الاتحاد

الإمارات

الهلال الأحمر تقدم مساعدات إغاثية للمتأثرين في الزنجيلي بالموصل

خلال توزيع مساعدات للمتأثرين في منطقة الزنجيلي بالموصل

خلال توزيع مساعدات للمتأثرين في منطقة الزنجيلي بالموصل

كثفت هيئة الهلال الأحمر برامجها الإنسانية والإغاثية للمتأثرين من الأحداث الجارية في العراق، ضمن جهودها المستمرة للحد من معاناة المتضررين وتحسين الأوضاع الإنسانية على الساحة العراقية التي تواجه ظروفا إنسانية سيئة، ونفذت الهيئة خلال اليومين الماضيين برنامجا إغاثيا للمتأثرين من الأحداث في منطقة الزنجيلي بالموصل قدمت من خلاله مواد إغاثية متنوعة شملت الغذاء و الدواء و الأجهزة المنزلية والاحتياجات الضرورية الأخرى·
وأوضح الدكتور صالح موسى الطائي الأمين العام للهلال الأحمر أن الهيئة وزعت خلال اليومين الماضيين آلاف الطرود الغذائية على الأسر المتضررة من الأحداث في منطقة الزنجيلي بالموصلن وذلك بالتنسيق مع هيئة الهلال الأحمر العراقية فــــرع نينــــوى، مشـــــــيرا إلى أن الهيئـــــة قـــــامت بتنفـــــيذ البرنامـــــج الإغاثي في المنطقة المعنيــة، بنــــاء عــــلى حاجـــــة سكــــانها للدعم، بسبب الأحداث التي شهدتها مؤخرا·
مسح شامل
وقال إنه تم مسح شامل للأسر المتضررة وتحديد احتياجاتها بالتعاون مع الجمعية الوطنية العراقية، وتبين أن تلك الأسر تعرضت لأوضاع إنسانية مأساوية وفقدت جزءا كبيرا من ممتلكاتها نتيجة الأحداث المؤسفة التي شهدتها منطقتهم مؤخرا·
وأكد أن الوضع الراهن في العراق يتطلب مثل هذا التعاون البناء وتنسيق الجهود الإنسانية لتقديم خدمات تلبي متطلبات الساحة العراقية التي تزداد معاناتها بسبب تصاعد وتيرة العنف واتساع نطاق الأحداث التي أثرت سلبا على الوضع الإنساني المتردي أصلا في العراق·
ونوه إلى أن المواد التي تم توزيعها وصلت مؤخرا على متن طائرة خاصة ضمن جسر الهلال الأحمر الجوي لإغاثة الشعب العراقي، وأضاف: نظرا لحاجة المستهدفين لبعض المواد والأساسيات الأخرى التي لم تكن ضمن حمولة الطائرة، فقد تم شراؤها من الأسواق المحلية في العراق، مما يؤكد حرص الهيئة على تلبية جميع متطلبات المتضررين وتهيئة الظروف الملائمة لتيسير سبل حياتهم·
تلبية النداءات
وأكد الطائي أن الهيئة تعمل أيضا على تلبية النداءات الإنسانية التي تصلها من جمعية الهلال الأحمر العراقية وفروعها في جميع المحافظات العراقية، حيث ينفذ الجانبان برامج مشتركة تساهم بدرجة كبيرة في تحسين حياة المستضعفين والمتأثرين من جحيم المأساة الإنسانية التي طال أمدها واشتد أوارها في الآونة الأخيرة·
وشدد على استمرار الدعم و المساندة من جانب الهيئة للشعب العراقي الشقيق الذي يمر بمرحلة حرجة من المعاناة الإنسانية، معربا عن أملـــــه في تتواصل مؤازرة الخـــــيرين و المحســـــنين لــــــبرامج الهيئـــــة في العراق حتى تتمكن من الإيفاء بالالتزامات المتزايدة للمستهدفين·
تقدير لـ''الهلال الأحمر''
إلى ذلك أعرب خضر الياس عبدالله مدير فرع الهلال الأحمر العراقي في نينوى عن تقدير جمعيته الوطنية للمساندة التي ظلت تقدمها هيئة الهلال الأحمر للشعب العراقي وسعيها الحثيث لتحسين حياته عبر برامجها ومساعداتها المستمرة منذ بداية الأحداث وحتى الآن·
وقال إن الهيئة ظلت على تواصل مع أحداث العراق وتداعياتها على حياة أهله وأوضاعهم الإنسانية، مشيرا على أن الهيئة تعتبر من أكبر الداعمين لقدرات الهلال الأحمر العراقي و المناصرين لبرامجه الموجهة للمستهدفين من خدماته على ساحته المحلية·وشدد على أن الشعب العراقي قاطبة يشعر بالفخر والاعتزاز لجهود الهلال الأحمر الإماراتي من خلال قيامه بمسؤولياته الإنسانية كاملة تجاه مأساة العراقيين·

اقرأ أيضا