الاتحاد

الإمارات

«الاتحادية العليا» تلزم ورثة بدفع الدية الشرعية لطفلة قضت في ماس كهربائي أثناء شربها من ثلاجة

أصدرت المحكمة الاتحادية العليا حكماً نهائياً في حادثة مصرع طفلة نتيجة ماس كهربائي أصابها أثناء شربها الماء من ثلاجة أقامها شخص أمام منزله وتوفي خلال نظر القضية.
وأمرت المحكمة ورثة المتوفى بدفع دية الطفلة 200 ألف درهم إلى والد الطفلة مؤكدة أن صيانة الثلاجة مسؤولية تنتقل من المورث إلى الورثة.
وكان والد الطفلة قد أقام دعوى قضائية أمام المحكمة الابتدائية الشرعية مطالباً بإلزام صاحب المنزل المقام أمامه الثلاجة بدفع دية ابنته التي لقيت مصرعها نتيجة إهماله في صيانة ثلاجة المياه التي أقامها أمام منزله.
وبعد أن ندبت المحكمة خبيراً في الدعوى قضت المحكمة بإلزام المدعي عليه صاحب المنزل بدفع الدية إلا أنه استأنف هذا الحكم أمام المحكمة الاستئنافية الشرعية التي قضت برفض الاستئناف وتأييد الحكم الصادر. وأمام المحكمة الاتحادية العليا طعن ورثة المحكوم عليه حيث كان الأخير قد توفي عقب الاستئناف علي هذا الحكم، حيث قالوا إن مورثهم المحكوم عليه قد توفي مما يوجب إنهاء المنازعة القضائية ونقض الحكم أو إلغائه خاصة وأن مورثهم أقام هذه الثلاجة كخدمة عامة لا يبتغي من ورائها إلا رضا الله عز وجل. إلا أن المحكمة الاتحادية العليا قالت إن الخبير الفني في الدعوى أثبت أن الطفلة لقيت مصرعها نتيجة إصابتها بماس كهربائي ناجم عن إهمال المورث في صيانة الثلاجة مما يعني تحمله مسؤولية مصرع الطفلة وهي المسؤولية التي تنتقل إلى الورثة الذين ورثوا ماله ومنزله ولا يؤثر في ذلك قول الورثة إن مورثهم قد مات أو أنه أقام الثلاجة في سبيل الله مما يوجب عليهم تحمل دفع الدية البالغة 200 ألف درهم لوالد الطفلة.

اقرأ أيضا

«سقيا الأمل» توفر المياه النظيفة لمليون إنسان