صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

باختصار



شركات السيارات الألمانية تتنافس في خفض الأسعار

ارتفعت حدة المنافسة بين شركات إنتاج السيارات في ألمانيا وبلغ متوسط التخفيضات في أسعار السيارات الجديدة نحو 18 بالمئة· وأرجعت دراسة حديثة نشرتها صحيفة ''بيلد تسايتونج'' الألمانية الثلاثاء الماضي حدة المنافسة إلى انخفاض الطلب على شراء السيارات الجديدة منذ مطلع العام الحالي· وتوقعت الدراسة التي أجراها مركز أبحاث السيارات في مدينة جيلزنكيرشن أن تنخفض وتيرة المنافسة خلال الشهور المقبلة وتتراجع معها نسب الخصم التي تعرضها شركات السيارات·
ألمانيا ترفض
تعديل سرعة السيارات

صرح هارتموت كوشيك، مدير الشئون البرلمانية للمجموعة البرلمانية للحزب الاجتماعي البافاري، بأن القيادات البرلمانية لطرفي الائتلاف الحاكم في ألمانيا اتفقت على إيقاف أي طلب برلماني يهدف إلى تحديد السرعة على الطرق السريعة في ألمانيا بـ 130 كيلومتراً في الساعة، وأضاف كوشيك: وبهذا لن ينظر لأي طلب تتقدم به أية مجموعة برلمانية خارج الائتلاف الحكومي''· ولاقى هذا القرار احتجاجا من قبل الموقعين على الطلب، وهم راينهارد لوسكه العضو بحزب الخضر، وجوزيف جوبل العضو بالحزب الاجتماعي البافاري، وهايدي فرايت العضو بالحزب الاشتراكي الديمقراطي·
وقال جوزيف جوبل في حديث لصحيفة ''مونشنير ميركور'' الصادرة في ميونيخ إنه سيكون من الصعب على الحكومة الألمانية أن تطبق ما التزمت به المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل خلال القمة الأوروبية الأخيرة بشأن إجراءات حماية البيئة ضد التغيرات المناخية بدون تحديد السرعة على الطرق السريعة في ألمانيا· وقالت العضو هايدي فرايت إنها لم تكن تعتقد أن أعضاء البرلمان الذين أعلنوا تأييدهم لهذا التحديد سيوافقون على مثل هذا القرار بهذه البساطة·

هوندا تستعيد
165 ألف سيارة معطوبة

أعلنت هوندا أنها بصدد اتخاذ قرار باستعادة 165 ألف سيارة من زبائنها من موديلات عامي 2005 و2006 بسبب خطأ في تركيب وصلات تؤدي إلى المحرك ويمكن أن تصيبه بالعطل· وفي هذه الحالة تتكفل الشركة بإصلاح السيارات مجاناً وإعادتها إلى أصحابها· وتأتي هذه الحملة عقب وصول رسالة تحذيرية من وكالة أمن الطرق السريعة في الولايات المتحدة· والسيارات المعنية بهذه الحملة هي أكورا آر آي وتي آي وتي إس إكس، وهوندا أكورد لعام 2005 من فئات الكوبيه والسيدان والهجينة وطراز عام 2005 من السيارة العائلية هوندا أوديسي بالإضافة لطراز عام 2007 من البيك آب ريدجلاين·



نظام جديد
للوسائد الهوائية

أعلنت شركة ''سيمنس في دي أو'' لقطع غيار السيارات أنها طورت نظاما جديدا للوسائد الهوائية في السيارات يمكنه ''سماع'' صوت حدوث الارتطام عند وقوع حادث ويتميز باستجابة أسرع مقارنة بأنظمة الوسائد الهوائية التقليدية·
وذكرت الشركة أنها زودت النظام الجديد بمجس خاص لصوت الارتطام يستطيع رصد التذبذبات الصوتية التي تنجم عن انبعاج الهيكل الخارجي للسيارة عند وقوع الحادث·
وأضافت الشركة في بيان صحفي أنه في حالة تعرض السيارة لحادث بسيط بسرعة لا تزيد عن 16 كيلومترا في الساعة، فإن الوسائد الهوائية وباقي أنظمة حماية السائق داخل السيارة لن تعمل· ويستطيع النظام الجديد تحليل مدى خطورة الحادث خلال بضع أجزاء من الثانية في حين أن أنظمة الحماية التقليدية تحتاج إلى حوالي ثلاثين جزء من الثانية للقيام بذلك·
ويقول ديريك زيكماير نائب مدير شركة ''سيمنس في دي أو'' أن هذه المجسات تسمح للسيارة بسماع صوت الحادث أثناء وقوعه· وذكرت الشركة أنها مستعدة لبدء إنتاج نظام الوسائد الهوائية الجديد وستطرحه على شركات تصنيع السيارات هذا العام·