صحيفة الاتحاد

الإمارات

مشاركة مميزة لشركة الإمارات للسيارات في فعاليات أسبوع المرور




مشاركة منها في أسبوع المرور الخليجي الثالث والعشرين الذي يحمل هذه السنة شعار ''في انتباهك السلامة'' خلال الفترة من 17 إلى 23 مارس الجاري أطلقت شركة الإمارات للسيارات عضو مجموعة الفهيم حملة توعية تحت عنوان ''التقليد لن يفيد'' بالتعاون مع اللجنة الفرعية لأسبوع المرور بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي·
وشكر سعادة سعيد عبدالجليل الفهيم رئيس مجلس إدارة مجموعة الفهيم الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية على كلمته الموجهة بمناسبة انطلاق الأسبوع والتي أكد فيها سموه على رؤية هامة في أهمية تضافر جهود جميع الأطراف والمسؤولية متداخلة على درجات متفاوتة تتراوح بين مسؤولية تصميم الطريق وتنفيذها وبين مسؤولية وزارة الداخلية وجهات الضبط المــــــــروري وفعلا انه لا يمكن ولا يجــــــــوز أن نغفل دور مستخدمي الطرق ومســــؤوليتهم عن سلامتهم وسلامة الآخرين·
وأضاف سعادة سعيد الفهيم أن شعار هذا العام كما وجه سمو وزير الداخلية فإنــــــه فعلا من شأنه أن ينبه مستخدمي الطرق إلى مسؤولياتهم عن تصرفاتهم سواء كانوا من السائقين أو الركاب أو المشاة·
وأشاد الفهيم بجهود القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة التي وضعت سلامة الإنسان ورفاهيته على رأس أولوياتها ولم تدخر جهدا في أي مجال متاح حتى تضمن للمواطنين والمقيمين أفضل ظروف المعيشة وسبل الاستمتاع بحياة هانئة يسودها الأمن والاستقرار·
''التقليد لا يفيد''
ووضعت الإمارات للسيارات وبالتنسيق مع اللجنة الفرعية المنظمة لأسبوع المرور بأبوظبي شعار الأسبوع على إصدارات الشركة ومنشوراتها التوعوية وحتى الفواتير بالإضافة إلى مجموعة من اللوحات التوعوية ''البنرات'' في مداخل الشركة وأقسامها المتعددة·
وأكدت ''الإمارات للسيارات'' في نشرة الحملة التوعوية إلى أن التمسك بنظام الكبح الأصلي هو الأساس وألا يخاطر السائق ومالك السيارة بغيره، وكشفت الحملة عن عدة عناصر هامة تدعو إلى الانتباه لتحقيق السلامة المرورية وفقا لشعار الأسبوع·
وأكدت حملة الإمارات للسيارات في التوعية ''أن التقليد لايفيد'' وخاصة في نظام الكبح الأصلي أن قطع الغيار غير الأصلية تخالف القانون·
''شراكة ومسؤولية''
ومن جانبها أثنت اللجنة الفرعية المنظمة لأسبوع المرور بأبوظبي على مبادرة مجموعة الفهيم ممثلة بشركة الإمارات للسيارات في هذه المشاركة التي عكست الشراكة الحقيقية بين القطاعين الحكومي والخاص في تحقيق الأهداف التنموية وفي مقدمتها السلامة المرورية لمستخدمي الطرق والمركبات·
وذكر الملازم أحمد حمد المنصوري عضو اللجنة انه تم توزيع المنشورات التوعوية وقصة ''المرح بعد المدرسة'' على كافة المدارس مساهمة للتوعية المرورية مشيرا إلى إن القصة كانت موفقة في تحقيق التوعية المطلوبة وبأسلوب شيق وجميل·
كما أصدرت الفهيم لعبة ورق خاصة للشباب تضمنت شعار أسبوع المرور الثالث والعشرين في إطار المساهمة في توعية جيل الشباب بأهمية عنصر الانتباه في السلامة المرورية·
المرح بعد المدرسة
وتدعيما للحملة الوطنية لأسبوع المرور ''في انتباهك السلامة'' فقد أصدرت الإمارات للسيارات عضو مجموعة الفهيم قصة أطفال مصورة مطبوعة بالورق الفاخر بعنوان ''المرح بعد المدرسة''·