الاتحاد

الإمارات

«التربية» تستعد لتوزيع 20 ألف روبوت على المدارس الحكومية بالدولة

دينا جوني (دبي)

أعلن معالي حسين الحمادي، وزير التربية والتعليم، أنه سيتم توزيع 20 ألف روبوت على المدارس الحكومية في الدولة بما يدعم منهج التصميم والتكنولوجيا للصفوف الثانوية.
وأكد معاليه أهمية اتقان تقديم العلوم الحديثة للطلبة وخاصة علوم الكومبيوتر والبرمجة والتصميم والتكنولوجيا والتي تسمح للطلبة بإتقان لغة العصر ليتمكنوا من العبور الى المستقبل بكل اقتدار مسلحين بالمعرفة وقادرين كذلك على الابتكار والتنافسية، لافتاً معاليه إلى أن ذلك يأتي في إطار خطط الوزارة الرامية لتكريس روح الابتكار والإبداع والتنافسية بين أوساط الطلبة وهو ما يتطلب كذلك تأهيل الكادر التدريسي لتقديم المعارف الحديثة والتي تشكل الروبوتات ولغات البرمجة جزءاً منها.
وأكد معاليه في تصريحات صحفية أهمية خطط تطوير كوادر الميدان التربوي من خلال تقديم دورات تدريبية تخصصية من شأنها رفع كفاءة المعلمين والمختصين بالشأن التعليمي، الأمر الذي ينعكس بشكل ايجابي على مستوى التحصيل الأكاديمي للطلبة، لافتاً الى ضرورة أن تمتلك الكوادر العاملة في الميدان التربوي فكراً ابتكارياً متجدداً.
وبيّن معاليه خلال الجولة التفقدية التي قام بها يوم أمس على المشاركين في الدورات التدريبية التخصصية في معهد تدريب المعلمين في عجمان والذي افتتحته الوزارة مؤخراً، أن التدريب من شأنه أن يواكب التطورات في مختلف فروع المعرفة ويفتح الافق كذلك لكوادر الميدان التربوي لتقديم أفضل ما لديهم في سبيل الارتقاء بالمنظومة التعليمية في الدولة، وذلك من خلال الاستفادة من ما تقدمه تلك الدورات التدريبية للوصول الى حالة من التكامل بين المناهج التي تطبقها الوزارة في المدارس المنضوية تحت مظلتها وبين أدوات تقديم المعرفة التي تحتويها تلك المناهج.
ولفت معاليه الى ان وزارة التربية والتعليم عكفت على تجهيز معاهد خاصة بتدريب الكوادر التربوية كما حرصت على تضمينها لأفضل التقنيات الحديثة.
ونوه خلال اطلاعه على الدورات التي تنظمها الوزارة في المعهد والتي تستهدف تدريب 11500 معلم ومعلمة، بضرورة الارتقاء بمعايير الدورات التدريبية المقدمة للكوادر التعليمية المشاركة بما يتناسب مع حجم التطورات والتحديثات التي شهدتها المناهج.
وتطرق معاليه الى آلية عمل معهد تدريب المعلمين، مبيناً أنه حالياً يعكف على تقديم الدورات للمعلمين في المدارس الحكومية ويستهدف تأهيل ما يقارب من 1200 معلم ومعلمة كنواة تدريبية مؤهلة لتقديم الدورات لبقية المعلمين في مختلف التخصصات والمراحل الدراسية، مشيراً إلى خطط مستقبلية للمعهد تستهدف تقديم دورات تدريبية للكوادر التعليمية العاملة في المدارس الخاصة المطبقة للمنهاج الوزاري.

اقرأ أيضا

حاكم الفجيرة يحضر مأدبة غداء «اليليلي» في وادي سهم