صحيفة الاتحاد

الإمارات

30 مليون درهم حصيلة مزاد الأرقام المميزة بدبي


كسر الرقم 51 حاجز الثلاثة ملايين درهم ليكون الأعلى في سجل المزادات التي نظمتها هيئة الطرق والمواصلات للوحات أرقام المركبات المتميزة اذ تم بيعه بثلاثة ملايين و120 ألف درهم بعد ان شهد منافسة استمرت حتى اللحظة الأخيرة من المزاد، وبلغت القيمة الإجمالية لعشرة أرقام ثنائية مميزة فقط من بين 79 رقماً عرضت في المزاد نحو 18 مليونا و70 ألف درهم·
وقد شارك بمزاد ارقام اللوحات المميزة الذي نظمته الهيئة بفندق البستان روتانا بدبي150 مزايدا، بحضور سعادة مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات، والمهندسة ميثاء محمد بن عدي المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق وعدد من المديرين والمسؤولين في الهيئة الى جانب عدد من الضيوف·
وأشارت المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق الى ان هذا المزاد حقق نجاحا غير مسبوق من ناحية تحقيقه السعر الأعلى لرقم ثنائي بين المزادات السابقة رغم ان هذا هو المزاد الاول من نوعه الذي ينظم بعد القرار الاداري الذي أصدرته الهيئة مؤخرا بشأن آلية بيع الارقام المميزة للمركبات بإمارة دبي·
وأوضحت المهندسة ميثاء بن عدي ان الهدف من المزادات على أرقام المركبات هو تلبية رغبة الناس في اقتناء أرقام مميزة، وطالبت اصحاب الارقام الميزة بأن يكونوا قدوة لمستخدمي الطرق في تطبيقهم لقوانين السير والمرور والالتزام اثنا قيادة مركباتهم بارقامها المميزة حيث إن هذه الارقام لا تعفي اصحابها من المحاسبة القانونية ولا تجعلهم فوق القانون الذي لا يفرق بين رقم مميز ورقم عادي في استخدام الطريق·