الاتحاد

عربي ودولي

صلوخ: لابد من إيجاد صيغةلدعوة لبنان إلى القمة العربية

أكد وزير الخارجية اللبناني المستقيل فوزي صلوخ أن ''الدعوة للقمة العربية توجه إلى رؤساء الدول لأنها قمة رؤساء ولكن في الوضع اللبناني الراهن، وفي ظل عدم انتخاب رئيس للجمهورية حتى الآن، لا بد من إيجاد صيغة لتوجيه الدعوة للبنان، وما زال هناك بعض الوقت حتى 29 فبراير الحالي''·
ولفت صلوخ في تصريح امس إلى أنه ''في حال استمرار شغور موقع رئاسة الجمهورية تعود صلاحيات الرئيس إلى مجلس الوزراء مجتمعا لا إلى رئيس الوزراء الذي هو وزير أول بين المتساوين''·
وعن احتمال إيفاد الوزير متري كممثل للدولة اللبنانية إلى القمة العربية، قال ''لا علم لي بذلك وأعتقد أن مثل هذا التوجيه غير ملائم وغير مناسب وأشك بأن الدولة المضيفة ستتبع مثل هذا المسلك فلا بد من التنسيق بينها وبين الامانة العامة للجامعة العربية في حال عدم انتخاب رئيس للجمهورية''·
وأوضح أن ''وزارة الخارجية أعدت المذكرة التي حملها الوزير متري الى المؤتمر الوزاري العربي في القاهرة، وهذا مشروع قرار لتأييد ودعم لبنان وتأييده وأرسلناه لمندوبنا في الجامعة العربية ويقدمه للأمانة العامة ويدرج كبند على جدول الاعمال، وكذلك يوزع على جميع الوزراء وقبله على كبار الموظفين· وإذا تم الإتفاق على كل مشاريع القرارات ترفع الى وزراء الخارجية· وإذا كان هناك من خلاف على مشروع قرار من مشاريع القرارات يرفع الأمر الى مجلس وزراء الخارجية العرب·

اقرأ أيضا

رجل الأعمال الهندي نيراف مودي في قبضة الشرطة البريطانية