الاتحاد

الرياضي

عيسى يوسف: خطورة الكوماندوز في الوسط

كثف النصر استعداداته لمباراة الشعب المقررة بعد غد باستاد خالد بن محمد بالشارقة وأجرى تدريبات صباحية ومسائية بهدف إعداد اللاعبين بدنيا وفنيا مستثمرا فترة التوقف·
وصرح عيسى يوسف إداري الفريق بأن الكرواتي لوكا مدرب الفريق كان حريصا على زيادة جرعات التدريب لكي يحافظ على نفس الوضع الذي سبق توقف الدوري والمتمثل بالانطلاقة القوية التي بدأها الفريق منذ مباراة الأهلي قبل أربعة أسابيع مباشرة بعد تعثره أمام الوحدة في اللقاء المؤجل بين الفريقين والذي انتهى لصالح العنابي بهدف للاشيء مع العلم بأن النصر عاد ورد اعتباره برباعية في الجولة ·13
أضاف أن التجربة الوحيدة التي خاضها فريقه أمام القوات البحرية كانت مفيدة حيث استغلها لوكا في إشراك أكبر عدد ممكن من اللاعبين البدلاء والشباب للاستفادة منهم في المباريات القادمة·
وأكد إداري النصر أن تجهيزاتهم لا تقتصر فقط على مباراة الشعب بل تشمل جميع مباريات الدور الثاني باعتبار أن الفريق يهمه أن يخرج بأكبر عدد ممكن من النقاط لكي يقفز إلى مركز متقدم·
وذكر عيسى يوسف أن المدرب لوكا يعرف إمكانيات لاعبي الشعب وهو فريق جدير بالاحترام وتكمن خطورته بشكل خاص في خط الوسط وفي المحترف الإيراني مهرزاد معدنجي إلى جانب المهاجم الإيراني علي سامرة، كما يمثل عبدالرحمن إبراهيم قوة ضاربة في خط الدفاع وكل نقاط القوة المذكورة ستكون تحت الرقابة·
أضاف أن الفريقين يتطلعان للفوز وانتزاع النقاط الثلاث، فالشعب حريص على مطاردة الشباب صاحب الصدارة والنصر بدوره يسعى لاستثمار انطلاقته القوية والتقدم خطوة للأمام وعدم العودة للوراء مهما كانت التحديات·
وقال عيسى يوسف إن فريقه مكتمل الصفوف وهناك لاعبان مصابان هما خالد سبيل والمتوقع عودته للملاعب بعد أسبوع أو اسبوعين وعامر مبارك، ويخضع اللاعبان لبرنامج تأهيلي منذ فترة·

اقرأ أيضا

شمسة آل مكتوم: عفواً.. «الإمبراطور» يحتاج إلى اختصاصي نفسي