الإمارات

الاتحاد

سيف بن زايد يشهد «بروفة» تخريج دفعات المرشحين والجامعيين بكلية الشرطة

الكتبي خلال المؤتمر الصحفي

الكتبي خلال المؤتمر الصحفي

تحتفل كلية الشرطة في أبوظبي صباح الأربعاء المقبل الموافق 24 فبراير الجاري، بتخريج الدفعة العشرين للطلبة المرشحين، والدفعة العشرين من الجامعيين، والدفعة الخامسة من الجامعيات، تحت رعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وشهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية صباح أمس البروفة النهائية لحفل التخريج في ميدان كلية الشرطة.
واطلع سموه عن كثب على الاستعدادات والترتيبات النهائية والتجهيزات الفنية المعدة لحفل التخريج، وتفقد سموه طابور الخريجين، والعروض العسكرية التي أداها الطلبة المرشحون أمام المنصة الرئيسية.
وأشار سموه إلى الجهود التي تبذلها كلية الشرطة في تخريج رجال شرطة قادرين على حفظ الأمن والنظام، حاثاً سموه الطلبة على بذل المزيد من التركيز للوصول إلى أفضل مستوى للتخريج، ومتمنياً لهم التوفيق والنجاح.
حضر البروفة النهائية اللواء ناصر لخريباني النعيمي الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس مجلس إدارة كلية الشرطة، والعقيد سيف علي الكتبي مدير عام كلية الشرطة، ومديرو الإدارات وكبار ضباط وزارة الداخلية وكلية الشرطة.
وأكد العقيد سيف علي الكتبي مدير عام كلية الشرطة أن الكلية قامت بتطوير منهاج ونظم الدراسة والتدريب بالتركيز على الجانب التطبيقي العملي لتخريج ضباط شرطة قادرين على التعامل مع كافة الظروف الأمنية بمهارة وحرفية عالية، وتقديم خدمة راقية ومتميزة لأفراد المجتمع.
وذكر الكتبي خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدة بمقر الكلية بعد انتهاء البروفة النهائية لحفل التخريج أن كلية الشرطة بصدد استحداث إدارة متخصصة للدراسات العليا وسيتم الإعلان عنها خلال الأشهر القادمة.
عدد الخريجين
وقال الكتبي بلغ مجموع عدد خريجي الدفعة العشرين للطلبة المرشحين والدفعة العشرين من الجامعيين والدفعة الخامسة من الجامعيات304 خريجين منهم 176 من الدفعة العشرين للطلبة المرشحين و123 من الدفعة العشرين من الجامعيين و5 جامعيات من الدفعة الخامسة.
وأضاف أن مدة الدراسة بالكلية تمتد إلى أربع سنوات منها سنة علمية ميدانية يقضيها الطالب في قطاعات الشرطة المختلفة، وثلاث سنوات تدريبية دراسية بالكلية يمنح من يجتازها درجة البكالوريوس في العلوم الشرطية والعدالة الجنائية.
وأفاد الكتبي أن الكلية بدأت في تطبيق النظام الدراسي والتدريبي الجديد في الأول من سبتمبر 2002 (تاريخ التحاق الدفعة السابعة عشرة بالكلية)، وقد تم تخريج أربع دفعات وفق هذا النظام حتى الآن، حيث يتضمن النظام الجديد الانتظام الكامل للحصول على درجة البكالوريوس في العلوم الشرطية والعدالة الجنائية، بحيث يجتاز الطالب المرشح بنجاح ما لا يقل عن 131 ساعة فصلية دراسية معتمدة، تتوزع على مساقات شرطية وقانونية وشرعية ومساعدة، بالإضافة إلى إنجاز ما لا يقل عن 26 ساعة تطبيقية (ميدانية) معتمدة، وفقاً للقواعد والإجراءات، حيث تشمل محاور التطبيق الميداني.. المرور والنجدة والحراسات.
وقال الكتبي إن كلية الشرطة تختار طلبتها من المتقدمين للالتحاق بها من خريجي الثانوية العامة وفق عدد من الشروط والضوابط المحددة، وهي بالإضافة إلى ذلك تستكمل احتياجات وزارة الداخلية من الضباط في التخصصات المختلفة من الطلبة الجامعيين ممن تتوافر فيهم نفس شروط الطلبة المرشحين باستثناء شرط السن، حيث يصبح الحد الأقصى للسن ثلاثين عاماً ميلادية.
استراتيجية الوزارة
وأضاف الكتبي أن كلية الشرطة تحرص على تطبيق استراتيجية وزارة الداخلية في مجال الجودة والتميز وتعميم رسالة برنامج جائزة الشيخ خليفة للتميز الحكومي بهدف رفع كفاءة العاملين وتحسين أدائهم بمختلف إدارات وأقسام الكلية، حيث حدَّدت أدواراً مهمة وحيوية لجميع العاملين بالكلية لتحقيق هذه الغاية من خلال تطبيق وتنفيذ البرنامج، ومتابعة العمل بمعاييره في مختلف الإدارات والأقسام. يذكر أن كلية الشرطة أنشئت بموجب القانون الاتحادي رقم (1) لسنة 1985م الذي حدد مدة الدراسة والتدريب فيها بسنتين دراسيتين، ثم صدر القانون الاتحادي رقم (5) لسنة 1992م وتم بموجبه تطوير منهاج الدراسة والتدريب إلى أربع سنوات يتخللها تطبيقات عملية ميدانية لإعداد الطلاب بدنياً ونفسياً وعملياً.


خريجو الكلية

بلغ عدد خريجي كلية الشرطة من عام 1988 ولغاية 2010، 2669 خريجاً من المرشحين و937 خريجاً من الجامعيين و185خريجاً من الموفدين من الدول الشقيقة و999 خريج دورات الترقي لرتبة ملازم وعدد 68 خريجة من الدورات الجامعية.

اقرأ أيضا

اتفاق خليجي على ضمان تدفق السلع والخدمات