سلمت بلدية مدينة أبوظبي نحو 800 مواطن مساكنهم في منطقة الفلاح من إجمالي الدفعة الثانية والبالغ عددهم ألف مواطن، وقد حرصت البلدية على سرعة إنجاز معاملات التخصيص، وتوفير الخدمات للفئات غير القادرة على الوصول إلى مبنى البلدية لإنهاء الإجراءات بحسب مصدر في البلدية. وقال المصدر إن البلدية واصلت لليوم الثاني على التوالي تسليم الدفعة الثانية من المساكن الشعبية في منطقة الفلاح للمواطنين المستحقين، والبالغ عددهم ألف مواطن من المستفيدين الذين تم اعتماد أسمائهم حسب قوائم لجنة تخصيص الأراضي والمساكن لإمارة أبوظبي، وذلك تنفيذا لمبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وأشار المصدر إلى أن البلدية سيرت سيارات متنقلة لاستكمال إجراءات تسليم المساكن الشعبية إلى ذوي الإعاقة في أماكن إقامتهم ووجودهم وفي منازلهم، وذلك في إطار حرص البلدية على تقديم أفضل معايير الخدمات والسعي نحو إنجاز تسليم البيوت في أسرع وقت محدد. وكانت البلدية قد سلمت حتى يوم أمس نحو 80 % من المساكن للمستحقين، وسارعت فور صدور المرسوم بإعداد الإجراءات التنفيذية للتجاوب السريع مع متطلبات تنفيذه وكلفت فريق عمل متخصص في هذا الشأن حيث بدأت استقبال المستفيدين المدرجة أسماؤهم لاستكمال إجراءات تسليم البيوت وفق آلية مرنة لتحقيق هذا الهدف. وتعتبر مدينة الفلاح السكنية نموذجا مثاليا للتعاون بين جميع القطاعات في أبوظبي لتحقيق الأهداف الاستراتيجية وتعكس التزام حكومة أبوظبي بتحقيق رؤية أبوظبي 2030 من خلال إرساء مجتمعات مستدامة وراقية تعمل على صون وتعزيز الهوية الإماراتية والارتقاء بنمط الحياة. ويضم المشروع أربعة آلاف و857 فيلا على مساحة إجمالية تبلغ 12،5 مليون متر مربع تضم مجموعة من المرافق موزعة على خمسة أحياء، لكل منها مرافق عامة تضم مساجد ومدارس ومرافق مجتمعية بجانب عدد متنوع من المحال. وتشمل المرحلتان الأولى والثانية من المشروع تشييد ألفي مسكن بما فيها المرافق والخدمات إضافة إلى مسجد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان الذي يتسع لألفي مصل، وتتوافر المرافق العامة على مقربة من كل المساكن بجانب مركز رئيسي للمشروع بأكمله يضم كل المرافق الخدمية بما في ذلك مركز تجاري للتسوق ومستشفى ومكاتب تجارية. ويتميز المشروع بتصاميم معمارية مبتكرة تتماشى مع نمط الحياة الأسرية للمواطنين ويسهم في تقوية الروابط الاجتماعية من خلال المتنزهات والساحات التي تتخلل المرافق السكنية والتجارية والترفيهية للمشروع. وعبر عدد من المواطنين والمواطنات المستفيدين عن امتنانهم للقيادة الرشيدة التي حرصت على استقرارهم، وتوفير المسكن المناسب لهم ولأسرهم، حيث قال محمد سالم “إن المنطقة الفلاح تعد من المشاريع التي تشعرنا بالفخر بقيادتنا التي وفرت لنا هذه المنطقة السكنية “، مشيرا الى منطقة الفلاح نموذج سكني مثالي، مطالبا بضرورة الاقتداء بهذا المشروع، والاستفادة من المزايا التي يضمها وتطبيقه على بقية المشاريع السكنية بالدولة. من جهته يقول محمد صالح إنه حصل على ذلك المسكن الذي سيكون بيتا مثاليا للعائلة، مشيداً بدقة التصاميم ودقة التخطيط، والحرص على إظهار المشروع بهذه الصورة العامة للمنطقة، وأشاد برؤية القيادة الحكيمة وحرصها في توفير بيت لكل مواطن. «أبوظبي للتوزيع»: تسهيل فتح اشتراكات للمستفيدين هاشم المحمد (أبوظبي) - انتهت شركة أبوظبي للتوزيع، إحدى شركات هيئة مياه وكهرباء أبوظبي، من توصيل خدمات الشركة المتمثلة في الماء والكهرباء لنحو 2082 وحدة سكنية في مشروع مساكن الفلاح شملت الدفعتين الأولى والثانية. وأعربت الشركة عن تقديم التسهيلات كافة المتعلقة بفتح حسابات اشتراك في خدمات المياه والكهرباء للمواطنين ممن تسلموا مساكنهم ضمن الدفعة الثانية. وقال محمد بن جرش المدير العام للشركة في تصريح خاص لـ"الاتحاد"، إن الشركة قامت بوضع كافة الترتيبات الفنية والإدارية اللازمة لإكمال الإجراءات التوصيل وتسهيل تلقى الخدمة، مشيراً إلى أنه يجب إبراز المستندات المطلوبة كافة لدى فروع الشركة كافة لخدمة العملاء والمنتشرة في مدينة أبوظبي وضواحيها. وأضاف أنه تمت زيادة عدد الموظفين العاملين في تلك المراكز حتى يتمكن المستفيدون من المبادرة الحصول على هذه الخدمات الهامة بسرعة ويسر، فيما عملت مراكز خدمة العملاء إضافة إلى المراكز الرئيسية في داخل جزيرة أبوظبي لإنهاء إجرات تسجيل مساكن الفلاح فقط.