الاتحاد

عربي ودولي

بكين ترفض تقرير البنتاجون حول التهديد الصيني

رفضت الصين أمس تقرير ''البنتاجون'' حول قدراتها العسكرية معتبرة انه يتضمن ''تحريفا خطيرا للوقائع'' قد يسيء الى العلاقات بين البلدين· وقال الناطق باسم الخارجية الصينية كين جانج ''انه تحريف خطير للوقائع ومحاولة للتدخل في الشؤون الداخلية للصين''·
واضاف ''لا نشكل تهديدا للدول الاخرى وندعو الولايات المتحدة الى التخلي عن عقلية الحرب الباردة وان يكون لديها تفهم صحيح للصين ونموها''· واوضح ان ''الصين تعارض بشدة ذلك وقدمت احتجاجا رسميا لدى الولايات المتحدة ··· وهذا الامر لن يكون مفيدا لعلاقاتنا الثنائية''· وكان التقرير السنوي لوزارة الدفاع الاميركية'' البنتاجون ''حول الصين حذر امس الاول من نقص الشفافية المحيط بالتوسع العسكري الصيني والطريقة التي يمكن ان تستخدم فيها قوتها· واوضح التقرير ''توجد علامات استفهام كثيرة حول مستقبل الصين، ولا سيما ما يتعلق بتوسع قوتها العسكرية والطريقة التي يمكن ان تستخدم بها هذه القوة''·
واشار التقرير الى ان الصين تقوم ضمن اشياء اخرى كثيرة بتطوير صواريخ قادرة على ان تضرب في البحر حاملات طائرات وسفنا اخرى وباجراء تجارب على اسلحة مضادة للاقمار الاصطناعية· واكد التقرير ايضا ان معلومات المجتمع الدولي محدودة بشأن دوافع الصين لتحديث جيشها والقدرات الرئيسية لهذا الجيش·
وجاء التقرير قبل يوم من اعلان بكين عن زيادة في موازنة الجيش تبلغ 17,6% لعام 2008 · وقال المتحدث باسم الجمعية الوطنية الشعبية (البرلمان الصيني) جيانج انزهو ان الموازنة الجديدة للقوات الصينية ستبلغ 417,769 مليار يوان (57,22 مليار دولار) هذه السنة·
وفور الاعلان عن موازنة الدفاع الصينية دعت اليابان المجاورة للصين في بيان رسمي بكين الى الاخذ بالاعتبار قلق المجموعة الدولية· وجاء في البيان ان ''وزارة الدفاع ستواصل العمل من أجل ان تقوم الصين بتعزيز الشفافية حول قوة جيشها''·

اقرأ أيضا

ولي العهد السعودي يستعرض التعاون العسكري مع وزير الدفاع الأميركي