الاتحاد

الاقتصادي

200 ألف سائح بحري زاروا دبي العام الماضي

 ازدهار كبير للسياحة البحرية في دبي

ازدهار كبير للسياحة البحرية في دبي

يشهد قطاع السياحة البحرية في دبي تطورا ملموسا من خلال زيادة الإقبال التي يشهدها مرسى السفن السياحية من جانب كبرى السفن العالمية·
كما حققت السياحة البحرية في دبي العام الماضي 2007 نجاحا كبيرا تمثل في زيادة عدد البواخر والرحلات البحرية وكذلك في عدد السياح البحريين في دبي·
وقال عوض صغيّر الكتبي المدير التنفيذي لمرسى السفن السياحية التابع للدائرة إن عدد السياح البحريين الذين زاروا دبي العام الماضي بلغ 120 ألفا و250 سائحا وهو ما يزيد عن الرقم المستهدف وهو 105 آلاف سائح·
وأضاف أن مرسى السفن السياحية يكتسب كل عام أهمية أكبر وذلك من خلال الإقبال المتزايد عليه من كبرى الشركات العالمية في مجال تشغيل السفن والبواخر السياحية والمتمثل في زيادة عدد هذه السفن القادمة إلى دبي·
ونتيجة لذلك أصبحت دبي واحدة من الوجهات المفضلة عالميا في مجال السياحة البحرية حيث بدأت شركة كوستا العالمية بإدخال سفينتين جديدتين هما ''كوستا رومانتيكا'' و''كوستا أوروبا'' لينضما إلى السفينتين ''كوستا كلاسيكا'' و''عايدا كارا'' لتنظيم رحلات سياحية في المنطقة انطلاقا من دبي·
وأكد الكتبي أن السياحة البحرية في دبي تدخل الآن منعطفا جديدا يتمثل في إقبال غير مسبوق عليها من مختلف السياح نتيجة للمشروعات الجديدة التي تنفذها حكومة دبي وللاستراتيجية التسويقية التي تنتهجها دائرة السياحة من خلال مشاركتها في المعارض والمؤتمرات وورش العمل والندوات التعريفية ومن خلال مكاتبها المنتشرة في جميع القارات لتسويق عوامل الجذب السياحي للإمارة والمشروعات الجديدة فيها مشيرا إلى أنها سوف تشهد نموا مضاعفا في أعداد السفن والركاب معاً·
وذكر أن مرسى السفن السياحية ومنذ افتتاحه في دبي عام 2001 في ميناء راشد والممتد على مساحة 3300 متر مربع قادر على استيعاب باخرتين معا·
كما يتخذ شكل السفينة وهو الأول من نوعه في العالم الذي يحصل على شهادة الأيزو ،2009 والأول من حيث عمله الذي تديره هيئة حكومية·
خلال الموسم السياحي الحالي 2007/2008 تتوقع دائرة السياحة أن يبلغ عدد السياح من هذا القطاع أكثر من 200 ألف راكب وفي عام 2006 بلغ عدد الركاب 32 ألف راكب وفي عام 2005 بلغ العدد 23 ألف راكب·
وقامت دائرة السياحة خلال الشهر الماضي بمبادرة لبحث مستقبل السياحة البحرية في المنطقة وذلك من خلال تقديم خبراتها إلى موانئ المنطقة·

اقرأ أيضا

إقبال على شراء الذهب بأبوظبي مع تراجع الأسعار