الأربعاء 28 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

حلم مقعد التشكيل الأساسي يتسرب من أيدي أسينسيو

حلم مقعد التشكيل الأساسي يتسرب من أيدي أسينسيو
17 فبراير 2019 20:18

أدخل الأرجنتيني سانتياجو سولاري مدرب ريال مدريد الإسباني اليوم تغييرات على تشكيل الفريق في مواجهة جيرونا في الليجا مانحاً الفرصة لماركو أسينسيو في التشكيل الأساسي، إلا أن الأخير أهدرها بمستواه غير المقنع وهزيمة الفريق بهدفين لواحد.
وشغل اللاعب مركز البرازيلي فينيسيوس جونيور الذي جلس احتياطياً لأول مرة منذ 42 يوماً، رغم أنه يعد أهم عنصر في الفريق المدريدي حالياً.
ولم يقدم أسينسيو في المباراة شيئًا يذكر باستثناء لعبة أو اثنتين من تلك التي قد تُعجب الجمهور، إذ ظل طيلة الوقت الذي لعبه على الصورة الباهتة التي ظهر بها منذ بداية الموسم.
وخيب أسينسيو التوقعات كثيراً خاصة أن الكل قد توقع منذ رحيل البرتغالي كريستيانو رونالدو صيفاً نحو يوفنتوس الإيطالي أنه هو اللاعب المنشود ليشغل الفراغ الذي خلفه "صاروخ ماديرا" ويصبح لاعباً لا غنى عنه، لكن هذا لم يحدث إذ بزغ نجم البرازيلي الصغير فينيسيوس أكثر منه.
وبالمثل ظن الجميع أن أسينسيو سيثبت اليوم، عقب تسجيل هدف الفوز على أياكس الهولندي في ذهاب ثمن نهائي دوري الأبطال (2-1) على ملعب يوهان كرويف، أحقيته بالعودة للتشكيل الأساسي في الهجوم، إلا أن مباراة جيرونا كانت برهانا على العكس.
وفي الدقيقة 57 حينما دخل فينيسيوس بديلا للوكاس فاسكيز، انتقل أسينسيو ليلعب في الجانب الأيمن ليستغل انطلاقاته ويسراه المعروفة، إلا أنه رغم هذا لم يتمكن من الدخول في المباراة كما يجب حتى خرج في الدقيقة 66 ليحل جاريث بيل محله.
ولم ينجح بيل بالمثل في تقديم شيء يذكر، إذ إن وجوده نفسه لم يكن ملحوظاً، بعدما دخل الملعب عقب تعادل جيرونا من نقطة الجزاء (ق65).
وحينما تمكن جيرونا من التقدم (ق75) عاد فينيسيوس ليظهر كأفضل لاعبي ريال مدريد بخلخلة دفاع الخصم في الرواق الأيسر وتسديدتين جميلتين حادتا عن قائم الحارس المغربي ياسين بونو.
ويبدو أن حلم مقعد التشكيل الأساسي يتسرب بالفعل من أيدي أسينسيو في وقت يواجه مدرب الفريق سانتياجو سولاري مهمة صعبة في كل المسابقات، خاصة وأنه سيواجه برشلونة مرتين الأولى في 27 من الشهر الجاري في إياب كأس الملك والثانية في الثاني من الشهر المقبل في الدوري.

المصدر: وكالات
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©