الجمعة 9 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

102 نائب مصري يقاطعون مناقشة التعديلات الدستورية

102 نائب مصري يقاطعون مناقشة التعديلات الدستورية
19 مارس 2007 01:32
القاهرة - الاتحاد: انسحب 102 نائبا بالبرلمان المصري يمثلون الاخوان والمستقلين من قاعة البرلمان امس في مستهل بدء المناقشة الاخيرة للتعديلات الدستورية معلنين مقاطعتهم لجميع الجلسات التي تشهد مناقشة التعديلات واعلنوا الاعتصام لمدة ثلاثة ايام داخل البرلمان· ارتدى النواب الاوشحة السوداء داخل قاعة البرلمان مكتوبا عليها ''لا للانقلاب الدستوري'' كما رفعوا لافتات كتب عليها ''دستور جمهورية مصر العربية البقاء لله في الحريات الشخصية وفي الانتخابات الحرة''· ورفض نواب حزب ''الوفد'' ونائب حزب ''التجمع'' مقاطعة التعديلات او الانسحاب كما رفض المقاطعة النائب المستقل مصطفى بكري وقرروا الاستمرار في إبداء آرائهم· واشتدت المواجهة بين النواب المقاطعين ونواب الحزب الوطني بعد إعلان رئيس البرلمان الدكتور فتحي سرور عن تلقيه رسالة من الرئيس مبارك يطلب فيها تعديل 34 مادة من الدستور حيث وقف نواب الوطني عندما سمعوا اسم مبارك وأخذوا يهتفون له بشدة ويشيدون بقراره التاريخي لتعديل الدستور في حين انفعل النواب المقاطعون وردوا عليهم بهتافات ضد الوطني وانتشرت داخل القاعة حرب اللافتات حيث قام نواب الوطني برفع لافتات ردا على لافتات الأخوان · وتصدى الدكتور سرور لأكثر من محاولة عنف بين الاخوان ونواب الوطني · وقال النائب جمال زهران ممثل النواب المستقلين في أسباب مقاطعته إن التعديلات الدستورية ردة عن التطور الديمقراطي وخطوات للخلف وليس للامام· وقال الدكتور سعد الكتاتني رئيس كتلة نواب الاخوان إن 102 من نواب الاخوان والمستقلين فوضوه بالتحدث نيابة عنهم بمقاطعة المناقشات بعد أن تبين أن التعديلات الدستورية لا تحقق الحد الادنى من الإصلاح ويتحمل حزب الاغلبية تبعات هذه الافعال التي تهدر الحقوق الشخصية· وقال النائب سعد عبود ممثل حزب الكرامة لن نشارك في هذه التعديلات التي تصادر الحقوق والحريات وتلغي الاشراف القضائي على الانتخابات· وأشعل النائب المستقل علاء عبدالمنعم المناقشات عندما قال سيكون الحساب يوم القيامة عسيرا ولا نقبل إهدار إرادة الشعب· وتصدى له نواب الوطني وطالبوه بالجلوس في مقعده· في حين قال حسين إبراهيم نائب رئيس كتلة نواب الاخوان نحن نريد أن تكون جلسات مناقشة التعديلات الدستورية حضارية وتاريخية واتفقنا مع رئيس البرلمان على ذلك ومن شاء أن يعترض فهذا حقه ومن شاء أن يؤيد فهذا حقه·واضاف أن عرض 34 مادة من الدستور تم بالمخالفة للاعراف السياسية ولم يتم التوافق المجتمعي عليها ولا يجب إقصاء أي فصيل سياسي من التعبير عن نفسه حول هذه التعديلات وتقدمنا باقتراحات بالتعديل ووجدنا إقصاء لآرائنا ولهذا نقاطع هذه الجلسات· ورد الدكتور سرور بأن من يريد أن يقاطع فليقاطع ويخرج من القاعة ومن يريد المشاركة فليجلس ويتابع ويشارك· وقال النائب محمد عبدالعليم داود إنه لا يمكن أن يشارك في تعديلات دستورية تسمح بانتهاك الاعراض واقتحام البيوت· ودخل داود في مشادة كلامية مع نواب الوطني وسانده نواب الاخوان ورفعوا لافتات كتبوا عليها عبارات الاحتجاج على التعديلات الدستورية وظل نواب الاخوان حوالي 10 دقائق استغلوها في التشويش على الدكتورة آمال عثمان رئيسة اللجنة التشريعية أثناء عرضها للتعديلات· وهتف نواب الاخوان ''باطل·· باطل'' وخرج نواب الاخوان والمستقلون من القاعة · ووقف نواب الاخوان والمستقلين وقفة احتجاجية أمام باب البرلمان ومنع الامن دخول مواطنين بينهم ثم عقدوا مؤتمرا صحفيا أعلنوا فيه رفضهم النهائي للتعديلات الدستورية لأنها ضد حريات المواطنين وتسمح بزوار الفجر تعبث بالمنازل بحجة مطاردة الارهاب كما تؤدي التعديلات الى تكبيل السلطة وتحجيم المجتمع المدني وأشاروا الى رفض البرلمان تعديلاتهم من البداية· واكد نواب الاخوان والمستقلين في بيان مشترك أنه لم يعد مجديا المشاركة في المناقشة الاخيرة للتعديلات الدستورية ولم يعد أمامنا من سبيل لكبح جماح الحزب الوطني سوى اللجوء للرأي العام · وكان البرلمان قد بدأ جلسته لمناقشة التعديلات· وقال الدكتور فتحي سرور إن التعديلات الدستورية تهدف الى توسيع دائرة المشاركة السياسية ودعم دور الاحزاب وتغيير شكل الحياة في مصر من خلال تعميق الديمقراطية وأن هذه التعديلات تعتبر اوسع تعديلات دستورية للدستور المصري الحالي والتي اقرها البرلمان امس مبدئيا· ووصفت الدكتورة آمال عثمان رئيسة اللجنة التشريعية التعديلات بأنها نقلة نوعية يهدف الرئيس مبارك من ورائها الى تدعيم مسيرة الإصلاح في مصر·
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©