الاتحاد

الإمارات

ضاحي خلفان يشيد بنتائج دراسة «قياس مستوى الوعي العام في دبي بصور الاتجار بالبشر»

دبي (الاتحاد)

تلقى معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، تقريراً حول الدراسة الاستطلاعية لقياس مستوى الوعي العام في إمارة دبي، والتي أجرتها القيادة العامة لشرطة دبي، بالتعاون مع مركز الديرة للدراسات واستطلاع الرأي. قدم التقرير لمعاليه في مكتبه صباح أمس، العميد الدكتور محمد المر، مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي.
وأشاد معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، بنتائج الدراسة، التي أظهرت أن 94 في المائة من قاطني إمارة دبي لديهم وعي شامل أو جزئي بصور الاتجار بالبشر، وأن 79 في المائة منهم يملكون درجة وعي عالية بوجود قانون لمكافحة الاتجار بالبشر في الدولة مقابل 21 في المائة لا يملكونها.
وقال العميد الدكتور محمد المر، مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي: الهدف من الدراسة هو معرفة وتقييم نتائج الجهود التي بذلت في دولة الإمارات لمكافحة جرائم الاتجار بالبشر خلال السنوات الماضية ومدى انتشار ثقافة الاتجار بالبشر بين أوساط المجتمع لاسيما وأنها موجهة لمختلف الشرائح وللمواطنين والمقيمين في إمارة دبي لقياس معرفتهم بمفهوم الاتجار بالبشر وبالتدابير والإجراءات للحد من هذه الجرائم وإلمامهم بالقوانين الخاصة بها.
وأضاف: مجتمع الدراسة اشتمل على 1597 عينة عشوائية بسيطة من شرائح اجتماعية من الإماراتيين والمقيمين بناءً على آخر إحصاء رسمي لسكان إمارة دبي في عام 2013 وإحصاء إجمالي للعاملين في القطاعين العام والخاص لتتضمن بذلك العينة ثلاثة قطاعات رئيسة هي الجمهور بنسبة 51 في المائة، الدوائر الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني بنسبة 18 في المائة، وقطاع الأعمال الخاص بنسبة 31 في المائة.

اقرأ أيضا

رئيسة وزراء صربيا تستقبل أمل القبيسي