الاتحاد

الإمارات

وزير الطاقة: الإمارات أول دولة في العالم عينت وزيرة من جيلكم

سهيل المزروعي خلال كلمته في المنتدى

سهيل المزروعي خلال كلمته في المنتدى

لندن (وام)

افتتح معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة في لندن فعاليات اليوم الثاني من ملتقى الرواد الإماراتي البريطاني 2016 الذي تنظمه سفارة الدولة لدى المملكة المتحدة.
وأكد معالي المزروعي - في كلمته الافتتاحية - أهمية عقد مثل هذه الملتقيات في تعزيز الهوية الوطنية الإماراتية وترسيخ أسمى معاني الولاء والانتماء للوطن والقيادة والتي تعتبر منصة لبناء شخصيات قيادية وطنية قادرة على مواكبة التطورات والمشاركة في مسيرة التنمية والتقدم بالدولة، مشيراً إلى وقوف دولة الإمارات بجانب الأشقاء والاعتزاز بالانتماء والهوية الوطنية والوعي التام بمقتضيات الدفاع عن الأمن والاستقرار وعن وحدة الدول وسلامة أراضيها، والدفاع عن قيم العدل وحق الشعوب في الحياة الكريمة.
كما شدد - في كلمته للطلبة المبتعثين - على ضرورة إبراز الصورة المشرفة التي يفخر بها الوطن بأبنائه وتحمل مسؤولية الريادة لخدمة الوطن وتعزيز مكانة الدولة في شتى المجالات.
وقال معاليه مخاطباً الطلبة: «دولتكم تنتظركم ليكون لكم دور فعال في صياغة مستقبلها فلقد أوفدتكم إلى أرقى الجامعات لتتسلحوا بالعلم والمعرفة وأنتم الاستثمار الحقيقي، وليكن لكم الفخر أن دولتكم هي أول دولة في العالم خصصت وزارة للشباب وعينت عليها وزيرة من جيلكم، وهذا دليل على ثقة القيادة الكبيرة في قدراتكم وإمكانياتكم».
وأكد معاليه في كلمته أن شهداءنا البواسل سطروا صفحات العز والمجد في سجل وطننا الغالي.
وشمل الملتقى محاضرة لمعالي الدكتور علي النعيمي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم، أشار فيها إلى التاريخ العريق لدولة الإمارات، ومواقفها الدائمة والثابتة في مؤازرة الدول المستضعفة، وفي الوقوف بجانب الشرعية.
وأعقب ذلك كلمة لمحمد خليفة الهاملي رئيس اللجنة المنظمة للمنتدى، والتي كانت محملة برسالة موجهة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، شملت نصائح وإرشاداً وتوصية لأبنائه من الطلبة الإماراتيين، وأشارت الكلمة إلى أن هذا الحدث يجسد الأهمية الكبيرة التي تعطيها دولة الإمارات للتعليم باعتباره محور التنمية الشاملة، ويعكس التطور الكبير الذي يشهده مفهوم التعليم في الدولة، كما أن التعليم كان منذ القدم في صلب اهتمامات القيادة الرشيدة للدولة للنهوض بالمواطن عن طريق تعليمه وتطوير مهاراته.
واستمع الطلاب لكلمة من الفنان حسين الجسمي سفير النوايا الحسنة، ثم فقرة غنائية للفنان الإماراتي.

«شروق» تستقطب الكوادر الوطنية في الجامعات البريطانية
الشارقة (الاتحاد):

نجحت هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، في ختام مشاركتها بالدورة الثالثة من «المنتدى الإماراتي البريطاني للرواد 2016»، في اكتشاف العديد من المواهب الإماراتية المبدعة بين صفوف طلاب الدولة الدارسين في الجامعات البريطانية، والذين قدمت لهم الهيئة العديد من فرص العمل المميزة، للالتحاق بكوادرها الوظيفية فور تخرجهم وعودتهم إلى ربوع الوطن.
وقال أحمد عبيد القصير، المدير التنفيذي للعمليات في (شروق) «جاءت مشاركتنا في المنتدى متّسقة مع توجيهات الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيس (شروق)، بتعزيز دور العنصر المواطن في مسيرة التنمية الاقتصادية التي تشهدها إمارة الشارقة ودولة الإمارات، والتي تمثل (شروق) محوراً أساسياً فيها، إيماناً منها بأهمية دور أبناء الوطن في بناء اقتصاد مستدام على المدى الطويل».
وأضاف: «سعت (شروق) خلال لقائها المواهب الإماراتية الموجودة في لندن، إلى استعراض العديد من فرص العمل المميزة المتاحة لديها، لتمنح الشباب المواطن بذلك إمكانية المشاركة في خططها الطموحة لخدمة وطنهم في شتى المجالات، عبر محفظة المشاريع البارزة التي تمتلكها الهيئة وتقودها في مختلف القطاعات الاستثمارية والسياحية والترفيهية والخدمية، بما في ذلك قطاع الضيافة، واستطعنا بالفعل اجتذاب عدد من المواهب الواعدة للانضمام إلى فريق عملنا المتنامي».

اقرأ أيضا

115 ألف مصلّ وزائر لجامع الشيخ زايد الكبير خلال العيد