الثلاثاء 6 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

الشؤون الإسلامية تبحث نظام منح الأراضي لبناء المساجد

23 مارس 2007 00:35
ترأس سعادة الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف الاجتماع الأول لمجلس إدارة الهيئة الجديد الذي شكل بموجب قرار مجلس الوزراء مؤخراً· واختار مجلس الإدارة الدكتور محمد مطر الكعبي المدير العام للهيئة وعضو مجلس الإدارة نائباً لرئيس المجلس· وناقش المجلس أهمية إعداد مشروع قانون اتحادي لتنظيم مهنة مقاولي الحج والعمرة، وامكانية فرض الضمان البنكي على حملات العمرة أسوة بما هو معمول به مع حملات الحج· وفيما يخص مراكز تحفيظ القرآن الكريم أكد المجلس أهمية اصدار قرار ينظم آلية إنشاء وتشغيل تلك المراكز· وقد تداول المجلس أعمال الهيئة المتعلقة بإنشاء ورعاية بيوت الله، فأكد الحاجة إلى اصدار قرار ينظم رعاية شؤون المساجد، وأوصى المجلس بضرورة عمل دراسة حول مساجد الدولة لبيان مدى حاجتها من الصيانة الدورية، وحصر المساجد التي تحتاج إلى إعادة بناء حتى يتسنى عمل اللازم، وناقش المجتمعون موضوع الأراضي التي يتم منحها من قبل بلديات الدولة للمواطنين بهدف بناء المساجد عليها، وفي هذا الشأن قرر المجلس تكليف الجهة المختصة بالهيئة لعمل اللازم نحو مخاطبة بلديات الدولة لمعرفة الأراضي التي تم صرفها لهذا الغرض ولم يتم انشاء مساجد عليها لتتسنى الاستفادة منها في بناء مساجد جديدة، كما قرر المجلس الطلب من بلديات الدولة التنسيق مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف ومكاتبها في مختلف الإمارات بخصوص أي طلبات جديدة يتقدم بها المواطنون لهذا الغرض، على ألا تزيد مدة تخصيص الأرض أكثر من عام حتى تتسنى الاستفادة منها في حالة عجز الممنوحة له عن بناء المسجد· كما تدارس المجلس أوضاع بعض الأوقاف الأهلية الملحقة بالمساجد والتي تتم إدارتها من قبل بعض الواقفين بأنفسهم دون تنسيق مع الهيئة، فأوصى بضرورة ايجاد آلية لتطوير وضبط تلك الأوقاف بما يتناسب مع الأهداف السامية المرجوة من الوقف، على أن تتولى الهيئة الاشراف الكامل على المساجد وأوقافها، وفي حال رغبة المحسنين تولي إدارة أوقافهم الملحقة بالمسجد، فقد تقرر إلزامهم بتحمل كافة المصاريف المالية المترتبة على المسجد من رواتب وصيانة ونظافة وكهرباء وغير ذلك، على أن تكون الهيئة هي التي تتولى إدارة المسجد وتعين العاملين فيه· من ناحية أخرى قرر المجلس إعادة تشكيل اللجان الدائمة العاملة في الهيئة· كما بحث المجلس آلية توزيع فوائد الأوقاف ووجه بضرورة صرف عوائد الأوقاف المشروطة حسب وصية الواقفين، وأما عوائد الأوقاف غير المشروطة فقد وجه المجلس بضرورة التركيز على إنفاقها في رعاية بيوت الله· كما اعتمد المجلس هيئة الهلال الأحمر شريكا استراتيجيا في مجال توزيع ما تعتمده الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف من عوائد ريع الأوقاف التي تديرها الهيئة، وأوصى بضرورة توقيع مذكرة تفاهم مع هيئة الهلال الأحمر لتنظيم ذلك·
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©