صحيفة الاتحاد

كرة قدم

جولارت: حذرت المدرب من لدغة «الثنائي الأحمر»

دبي (الاتحاد)

يعتبر البرازيلي ريكاردو جولارت «24 عاماً» هداف دوري أبطال آسيا بـ8 أهداف، أخطر اللاعبين في جوانزو الصيني، وأحد المفاتيح التكتيكية التي يجب وضعها تحت المجهر، ورقابة فردية لصيقة، لأنه يملك سرعة إنهاء الهجمة والتسديد على المرمى من أي اتجاه.
ويملك جوانزو قائمة مرعبة من المهاجمين، ولاعبي الوسط أبرزهم إليكسون المهاجم الثاني في القائمة، بالإضافة إلى باولينيو صانع اللعب.
وعن مباراة الليلة ورؤيته لكيفية التعامل مع الأهلي، في ظل امتلاكه لعناصر خطرة، قال: ندرك تماماً أن المباراة لن تكون سهلة، الفريق أنهى الموسم بالدوري الصيني بحصد اللقب للمرة الخامسة على التوالي، قبل أسبوع، وهو ما يمنحنا الثقة اللازمة بالنفس، ونعرف أيضاً أننا سوف نواجه منافساً شرساً لا يستهان به.
وعن معرفته بلاعبي الأهلي، خاصة أن الفريق يملك في صفوفه ريبيرو وليما، قال: بالفعل ريبيرو صديقي، كما أنني أعرف ليما جيداً، لكن علاقتي بريبيرو قديمة، ولعبنا معاً في الدوري البرازيلي، كما كنا في صفوف المنتخب، وريبيرو لاعب ماكر مع الكرة، فيما أن ليما هداف بارع، وحذرت المدرب سكولاري من خطورة الثنائي الذي يلعب للأهلي.
وأضاف: المباراة ستكون مثيرة، لأنها فرصة للاعبين البرازيليين لتقديم أنفسهم والتباري فيما بينهم، لكسب المنافسات الجانبية، ونحن دائماً ما ننافس بعضنا بعضاً في المباريات الحاسمة، عندما نتواجه خارج أو داخل البرازيل، ويكون ذلك بهدف الإمتاع الكروي بالتأكيد».
ورغم خطورته في التعامل مع الشباك، فإن جولارت صاحب الأداء الرشيق لم يتمكن من التسجيل مع جوانزو في البطولة، آخر 4 مباريات ومنها مباراتا الدور نصف النهائي، وعن هذا الأمر قال: بالفعل أعاني حالة سوء توفيق بعد أن وصل رصيدي إلى 8 أهداف، لكن الآن في قمة التركيز وجاهز للمشاركة واللعب، بعدما تعرضت لكدمة في المباراة الأخيرة بالدوري الصيني قبل الوصول إلى دبي، لكن الآن مستعد للعب، والقرار في يد المدرب.
وودع لاعب الوسط البرازيلي ريكاردو جولارت، أحد أفضل لاعبي الدوري في بلاده، كروزيرو العام الماضي قبل السفر للصين حيث انضم لجوانزو إيفرجراند قبل عام، بعدما نجح بطل الدوري الصيني في خطف اللاعب الذي كان قريباً من الانتقال للهلال السعودي، حيث رفع قيمة الصفقة إلى 15 مليون يورو، بينما عرض الهلال 6 ملايين فقط. وقال جولارت عن قراره باللعب في الصين وليس أوروبا قال: الصفقة مفيدة بالنسبة لي وللنادي، الذي فاز معه بلقب الدوري البرازيلي مرتين على التوالي، والصفقة لمدة 4 سنوات، لكن لدي حرية الرحيل متى ما تلقيت عرضاً أوروبياً مناسباً، بعد أول موسمين، والنادي الصيني متفهم لذلك بالطبع.
ويشار إلى أن جولارت كان ثالث هدافي النسخة الأخيرة من الدوري البرازيلي بـ15 هدفاً في 38 مباراة، وأحد أهم صناع النجاح في كروزيرو النادي الواقع بمدينة بيلو هوريزونتي.
وخاض اللاعب مباراته الأولى مع المنتخب البرازيلي في قبل عامين بودية الإكوادور، والتي فاز بها «السيليساو» بهدف نظيف.
وبدأ جولارت مسيرته في سانتو أندري المتواضع في سن 18 عاماً، وحصل على شهر واسعة ضمن صفوف كروزيرو الذي لعب له لمدة موسمين وسجل 38 هدفاً.
وفيما يتعلق بالتفاهم بينه وبين زميله إليكسون، ثاني هدافي الفريق الصيني، قال: هناك تفاهم كبير بيننا بالفعل، ونسخر ذلك لمصلحة الفريق، خاصة في المباريات الصعبة، لكن الحالة نفسها تراها بيننا جميعاً في تشكيلة الفريق الصيني، غير أن مشكلة اللغة هي أهم العوائق بالنسبة لنا، ولكن بدأت محاولة لتعلم الصينية، وهي صعبة للغاية، وأجدت بعض الكلمات البسيطة، لكن تعلم اللغة كلها يحتاج إلى وقت أطول.