صحيفة الاتحاد

الرياضي

النصر يتهم لجنة المسابقات بتعمد معاقبة عناصره



أصدر مجلس إدارة نادي النصر البيان التالي:
بالإشارة إلى قرار لجنة المسابقات في خطابها رقم (5322) بتاريخ 15/3/2007 بتوجيه عقوبة الإنذار وغرامة مالية قدرها 20,000 درهم على نادي النصر لما صرح به السيد/ عبدالله خليفة عبيد (عضو مجلس الإدارة ومشرف الفريق الأول لكرة القدم) في لقائه التليفزيوني على قناة دبي الرياضية، نود هنا أن نؤكد أن إدارة نادي النصر تستنكر قرار لجنة المسابقات المشار إليه أعلاه وهو دليل قاطع على قيام لجنة المسابقات وبتعمد مستمر منذ بداية الموسم في التعامل مع نادي النصر بشكل منفرد، فلا تخلو مباراة من عقوبة للاعبي أو إداريي نادي النصر والتي وصلت لأعضاء مجلس الإدارة لمجرد طرح رأي على الشارع الرياضي ومن خلال وسائل الإعلام وبشكل حضاري·
نحن هنا نطالب بوجود شفافية للتعامل من قبل رئيس لجنة المسابقات نحو الأندية بشكل خاص ونحو الشارع الرياضي والإعلامي بشكل عام· ونتساءل هل سيعاقب رئيس لجنة المسابقات الشارع الرياضي ووسائل الإعلام وكل من يدلي برأيه؟ فأين حرية الإعلام عندما يطرح المعلق الرياضي سؤالا على ضيفه لإبداء رأيه في المباراة؟
هل سيفرض أسلوب القوة في التعامل مع لاعبي وإداريي أندية الدولة عوضاً عن إعداد البرامج التثقيفية والتوعية الرياضية التي ترشدهم نحو التقيد بالقوانين المحلية والدولية التي تسهم بشكل كبير في تطوير أداء اللاعبين وأحد أسباب تأهيلهم نحو الاحتراف·
هل كانت العقوبة الغرامة بسبب عدم حضور رئيس لجنة المسابقات لهذا اللقاء التليفزيوني؟ أم يفترض بشخص قيادي مثل رئيس لجنة المسابقات أن يمد جسور التواصل مع جميع مكونات الوسط الرياضي، فهو المتحدث الرسمي باسم اتحاد الكرة؟ فنحن نتساءل هنا مع من سنتواصل في اتحاد الكرة إذا تغيب المتحدث الرسمي باسم اتحاد الكرة؟ ونطرح هذا السؤال على رجال الإعلام، فمع من سيتواصلون ويتعاملون في اتحاد الكرة؟ ونحن هنا نطالب بتحديد الإساءة التي قام بها السيد/ عبدالله خليفة ونحن نطالب بمعرفة الخطأ أو الجملة التي اعتبرتها اللجنة إساءة والتي عوقب على أساسها السيد/ عبدالله خليفة؟ هل كانت إفادته بأن السيد/ محمد بن دخان كان أميناً للسر العام لاتحاد ألعاب القوى هي السبب؟ وهل كانت هذه إساءة أم قذفا أم سباً أم فعلاً فاضحاً أم إساءة الى أحد أعضاء مجلس إدارة الاتحاد؟ نود أن نعلم أين هي الشفافية هل هي في عدم حضور اللقاء التليفزيوني لمناقشة آراء وطروحات الشارع الرياضي والرد على الانتقادات من جماهير الكرة من موقعه كمتحدث رسمي لاتحاد الكرة·
هل يمكننا أن نعتبر إشهار كارت العقوبات والغرامات تستراً وهروباً بدلاً من مواجهة الشارع الرياضي والرد المنطقي على هذه الأسئلة·
نحن في نادي النصر نحترم اللوائح والتعاميم التي يصدرها اتحاد الكرة وجميع لجانه المنبثقة وفي نفس الوقت نتساءل هل رئيس لجنة المسابقات سيحظر حرية الرأي ويعاقب عليها؟ ونتساءل هنا ما الإجراء الذي اتبعه رئيس لجنة المسابقات لحماية حكامنا في المباريات التي تمت مؤخراً حيث صدرت عدة أخطاء عن عدة إداريين وبشكل صارخ أمام العدسات التليفزيونية، فقد أهان أحدهم حكم المباراة في إحدى وسائل الإعلام باللفظ وآخر خلع عقاله واعتدى على الحكم وذلك أمام مرأى العديدين وبدون أي عقوبة تذكر تردعهم عن تكرار تلك الأحداث، فنحن نود أن نؤكد للجميع بالتزامنا التام نحو احترام القوانين الصادرة عن اتحاد كرة القدم واحترام جميع الحكام بلا استثناء ونقدر الظروف والضغوط والعمل الجبار الذي يقوم به كل حكامنا·
سؤالنا هنا كيف يتم اتخاذ قرار في هذا الموضوع بالتمرير؟ هل رأى أعضاء لجنة المسابقات شريط المقابلة التليفزيونية واتخذوا قرارهم؟ هل يتم تقييم مثل هذه الأمور بالتمرير؟ نحن هنا نطالب رجال الإعلام بضرورة تدقيق محاضر اجتماعات لجنة المسابقات والإعلان عن كيفية اتخاذ مثل هذه القرارات وبكل شفافية، ونطالبهم بطرح رأيهم بالحكم في هذا اللقاء وهل كانت هناك أية إساءة تذكر من قبل السيد/ عبدالله خليفة لأي عضو أو موظف أو عامل في اتحاد الكرة؟
إن مثل هذه القرارات لن تثني ولن تعرقل مسيرة نادي النصر عن توفير كل الدعم اللازم لاتحاد الكرة، وهنا نود أن نذكر بأننا نفتخر بأن بداية مشوار منتخبنا بالحصول على كأس الخليج كانت من معسكر إعداده في نادي النصر في نفس الوقت الذي نؤكد أن نادي النصر بعراقته وتاريخه المشهود يترفع عن مثل هذه القرارات الاستفزازية والسلبية·
إن سياستنا في نادي النصر منبثقة من توجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة رئيس النادي وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم نائب رئيس النادي والتي هي نبراس تضيئ درب النادي نحو التقدم والازدهار·