الاتحاد

كرة قدم

سيتي يواجه شيفيلد في دور الـ» 64 «لكأس إنجلترا

توريه يحتفل بهدف سيتي في مرمى سندرلاند بالدوري الإنجليزي (د ب أ)

توريه يحتفل بهدف سيتي في مرمى سندرلاند بالدوري الإنجليزي (د ب أ)

لندن (د ب أ)
يستهل أرسنال رحلة الدفاع عن لقبه في بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم اليوم من نفس النقطة التي توج عندها بلقب البطولة، حيث يلتقي مع هال سيتي في الدور الثالث (دور الـ64) بالبطولة، بعدما تغلب على نفس الفريق في مايو الماضي بنهائي البطولة.
ويشهد هذا الدور بدء مشاركة الفرق الكبيرة، التي أعفيت من خوض الدورين الأول والثاني.
وقبل شهور قليلة، توج أرسنال بقيادة مديره الفني الفرنسي آرسين فينجر بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي إثر تغلبه على هال سيتي في المباراة النهائية، التي أقيمت على ستاد «ويمبلي» بالعاصمة لندن.
ويبدو أرسنال حاليا في أمس الحاجة إلى الفوز على هال سيتي، نظرا للموقف المتأزم لأرسنال في الدوري الإنجليزي هذا الموسم وابتعاده نسبيا عن صراع المراكز الأولى، خاصة بعد هزيمته أمام ساوثامبتون صفر/2 يوم الخميس في المرحلة العشرين من المسابقة.
وقال فينجر إنه ليس من المرجح أن يشارك مهاجمه الألماني لوكاس بودولسكي، في مباراة هال سيتي، بعد أن رددت بعض التقارير الإعلامية أنه في الطريق إلى إنتر ميلان.
وأوضح: «سأجري تغييرات قليلة على تشكيلة الفريق، هذا أمر مؤكد، ولكن بودولسكي لم يتدرب لعدة أيام، وبالتحديد منذ مباراتنا أمام ويستهام بسبب الإصابة، ولهذا لا أعتقد أنه يستطيع المشاركة في مباراة اليوم».
ويلتقي مانشستر سيتي حامل لقب الدوري الإنجليزي مع فريق شيفيلد وينسداي، في مباراة تشهد آخر مشاركة للإيفواري يايا توريه مع مانشستر سيتي قبل لحاقه بمعسكر منتخب بلاده استعدادا لبطولة كأس الأمم الأفريقية المقررة في غينيا الاستوائية هذا الشهر.
وقال التشيلي مانويل بيليجريني المدير الفني لمانشستر سيتي إن فريقه يستطيع التعامل مع غياب توريه في الفترة المقبلة بعدما مدد فرانك لامبارد مدة إعارته للنادي حتى نهاية الموسم.
وأوضح بيليجريني: «من الأسباب التي دفعتنا لاستعارة لامبارد أننا كنا نعلم بأن يايا توريه سيترك الفريق في منتصف الموسم للمشاركة في كأس الأمم الأفريقية».
ويستضيف تشيلسي، متصدر جدول الدوري الإنجليزي مناصفة مع مانشستر سيتي، وأحد المرشحين للفوز بلقب الكأس، فريق واتفورد في مباراة أخرى بنفس الدور.
ويرجح أن يجري البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني للفريق بعض التغييرات على تشكيلة الفريق، لمنح الراحة إلى بعض اللاعبين وإعطاء الفرصة لمشاركة بعض اللاعبين الآخرين.
ولكن الفرق الكبيرة تخشى مفاجآت منافسيها وتخشى الخروج المبكر من البطولة، خاصة وأن واتفورد يخوض الموسم الحالي بقيادة المدرب سلافيسا يوكانوفيتش لاعب تشيلسي السابق، ويرى واتفورد أنه يستطيع تفجير المفاجأة والإطاحة بتشيلسي من البطولة مبكرا.
وقال يوكانوفيتش: «فزنا بآخر ثلاث مباريات خضناها خارج ملعبنا وهو ما يعزز ثقتنا، سيكون يوما رائعا بالنسبة لنا، روح كأس الاتحاد الإنجليزي هي أن تثق دائما في قدرتك على الفوز في مباراة حاسمة، وسنواجه أحد أفضل الفرق في أوروبا، ونحن نحتاج إلى أن نقدم أداء رائعا في هذا اليوم وألا يؤدي تشيلسي بشكل جيد».
ويحل مانشستر يونايتد ضيفا على يوفيل تاون، علما بأن مانشستر يونايتد سقط في فخ التعادل في آخر ثلاث مباريات خاضها خارج ملعبه بالدوري الإنجليزي وهو ما يؤرق مديره الفني الهولندي لويس فان جال.
وقال فان جال: «عندما ترغب في الفوز بلقب الدوري الإنجليزي، عليك أن تحقق الفوز خارج ملعبك، ولكننا لا نفعل هذا الآن، لا نخسر ولكننا لا نفوز أيضا، إذا أردت أن تكون بطلا فعليك الفوز بهذه المباريات».
ويحل ليفربول ضيفا على فريق ويمبلدون غدا الاثنين، في مواجهة مكررة لنهائي البطولة عام 1988، والتي فجر فيها ويمبلدون المفاجأة وتغلب على ليفربول ليتوج باللقب.
وأكد ستيفن جيرارد قائد فريق ليفربول في وقت سابق اليوم أنه سيرحل عن صفوف الفريق في نهاية الموسم. ويسعى ليفربول جاهدا إلى أن يودع لاعبه المخلص الفريق بعد تقديم موسم جيد.
كما تشهد فعاليات دور الـ64 ثلاث مواجهات خالصة بين فرق من دوري الدرجة الممتازة، حيث يحل توتنهام ضيفا على بيرنلي غدا، ويلتقي إيفرتون مع ويستهام بعد غد الثلاثاء.
وفي باقي مباريات هذا الدور، يلتقي اليوم سندرلاند مع ليدز يونايتد، وكوينز بارك رينجرز مع شيفيلد يونايتد، ودافير مع كريستال بالاس، وأستون فيلا مع بلاكبول، وساوثهمبتون مع إيبسويتش تاون، وستوك سيتي مع ريكسهام.

اقرأ أيضا