الأحد 4 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

مقتل رضيع في تجدد اشتباكات فتح و حماس

24 مارس 2007 01:37
غزة - ''الاتحاد'': قتل رضيع فلسطيني وأصيب ثلاثة آخرون في تجدد للاشتباكات بين عناصر ''فتح'' و''حماس'' في قطاع غزة فجر أمس بعد ساعات من اتفاق غزة بين الفصيلين الفلسطينيين بالإفراج عن المختطفين ووقف العنف· وذكرت مصادر فلسطينية أن الرضيع قتل جرَّاء هجوم بالقذائف والرشاشات على منزلين في مشروع بيت لاهيا، شمال قطاع غزة· وأوضحت المصادر أن الطفل حسن أبو ندى عامين قتل جراء مهاجمة منزل والده عصام، وأصيب مجاهد أبو جديان بجروح فوق متوسطة، إضافة إلى إصابة سيدتين بجروح متوسطة، وذلك جراء محاولة اقتحام عناصر من القوة ''التنفيذية'' منزل القيادي في حركة ''فتح'' جمال أبو الجديان الواقع في مشروع بيت لاهيا''· وقالت مصادر أمنية فلسطينية ''إن عملية خطف متبادل وقعت أمس في مدينة غزة، حيث قام عناصر من حماس باختطاف اثنين من أفرد الأمن الوقائي، كما تم اختطاف ناشطا على الأقل من حركة حماس رغم اتفاق الخميس بين الحركتين على الإفراج عن جميع المختطفين من الطرفين في بيت لاهيا وشرق غزة''· وقال عبد الحكيم عوض المتحدث باسم حركة فتح ''إن الاجتماع الذي جمع وفدي حركتي فتح وحماس في منزل وزير الداخلية هاني القواسمي في مدينة غزة انتهى أمس الأول بالاتفاق بين فتح وحماس على وقف التصعيد في شمال قطاع غزة وسحب كافة المسلحين من الطرفين وفك الحصار عن مناطق الشمال''· وأكد عوض ''أنه تم الاتفاق أيضا على البدء بالإفراج عن كافة المختطفين من الطرفين والعمل على إعادة الساحة الفلسطينية للتهدئة''· إلى ذلك، شيع أنصار''فتح'' في غزة جثمان رامي سرور أحد عناصر الحركة الذي قتل خلال الأحداث المؤسفة في بيت لاهيا· وحمل مسؤول إعلام ''فتح'' في غزة حسن الوالي ''حماس'' مسؤولية الأحداث التى جرت في شمال القطاع، وقال ''إن كل الجرائم التى ارتكبت بحق فلسطينيين وكوادر حركة فتح نفذها أشخاص معروفون هم عناصر في كتائب القسام والقوة التنفيذية التابعة لحماس''· وطالبت حركة ''فتح'' وزير الداخلية الفلسطيني والأجهزة الأمنية بالقيام بدورها لحماية الفلسطينيين والمؤسسات والقيام بخطوات عملية، كما ناشدت أئمة المساجد بالتدخل واستنكار الجرائم في حق الفلسطينيين· وأعرب جهاز الأمن الوقائي عن استهجانه لاتهامات ''حماس'' له بالمسؤولية عن خطف الدكتور حمدان الصوفي المحاضر في الجامعة الإسلامية الذي اختطف منذ يومين· وأكد جهاز الأمن الوقائي أن ''حماس'' تعلم علم اليقين من هي الجهة المسؤولة عن اختطاف الصوفي· واعتبر الجهاز أن اتهامات ''حماس'' تدل على عجزها عن حل مشاكلها الداخلية مع العائلات الفلسطينية وتصدير أزماتها إلى الآخرين· وأوضحت مصادر في حركة فتح ''أن حمدان الصوفي أحد قادة حماس المحليين ما زال مخطوفا من قبل إحدى العائلات''· واتهم الأمن الوقائي عناصر من حركة حماس باختطاف اثنين من أعضائه هما عرفة نوفل ونبيل مقداد في مدينة غزة· واعتبر ''الوقائي'' هذا التصرف خرقا للتفاهم الذي تم التوصل إليه في اتفاق مكة، وخرقا للتفاهم الذي جري التوصل إليه خلال الاجتماع مع وزير الداخلية أمس الأول، وطالب ''الوقائي'' بسرعة الإفراج عن العنصرين، محملا حماس مسؤولية سلامتهما· وندد حزب الشعب ''اليساري'' بالأحداث المؤسفة، داعياً كافة الأطراف إلى ضرورة إعادة الهدوء ووقف الاقتتال الداخلي للمساعدة في المضي قدماً في إعادة الوحدة الوطنية·
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©