الاتحاد

الرياضي

الشباب يهزم باختاكور بهدفي ريناتو وعيسى عبيد

ريناتو (وسط) سجل هدف الشباب الأول

ريناتو (وسط) سجل هدف الشباب الأول

فاز الشباب على باختاكور 2 - 1، وديا أمس في المباراة التي جرت على ملعب نادي الوصل في إطار استعداد الشباب للمباراة المهمة يوم العاشر من الشهر الجاري ضد الأهلي في دوري المحترفين.
بدأ باختاكور بالتسجيل في الدقيقة 30 عن طريق أوديل أحمدوف، وتعادل للشباب المحترف البرازيلي ريناتو في الدقيقة 70 من الشوط الثاني، وأضاف عيسى عبيد الهدف الثاني في الدقيقة 74.
ويعد فريق باختاكور من الفرق القوية في الدوري الأوزبكي، حيث جاء وصيفاً للبطل في موسمه المنتهي وسيلعب ضمن مجموعة نادي العين في الموسم المقبل بدوري أبطال آسيا.
أشرك بوناميجو مدرب الشباب مجموعة من اللاعبين للاطمئنان عليهم ومنح بعض اللاعبين الأساسيين قسطا من الراحة، خاصة أنهم تدربوا بقوة قبل المباراة، حيث غاب عن صفوف الجوارح التشيلي فيلانويفا والحارس سالم عبدالله، في حين شارك من العناصر الشابة منهم عبدالله حسن مراد وداوود شانبيه وعلي محمد راشد والحارس طلال عبيد ومحمد مرزوق.
وهاجم الفريق الأوزبكي من طرفي الملعب ولاحت أولى الفرص لهم في الدقيقة الثامنة ضاعت من أكمل كلماتوف، وفرصة أخرى من فرهود تاجييف.
حاول عيسى محمد مدافع الشباب إيقاف خطورة الهجوم الأوزبكي الذي يعتمد على التمريرات الطويلة وحاول تاجييف المرور كثيراً من عيسى، لكنه استطاع إيقافه في الشوط الأول.
واعتمد الشباب على مهاجميه عيسى عبيد وعبدالله حسن مراد وحاول ريناتو استخدام مهاراته الجيدة في التصويب من مسافات بعيدة وشكلت كراته خطورة على مرمى باختاكور، وبذل عادل عبدالله جهداً كبيراً في خط الوسط وتحرك عبدالعزيز هيكل كثيراً في الناحية اليسرى دفاعاً وهجوماً، كما حاول داوود استغلال الفرصة لإثبات كفاءته ومعه علي راشد.
وفي الدقيقة 30، استطاع أندرييف سانسيلاف إحراز هدف فريقه الأول من تمريرة جيدة وصلته من خط الوسط وانطلق بها ليضعها في شباك الشباب.
وفي الشوط الثاني، قام مدربهم المونتنيجري “ميودراج رادولوفيتش بإشراك مجموعة جديدة لتجربتها وبها الكثير من العناصر الشابة التي يريد المدرب صقلها.
وفي الشباب، لعب محمد نصر بدلاً من عبدالله حسن مراد، وفي الدقيقة العاشرة أظهر ريناتو خطورة كبيرة عندما سدد كرة قوية من مسافة بعيدة أنقذها الحارس البديل ايركين جباروف بتحويلها إلى ضربة ركنية.
وكانت التغييرات العديدة التي أجراها مدرب باختاكور في الشوط الثاني سبباً مباشراً في هبوط المستوى، وهو ما استغله فريق الشباب في فرض سيطرته على أجزاء من الملعب وهدد مرمى المنافس كثيرًا.
وفي منتصف الشوط قام مدرب الشباب بمنح مجموعة أخرى من لاعبيه فرصة المشاركة، فدفع بمحمد علي حسن وإسماعيل أحمد بدلاً من عادل عبدالله وداوود شانبيه.
هدف التعادل
وسيطر الشباب حتى استطاع ريناتو تسجيل هدف التعادل في تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء قوية على يمين الحارس أرضية زاحفة.
وواصل الشباب سيطرته على الملعب ومرر إسماعيل أحمد كرة عرضية نموذجية عكسية على رأس عيسى عبيد قابلها قوية وجميلة في الدقيقية 74 محرزاً هدف التقدم للجوارح

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» يستعرض أمام «العنابي» بـ «رباعية»