الاتحاد

ثقافة

المعرض الفني الدولي يفتتح اليوم في الشارقة

المظلوم يتوسط أميشي وعبد القادر خلال المؤتمر الصحفي

المظلوم يتوسط أميشي وعبد القادر خلال المؤتمر الصحفي

تحت رعاية وبحضور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة تنطلق اليوم فعاليات المعرض الفني الدولي تحت عنوان: ''صغار جداً·· كبار جداً ·· معاً'' الذي ينظمه كل من إدارة الفنون في دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة ومدينة الشارقة للخدمات الإنسانية وجاليري أميشي بأستراليا وبمشاركة عربية ودولية·
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد أمس في متحف الشارقة للفن العربي المعاصر وحضرة هشام المظلوم مديرة إدارة الفنون بدائرة الثقافة والإعلام بالشارقة، وجهاد عبدالقادر ممثلا عن مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وإتريش أميتشي ممثلة الجناح الأسترالي في المعرض·
وقال المظلوم خلال المؤتمر إن افتتاح المعرض الذي سيستمر حتى الثلاثين من أبريل المقبل سوف يحظى بحضور ورعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الذي يدعم وباستمرار الفعاليات التي تشكل رافداً من روافد المعطى الثقافي الشامل للإمارة·
وأشار المظلوم إلى أن المعرض ثمرة للتعاون والتنسيق بين إدارة الفنون بدائرة الثقافة والإعلام بالشارقة وجاليري أميتشي الأسترالي ومدينة الشارقة للخدمات الإنسانية برئاسة الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي المدير العام لمدينة الشارقة للخدمات الإنسانية نائب رئيس المجلس الأعلى للأسرة بحكومة الشارقة·
وأضاف المظلوم: أنه بهذا المعرض سوف تنتقل إبداعات جماعة الفن الخاص بالشارقة إلى مستويات عالمية متقدمة وبروحية تفاعلية مع المؤسسات الفنية النظيرة في العالم وبمشاركة أساسية لأستراليا والسعودية والكويت ومصر والأردن والولايات المتحدة الأميركية، وبحضور فاعل وأساسي للإمارات ممثلة في جماعة الفن الخاص جداً في الشارقة ومدينة الشارقة للخدمات الإنسانية·
وحول اختيار عنوان المعرض أشار أن عنوان : '' صغار جداً·· كبار جداً ·· معاً'' يركز على كلمة ''معاً'' وهي كلمة ذات مغزى عميق يومئ إلى أهمية الحوار الفني بين الشعوب، ومغزى التواصل التفاعلي الشامل بين الأنساق الثقافية والمدنية، وكيف أن هذا المغزى يكتسي بعداً خاصاً في فنون ذوي الاحتياجات الخاصة ممن يتخطون عجزهم الظاهر بقوة الروح والإرادة·
وفي كلمة مدير عام مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، نائب رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي التي ألقاها بالنيابة عنها جهاد عبدالقادر، أكدت من خلالها على أن عبارة ''صغار جداً ·· كبار جداً معاً'' تنطق بمعان عميقة وتؤصل لأهمية وضرورة التلاقي الحضاري والإنساني بين الأمم والمجتمعات مهما اختلف موقعها على خريطة كوكبنا، وهي كلمات لا تتوقف عند حدود مجتمع بعينه أو حضارة بعينها بل تتعداها إلى مكونات الأمة ذاتها، لا فرق ولا تمييز بين فئات غنية أو فقيرة، مدنية أو ريفية، متمكنة أو مهمشة، يتساوى فيها كل البشر بمشاعرهم وأحاسيسهم المرهفة، حتى وإن تفاوتت قدراتهم على التعبير بسبب قلة فرص التعليم أو تأثر حاسة من الحواس أو ضعف عضو من أعضاء الجسد·
وأكدت إتريش أميشي مسؤولة الجناح الأسترالي خلال المؤتمر أن المعرض سيضم أعمالاً فنية لسكان أستراليا الأصليين وأطفالا من ذوي الإعاقة وفنانين من دولة الإمارات ومنطقة الخليج والعالم العربي وأميركا·
وأوضحت السيدة أميتشي أن هذا المعرض هو وسيلة لتقديم الحافز للأطفال وتشجيعهم على تطوير مهاراتهم الإبداعية وإتاحة الفرصة لهم للاشتراك في الفعاليات الخاصة كما أن هناك أيضا فرصة التعرف إليهم عن طريق الجمهور بصرف النظر عن الأماكن التي ينحدرون منها·

اقرأ أيضا

الأفخم يكرم الفيلسوف الياباني سوزوكي بجائزة الروسي يوري لايبيموف