الاتحاد

الرياضي

برانكو: أتعهد بالمتعة لجماهيرنا

إسماعيل مطر ينطلق بالكرة ويطارده ثامر محمد (الاتحاد)

إسماعيل مطر ينطلق بالكرة ويطارده ثامر محمد (الاتحاد)

شدد الكرواتي برانكو إيفانوفيك المدير الفني لفريق الوحدة، على أنه لن يتخلى عن أسلوبه الهجومي، أو استراتيجية اللعب التي اعتمد عليها، عندما يواجه بني ياس متصدر الدوري، مؤكداً أنه يبحث عن حصد “العلامة الكاملة” في المباراة، والتقدم الى الأمام في جدول الترتيب، خاصة أن ما يفصل فريقه عن بني ياس ثلاث نقاط فقط، بالرغم من أن المواجهة تعتبر “ديربي” بحكم “الجوار” بين الناديين.
وأوضح مدرب الوحدة في المؤتمر الصحفي حول فريقه للمباراة أنه ربما يلجأ لإجراء بعض التغييرات، قبل أو خلال اللقاء، وفقاً لمعطيات المواجهة، مشيراً إلى أن “العنابي” حصل على دفعة معنوية قوية بفوزه على الشعب في الجولة الماضية، ما تجعله يواصل تحقيق النتائج الجيدة، والصعود في تقديم المستوى المتميز الذي ينتظره منه.
وكعادته جدد برانكو دعوته لجمهور الوحدة للوقوف خلف الفريق في المباراة، وتعهد بأن يقدم لاعبوه المتعة لمحبيه بعطاء متميز داخل المستطيل الأخضر، وأشاد بمردود لاعبيه، وأبدى ثقته في قدرتهم على تحقيق المطلوب منهم.
وامتدح برانكو التطور في عطاء المهاجمين بابا ويجو ومارسلينهو، وقال إن سياسته في كل المباريات التي خاضها الفريق تكمن في تحرير لاعبي الهجوم الذين يتبادلون المراكز، مع منح حرية أكبر لبابا ويجو، حيث تكون واجباته داخل منطقة جزاء المنافس، وأن هذه الطريقة يكون تطبيقها دائماً على الوجه الأكمل في ظل مشاركة نجم الفريق إسماعيل مطر الذي يجيد قيادة خط المقدمة، بحيث يكون كل لاعب في موقعه المطلوب.
وقال برانكو إن الثلاثي سعيد الكثيري وعيسى سانتو وحمدان الكمالي سالم صالح اشتكوا من إصابات مختلفة بسيطة، لن تمنعهم من المشاركة في المباراة.
وعن بني ياس قال برانكو إنه فريق جيد، ويملك عناصر موهوبة من اللاعبين المحليين والأجانب، وفي مقدمتهم مهاجمه الخطير سانجاهور ومحمد زيدان الذي قد يشارك في المباراة، بجانب أحمد علي لاعب الوحدة السابق والذي سيكون متحفزاً، ونحن دائماً نحترم الفريق الذي نواجهه، وندرسه جيداً قبل كل مباراة، وتحضيراتنا جيدة لتقديم أداء ممتع نحقق عبره الفوز.
وأكد برانكو أن مشاركة زيدان شأن يخص بني ياس، وأن ما يعنيه هو فريقه، وكيفية قيادته إلى تحقيق الانتصار، مشيراً الى أن الدوري سيكون في غاية الصعوبة، وأن أكثر من 7 أندية حظوظها قائمة في السباق.
في المقابل وصف التشيكي جوزيف تشوفانيتش مدرب بني ياس لقاء فريقه اليوم أمام الوحدة بالصعب، مؤكداً أن مواجهة “أصحاب السعادة” على أرضه وبين جماهيره أمر ليس سهلاً على الإطلاق، في ظل القدرات الهائلة التي يتمتع بها الفريق المنافس، سواء بامتلاكه مجموعة من المهارات العالية، أو قاعدة جماهيرية خلفه.
وعلى الرغم من اعترافه بصعوبة مواجهة اليوم، إلا أن مندر السماوي أكد أن بني ياس قادر على تجاوز محطة “مترو الوحدة” وتحقيق نتيجة إيجابية، وأنه ذهب إلى الوحدة من أجل حصد النقاط الثلاث، وأنه درس منافسه بشكل دقيق، من خلال متابعة مباريات السباقة، وسوف يحاول استغلال نقاط الضعف فيه بشكل نموذجي.
وأضاف: إن مواجهة اليوم تعتبر اختباراً حقيقياً لقدرات الفريق، خاصة أن اللقاءات الماضية كانت لها حسابات المختلفة عن لقاء اليوم، لأنها نواجه واحداً من أهم وأقوى أندية الدوري. وأكد تشوفانيتش ثقته في قدرة لاعبي بني ياس على تحقيق الفوز، خاصة أن الفريق يملك مجموعة من العاصر المتميزة التي لا تقل في قدراتها عن لاعبي الوحدة بأي حال من الأحوال.
وقال: حرصنا خلال الايام القليلة الماضية على علاج الأخطاء التي وقعنا فيها خلال مباراة دبا الفجيرة، على رأسها مشكلة إضاعة الفرص السهلة أمام المرمى، وطالبنا لاعبينا بضرورة التركيز، خاصة أن لقاء اليوم يختلف شكلاً ومضموناً ويجب استغلال “أنصاف الفرص” بشكل مثالي.
شدد تشوفانيتش على أن مسألة الحديث عن القمة، والبقاء فيها من عدمه أمر سابق لأوانه، خاصة أن البطولة لا تزال في أسبوعها السادس، ومن غير المنطقي الكلام عن المنافسة من الآن، ولكن علينا السعي نحو تنفيذ مخططاتنا بلعب كل مباراة حسب ظروفها، والتعامل معها على أنها نهائي كأس، من أجل ضمان مزيد من النقاط في جعبتنا للاستمرار ضمن دائرة المنافسة على البطولة.
وفيما ييتعلق بالغيابات في فريقه، قال: لا توجد غيابات باستثناء المغربي إسماعيل بلمعلم الغائب عن الفريق منذ فترة، ولا يمكن الدفع به حالياً، إلا بعد الوصول إلى حل بشأن صدر منه، أما مشاركة محمد زيدان في مباراة اليوم، فإنها سوف تتحدد في اللحظات الأخيرة قبل المباراة، وبعد التعرف على التقرير النهائي للطبيب، حيث إننا نسعى دائماً للحفاظ على لاعبينا ونطالب بحصولهم على الوقت الكاف لتنفيذ البرامج العلاجية، حتى لا يؤثر ذلك على مستقبلهم مع الفريق.

الغيابات

أبوظبي (الاتحاد) ـ رغم تعرض حمدان الكمالي وعيسى أحمد وسعيد الكثيري لإصابات مختلفة في لقاء الشعب ضمن الجولة الماضية، ولحق بهم سالم صالح، بعد مشاركته في لقاء الرديف، الا أن الإصابات لن تغيبهم عن الفريق الذي يفتقد جهود لاعبيه، محمود خميس ومحمد الشيبة اللذين يخضعان للعلاج.
من جهة أخرى يغيب عن “السماوي” المغربي إسماعيل بلملعم، نظراً للتحقيق معه حول أسباب تغيبه عن الفريق في الفترة الماضية، ولم يتأكد استمرارغياب المصري محمد زيدان، من عدمه.
التدريب الأخير

أبوظبي (الاتحاد) ـ ركز الكرواتي برانكو المدير الفني لفريق الوحدة بشكل خاص على أدوار لا مركزية لعدد من اللاعبين خلال التدريب الأخير للفريق، الذي حرص خلاله على تطبيق جمل فنية بعينها، مع مواصلة التدرب على التسديد تجاه مرمى المنافس، من خارج منطقة الجزاء، بالإضافة إلى تنويع اللعب وفتحه على الأطراف.
ووضح خلال الأيام التي اعقبت الفوز على الشعب في الجولة الخامسة أن معنويات أصحاب السعادة في أفضل حالاتها بعد أن استعاد الفريق الثقة في النفس بجانب عودة إسماعيل مطر صاحب الدور المحوري في أداء الفريق.
في المقاب حرص الجهاز الفني لبني ياس على تجهيز لاعبيه للمباراة بشكل جيد، وشهد التدريب الأخير أداءً قتالياً عالياً من اللاعبين، مع التركيز على الكرات العرضية من الأطراف، في الجانب الهجومي، فضلاً على إيجاد نوع من التوازن بين الدفاع والهجوم.

اقرأ أيضا

27 لاعباً في قائمة «الأبيض» لمعسكر البحرين