صحيفة الاتحاد

الرياضي

نجاح باهر لمهرجان أبوظبي لـ حقاقة الهجن


قدال حمد النيل:

شهد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة مهرجان أبوظبي (للحقاقة) أمس بميدان الوثبة كما شهد السباق سمو الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد الهجن وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي وسمو الشيخ مايد بن محمد بن راشد آل مكتوم وعدد كبير من أصحاب الهجن وجمهور غفير من محبي وعشاق هذه الرياضة العربية الأصيلة·
وحقق المهرجان نجاحاً باهراً من حيث الإقبال الجماهيري الكبير وعدد المطايا المشاركة التي تجاوز الألفي مطية وقد رصدت جوائز قيمة للفائزين عبارة عن 12 سيارة ومبالغ نقدية وأقيم السباق على فترتين على مدى 20 شوطا للفترة الصباحية و10 أشواط في المساء وفي ختام السباق قام فرج بن حمودة الظاهري بتقديم الجوائز إلى الفائزين·
الدكتورة تنتزع
صدارة الرئيسي
بدأت الفترة المسائية بداية مثيرة وقوية حيث التنافس على السيارات وجاء الشوط الأول حافلا بالندية بين الأبكار التي تنافست على الشوط الرئيسي والسيارة واستطاعت (الدكتورة) لـ حمد بن محمد بالعضيلي الفوز بالشوط الأول وقطعت مسافة الأربعة كيلومترات في زمن وقدره 8,5,6 دقيقة·
واستطاع (شاهين) لسلطان بن خليفة بن زاهرة الخييلي تسجيل أفضل توقيت حيث فاز بالشوط الرابع وقطع المسافة في زمن وقدره 6 دقائق واستحق الساعة القيمة المقدمة من علي بن فرج بن حمودة الظاهري ، كما فاز (سلهود) لسعيد بن خليفة بن زاهرة الخييلي بالشوط الثاني وقطع المسافة في زمن وقدره 6,8,6 دقيقة أما الشوط الثالث فكان من نصيب (الفائزة) لـ راشد بن خميس الغويص وقطعت المسافة في زمن وقدره 12,6 دقيقة وفاز (المسك) لمحمد بن حسن العامري بالشوط الخامس مسجلا رقما وقدره 6,8,2 دقيقـــــــــة وفــــاز (الذيـــــب) لـ أحمد بن محمد بن ماجد بن مطر الخييلي بالشوط السادس وفازت (المتحدة) لمحمد بن غريب الكتبي بالشوط السابع وقطعت المسافة في زمن وقدره 6,4,9 دقيقة واستحقت ( لغزيل) لمحمد بن حمد راعي الشيقة الفوز بالشوط الثامن وقطعت المسافة في زمن وقدره 6,5,4 دقيقة وأضاف محمد بن غريب الفوز الثاني والسيارة الثانية بعد أن خطفت (فجر) الشوط التاسع وقطعت المسافة في زمن وقدره 6,5,1 دقيقة ونجحت (الدكتورة) لـ سلطان بن حمدان المنصوري في الفوز بالشوط العاشر ·
(سرابة)
تتصدر الصباحي
شهدت الفترة الصباحية التي رصد لشوطها الأول والثاني سيارتان و4 دراجات و 4 أجهزة آلي لبقية الأشواط بالإضافة إلى الجوائز النقدية وقد استطاعت (سرابة) أن تظفر بشوط الصدارة الرئيسي وهي ملك أحمد عبد الله المرر وقطعت المسافة في زمن وقدره 6,8 دقيقة كما فازت (راهي) لمحمد بن سالم بن عبيد المهيري بالشوط الثاني والسيارة وحققت (بنت صوغان) لـ سعيد بن سيف الراشدي فوزها بصدارة الشوط الثالث وقطعت المسافة بزمن وقدره 6,1 دقيقة كما فازت (البنتلي) لـ عبد الله سعيد بالعرطي بالشوط الرابع وقطعت المسافة بزمن وقدره 6,11 دقيقة وفازت (الشايبة) لـمحمد بن معتوق العامري بالشوط الخامس وقطعت المسافة في زمن وقدره 6,11,7 دقيقة وفازت (كسابة) لـ محمد بن هميله المزروعي بالشوط السادس، أما الشوط السابع فكان من نصيب (ناصية) لناصر بن قريع المري وقطعت المسافة في زمن وقدره 6,17 دقيقة وفاز (رعد) لعوض بن سالم العامري بالشوط الثاني وقطع المسافة في زمن وقدره 6,17 دقيقة ثم (جبارة) لـ راشد بن حمد بن غدير التي فازت بالشوط التاسع وفاز (ضاري) لـ سعيد بن حمد بن مبارك المهيري بالشوط العاشر واستحقت (الهامة) لـ محمد بن معتوق العامري الفوز بالشوط الحادي عشر وفاز (شاهين) لـسعيد بن سلمة المنصوري بالشوط الثاني عشر وفازت (الشاهينية) لـ سالم بن مبخوت الهاملي بالشوط الثالث عشر وخطفت (محبوبة) لـ محمد بن سعيد الرميثي الشوط الرابــــع عشـــر كما فــــاز ( هملول ) لـ خادم بن سالم العويس بالشوط الحادي عشــــر وفـــاز ( مضاوي ) لـ مبارك بن نصرة العامري بالشوط السادس عشر وفازت (روضة) لـ محمد بن معتوق العامري بالشوط السابع عشر وفازت (الضويمر) لـ محمد بالصياح المري بالشوط الثامن عشر ثم ( جبارة ) لـ أحمد بن عبد الله السليم بالشوط التاسع عشر وأخيرا لـ فارس بن خميس المزروعي ·
إشادة
أشاد سعادة فرج بن علي بن حمودة الظاهري بالنجاح الباهر الذي حققه المهرجان من حيث الإقبال الجماهيري الكبير والتجاوب الطيب من أصحاب السمو الشيوخ الذين شاهدوا المهرجان وفي مقدمتهم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة وسمو الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار رئيس الدولة رئيس اتحاد سباقات الهجن وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي وسمو الشيخ مايد بن محمد بن راشد آل مكتوم الذين أضافوا بحضورهم الذي أثلج صدور الحضور بمشاركتهم الكبيرة والتلاحم والتآلف بين القيادة وابناء الشعب التي تدل على التقدير والاحترام والولاء الذي يطل بالنوافذ الإيجابية لإثراء هذه الرياضة التراثية التي أصبح الكل يتسابق نحوها بقوة لامتلاك أفضل السلالات والدخول في هذا المجال الرحب مما يدل على الاهتمام والتمسك بهذا الإرث الخالد وأضاف: المهرجان سيكون سنويا وبالمستوى الأفضل لأن مهرجانات (الحقاقة) وهي صغار الهجن تعتبر النواة الحقيقة لمستقبل السباقات وإن الهجن والإبل بصفة عامة جزء لا يتجزأ من حياة الماضي والارتباط بها يعد تواصلا مع الحاضر والمستقبل وإن هذا المهرجان هي بداية طيبة لانطلاقات قادمة ويقيني أن الجميع سيسهم في إنجاحها وإثرائها·
وأشاد بالتوقيتات الجيدة التي تحققت مما يدل على الاهتمام بالنوعية من خلال التعامل الحضاري من حيث الإعداد والتحضير والتغذية والاهتمام ووجه في ختام حديثه الشكر لاتحاد سباقات الهجن الذي قام بتنظيم هذا المهرجان الحافل بهذه الصورة المشرفة ولكل المشاركين متمنيا التوفيق للجميع ·