقاتلين والجماهير.
وتابع: مباراة التحدي مع جلو هوف أتوقع أن تكون ملأى بالقوة والتحدي والإثارة، وقال: هدفي تحقيق الفوز والاحتفال به مع الجماهير، وآمل أن تكون المباراة في مستوى تطلعات الجماهير.
من جانبه، وصف جلو هوف إقامة البطولة في أبوظبي بالمناسبة السعيدة للمقاتلين، وقال: إنها محطة جديدة وجماهير تشاهد القتال للمرة الأولى، ونأمل أن نقدم لها الإثارة والقوة والتحدي الذي تتسم به المباريات.
وقال: سوف أبذل كل ما في وسعى من أجل تحقيق الفوز على منافسي ترافييس الذي أعرف جيداً قوته وقدراته وحماسته في القتال، وآمل أن نقدم سوياً مباراة تظل عالقة في أذهان الجماهير.


100 ألف دولار جوائز للفائزين
أبوظبي (الاتحاد) - أعلنت لجنة جو جيتسو الإمارات عن جوائز مالية، يحصل عليها الفائزون في جميع المباريات، وحددت اللجنة مبلغ 100 ألف دولار كقيمة كلية للجوائز التي سوف يتم توزيعها على الفائزين في المباريات العشر، كل حسب فئته. وأكد ياسر القبيسي المنسق العام للجنة جو جيتسو الإمارات أن الهدف الأساسي ليس الجانب المادي، فهناك ما هو أسمى من ذلك، فالمنافسة الشريفة في حد ذاتها هدف سام ونبيل، ومن المؤكد أن رياضي هذه اللعبة دائماً ما يسعون لنشر هذا الهدف في جميع أنحاء العالم. وأضاف: نأمل أن تحقق البطولة الأهداف المنشودة، والتي أقيمت من أجلها، وأن تسجل الجماهير حضورها المميز مثلما يحدث ذلك في كل المناسبات والبطولات التي تستضيفها أبوظبي.


حضور إعلامي كبير
أبوظبي (الاتحاد) - شهد المؤتمر الصحفي حضوراً إعلامياً مكثفاً، حيث حرصت عدد من القنوات التلفزيونية على تغطية أحداثه، وفي مقدمتها قناة أبوظبي الرياضية، وقناة سكاي نيوز عربية، فضلاً على وسائل الإعلام المقروءة العربية منها والأجنبية، وشهدت القاعة ازدحاماً غير عادي.


لوجوميل: انتظروا مباريات مثيرة بين نخبة الأبطال
أبوظبي (الاتحاد) - وجه البرازيلي لوجوميل مدير البطولة الشكر إلى مجلس أبوظبي الرياضي على دعمه الدائم والمستمر لأنشطة لجنة جو جيتسو الإمارات، وقال: من المؤكد أن المجلس شريك أساسي في الأحداث كافة، ولا يدخر جهداً في دعم أي بطولة تنظمها اللجنة منذ إنشائها. وأكد لوجوميل أن لجنة جو جيتسو الإمارات حرصت على استضافة هذا الحدث العالمي، بهدف تعريف الممارسين للعبة بهذه الرياضة الشبيهة إلى حد كبير بالجو جيتسو، وأشار إلى أن اللجنة أعدت العدة لخروج البطولة بالشكل الذي يليق بحجم ومكانة أبوظبي التي عودت الجميع على استضافة الأحداث الكبرى. وتابع: من المؤكد أن سعي لجنة جو جيتسو الإمارات لاستضافة هذه البطولة التي تعد الأشهر على العالم جاء من اليقين بأن هذه الاستضافة سيكون لها مفعول كبير في مسألة نشر لعبة الجو جيتسو.
ووجه مدير البطولة الشكر إلى اتحاد “الإم إم إيه” الذي تقام البطولة تحت إشرافه، حيث أكد أن الشراكة مع هذا الاتحاد تعد من أهم الخطوات الفاعلة التي اتخذتها اللجنة في الفترة الحالية.
وتمنى استمتاع الحضور بفعاليات المباريات العشر التي سوف تقام مساء اليوم، حيث أكد أن الإثارة ستكون عنوان جميع المباريات، لاسيما وأن هذه البطولة اعتادت على ذلك دائماً.


فهد علي:
الحدث يتماشى مع استراتيجية «أبوظبي الرياضي»

أبوظبي (الاتحاد) - أكد فهد علي، مدير الأنشطة والفعاليات بمجلس أبوظبي الرياضي، أن إقامة بطولة بحجم محاربي أبوظبي القتالية تعد حدثاً فريداً، وتتماشى مع استراتيجية المجلس في استضافة العاصمة للفعاليات الكبرى على مستوى العالم، وأشار إلى أن أبوظبي عودت العالم على الإبهار دائماً، وحدث ذلك في مختلف الفعاليات والبطولات التي تستضيفها، على رأسها بطولة الفورمولا-1، وأيضاً كأس العالم للأندية سابقاً، ولن تتنازل عن ذلك في هذه البطولة أيضاً، حيث أعدت العدة لاستضافة قوية، تساهم في رفع أسهم عاصمة الرياضة في العالم على المستوى التنظيمي.
وأضاف: من دون شك لا يدخر مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي جهداً في دعم مثل هذه البطولات، سواء كان ذلك بالدعم اللوجسيتي أو المعنوي أو المادي.
وتمنى فهد علي أن يخرج الحدث بالشكل المتوقع له من الجميع، كما تمنى أن يستمتع الحضور في المدرجات بالنزالات العشر بين أقوى رجال العالم.
ووجه الشكر إلى لجنة جو جيتسو الإمارات التي سعت لاستضافة البطولة، مؤكداً أن مجلس أبوظبي الرياضي يسعى دائماً لاستضافة مثل هذه الفعاليات، وسيسعى دائماً لدعم اللجنة من أجل تحقيق أهدافها السامية بنشر الرياضة بين أبناء الوطن.
وتابع: أبوظبي درجت على أن ترفع شعار التميز في تنظيم كل الأحداث التي تستضيفها، والشواهد في ذلك عديدة وكثيرة، ونأمل أن تكون في الموعد اليوم، وهي تحتضن مباريات هذه البطولة العالمية التي ستستقطب أنظار العالم وعشاق فنون الألعاب القتالية.
من جهة أخرى، شهد يوم أمس إقامة الاجتماع الفني للبطولة، الذي تضمن وزن اللاعبين، وتحديد فئة كل منهم حسب الوزن، وحضر الاجتماع المقاتلين الـ 18 الذين سيشاركون في البطولة، فضلاً على ممثلي اللجنة المنظمة للحدث.
والجدير بالذكر أنه تم تقسيم البطولة إلى أربع فئات من حيث الوزن، الأول منافسات وزن 70 كجم، والثاني منافسات وزن 77 كجم، والثالث وزن 84 كجم، والأخير منافسات الوزن المفتوح.

اقرأ أيضا

صفقة فرنسية «مزدوجة» تعزز صفوف «الزعيم»