الاتحاد

الرئيسية

بناء الإنسان أفعال

مشاريع تنموية لدعم المرأة الباكستانية

مشاريع تنموية لدعم المرأة الباكستانية

40 مشروعاً تنموياً جديداً شرعت الإمارات بتنفيذها في باكستان، في إطار مرحلة ثالثة من الجهود التنموية المستمرة في العديد من الأقاليم والمناطق، والتي شملت تنفيذ 165 مشروعاً منذ عام 2011.
طرق وجسور، وتعليم، وصحة، ومياه وزراعة، ومساعدات للفقراء، والمحتاجين، والنازحين.. عناوين مختصرة لورش عمل كبيرة هدفُها الأولُ، إنسانيٌ بامتياز بعيداً عن أي مكاسب مادية. فالمستفيدون من جميع فئات المجتمع والطوائف ومن كل الأعمار.
أكثر من 57 مليون طفل استفادوا من حملة التطعيم الإماراتية ضد شلل الأطفال على مدى 4 سنوات في مختلف الأقاليم، بينها 83 منطقة صعبة وعالية الخطورة، وسط توقعات بالقضاء نهائياً على هذا المرض في المستقبل القريب.
بناء الإنسان لدى الإمارات ليس أقوالاً وإنما أفعال. والقدوة، قيادة حكيمة التزمت الإنسانية، نهجاً، ومبادئَ، لمساعدة الشعوب المحتاجة والفقيرة، وتطوير برامج التنمية البشرية، والاهتمام بالصحة، ومكافحة الأمراض والأوبئة.
بالأمس القريب، أعلنت الإمارات عن إيداع 11 مليارَ درهم في البنك المركزي الباكستاني لدعم السياسة المالية والنقدية. واليوم تكمل الإمارات مهمة تأمين الحياة الكريمة للإنسان، رأس التنمية الشاملة للمجتمع، ومحور أي تقدم وازدهار.
الإمارات في إطلاق مشاريع المرحلة الثالثة، تشد على يدي رئيس وزراء باكستان عمران خان الذي وعد بأن يكون العام الجديد 2019 بداية «العصر الذهبي» لباكستان الجديدة، ضد الفقر والأمية والظلم والفساد.

"الاتحاد"

اقرأ أيضا