الاتحاد

عربي ودولي

حملة عسكرية تضرب بؤر الإرهاب في سيناء

صورة أرشيفية لقوات أمن مصرية على متن مدرعاتها خلال إحدى الحملات التي تستهدف التكفيريين في سيناء (أ ف ب)

صورة أرشيفية لقوات أمن مصرية على متن مدرعاتها خلال إحدى الحملات التي تستهدف التكفيريين في سيناء (أ ف ب)

القاهرة (وكالات) - شنت قوات الجيش، أمس حملة عسكرية موسّعة شاركت فيها الطائرات على محورين بقريتي جوز أبورعد جنوب رفح، والوادي الأخضر جنوب الشيخ زويد، أسفرت عن مقتل نحو 20 عنصراً إرهابياً وإصابة 25 آخرين بجراح خلال مواجهات عنيفة.
وأكدت مصادر أمنية أن قوات الجيش ورد إليها معلومات عن أماكن تمركز خلايا تكفيرية خطيرة، وفي ضوء تلك المعلومات شنت قوات برية ضخمة تحت غطاء جوي من 3 طائرات أباتشي حملة مداهمات عنيفة وغير مسبوقة، واشتبكت القوات مع خليتين.
وحسب المصادر الأمنية قتل نحو 20 عنصراً تكفيرياً، وأصيب 25 آخرون، في مواجهات عنيفة، كما تم ضبط 16 عنصراً تكفيرياً بقرية الوادي الأخضر خلال المداهمات، وبحوزتهم سلاح آلي وجهازين لاسلكي، كما ضبطت أسلحة ومتفجرات بقرية جوز أبورعد، وتزامن مع الحملة العسكرية انقطاع تام في جميع أشكال الاتصالات الأرضية والمحمولة بشمال سيناء.
وتابع المصادر أن جندياً من الجيش أصيب في المواجهات بطلق ناري بالذراع اليسرى، كما تم التحفظ علي عنصر تكفيري مصاب بطلق ناري بالذراع اليسرى.
وأكدت المصادر، أن الحملة حققت نجاحًا منقطع النظير، حيث تمكنت الطائرات من دك أكثر من 12 بؤرة إرهابية دفعة واحدة بقريتي «الوادي الأخضر» جنوب الشيخ زويد، و»جوز أبورعد» جنوب رفح.
وتابعت المصادر، أنه عقب القصف الجوي، داهمت قوات من الصاعقة والعمليات الخاصة بؤر الإرهاب بقرية الوادي الأخضر، وألقت القبض على العناصر التكفيرية وبحوزتهم أسلحة آلية، وعثر على مخازن للمتفجرات والأسلحة المتنوعة وكميات من الذخيرة وجهازي لاسلكي بإحدى البؤر بتلك القرية.
علي صعيد آخر، أفاد مصدر أمني مصري مسؤول بأن مسلحين مجهولين قاموا بالهجوم على كمين أمني ثابت بوسط سيناء ما أدى إلى إصابة جندي. وقال المصدر إن مسلحين قاموا باستهداف كمين أمنى بمنطقة «صدر الحيطان» في وسط سيناء، نتج عنه إصابة جندي بطلقات نارية فى الساق اليسرى. وأشار إلى أنه تم نقل الجندي المصاب إلى مستشفى السويس المركزي وحالته مستقرة. وفي الإطار نفسه، قال العقيد أركان حرب أحمد على المتحدث العسكرى إن قوات حرس الحدود تمكنت بالتنسيق مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة من تدمير 7 أنفاق بمدينة رفح على الحدود مع قطاع غزة.

فتح شارع قصر العيني وإزالة الجدار المؤدي للتحرير

القاهرة (وكالات) - وجه اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية المصري، أمس، قيادات مرور القاهرة بفتح طريق شارع قصر العينى، وإزالة الحائط الخرسانى المؤدى إلى ميدان التحرير، بالإضافة إلى فتح شارع الفلكي المؤدي إلى شارع محمد محمود.
جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده وزير الداخلية مع كبار المسؤولين بالوزارة لمتابعة تنفيذ الخطة الأمنية الشاملة التى أعدتها الوزارة لتنظيم الحركة المرورية فى المحاور والشرايين الرئيسية والتى تستهدف إزالة كافة المعوقات المرورية. وشدد الوزير خلال الاجتماع على ضرورة تكثيف الحملات المرورية على مدار اليوم وقيام القيادات بالوزارة بأداء دورها والمتابعة الميدانية المستمرة لما يجري بالشارع المصري وإيجاد حلول غير تقليدية من شأنها التيسير والتسهيل على المواطنين والقضاء على المواقف العشوائية وخاصة المتواجدة بمداخل ومخارج الكباري والأنفاق.

اقرأ أيضا

شرطة نيويورك تضبط مشتبهاً به أثار موجة من الذعر بمحطة قطارات أنفاق