الإمارات

الاتحاد

«خنجر البحر» تمرين بحري مشترك بين الإمارات وبريطانيا

تشارك عناصر من القوات البحرية لدولة الإمارات العربية المتحدة مع عناصر من القوات البحرية الملكية البريطانية في التمرين المشترك “خنجر البحر” الذي يجري على أرض الدولة خلال الفترة ما بين 15 - 27 فبراير الجاري ضمن الخطة المسبقة التي وضعت بهدف الارتقاء بمستوى هذه التدريبات البحرية المشتركة ولرفع الجاهزية القتالية لهذه القوات مجتمعة.
وتعد مثل هذه التمارين البحرية تعزيزاً للعمل المشترك بين القوات المسلحة للإمارات والقوات المسلحة الصديقة وتأميناً لمزيد من التنسيق فيما بينهما وتعزيزاً للتعاون العسكري المشترك واستيعاباً مستمراً للمستجدات في مجالي التكتيك والمعدات المستخدمة مما يؤكد على الدوام مواكبة قواتنا المسلحة بكل أفرعها لتكنولوجيا العصر.
هذا وقد دأبت القوات المسلحة بكل أفرعها على التعامل مع هذه التمارين بالجدية اللازمة والكفاءة العالية التي تعكس ما يميز ضباط وجنود القوات المسلحة لدولة الإمارات من الحرص على حسن الأداء والانضباط والتميز في كل ما يوكل إليهم من مهام وواجبات.
وصرح توم تانوفسكي الضابط المسؤول قائد مشاة البحرية الملكية البريطانية المشاركة في التمرين قائلاً “ إنها لفرصة عظيمة لقواتنا في مشاة البحرية الملكية البريطانية أن يلتقوا خلال التدريب ويعملون مع إخوانهم في مشاة البحرية الإماراتية ولقد تعلمنا الكثير من بعضنا البعض عسكرياً وثقافياً “.
كما أكد قائد القوة المتحركة البرمائية البريطانية مايك باترسون أن المملكة المتحدة ملتزمة بالتعاون العسكري المشترك مع دولة الإمارات العربية المتحدة وأن من شأن هذه التمارين مثل تمرين “خنجر البحر” أن يوطد هذه العلاقات بين البلدين. ويوضع نجاح هذا التمرين المشترك تحت الاختبار خلال عرض بحري مشترك يجري في حضور كبار القادة من القوات البحرية لدولة الإمارات العربية المتحدة والقوات البحرية الملكية البريطانية في أواخر الأسبوع المقبل.

اقرأ أيضا

تعقيم 200 منطقة في دبي