أفادت صحيفة صنداي تلجراف بأن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي قد تؤجل مرة أخرى التصويت النهائي في البرلمان على اتفاقها لانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قبل أقل من ثلاثة أشهر من موعد مغادرة التكتل.

وقالت صحيفة صنداي تلجراف إن من المعتقد أن مساعدي ماي يضعون خطة لجعل موافقة أعضاء البرلمان مشروطة بتقديم الاتحاد الأوروبي لمزيد من التنازلات.

وأضافت الصحيفة أن هذه الخطوة تهدف إلى المساعدة في الحد من حجم المعارضة في البرلمان لخطتها مع إتاحة لمزيد من الوقت لمواصلة المفاوضات مع زعماء الاتحاد الأوروبي.

واضطرت ماي في ديسمبر لتأجيل التصويت على خطة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في مواجهة معارضة شديدة داخل حزبها وجماعات أخرى في البرلمان.