صحيفة الاتحاد

الرياضي

الإنتر وأسكولي·· لقاء القمة والقاع



مكاوي الخليفة:

تتواصل في السادسة مساء اليوم بتوقيت الإمارات منافسات الدوري الإيطالي في أسبوعه التاسع والعشرين بثماني مباريات تجمع كلا من اسكولي والانتر، فيورنتينا وروما، ميلان واتلانتا، اودينيزي وليفورنو، كالياري وكييفو، ميسينا وتورينو، بارما وسيينا، وكاتانيا وريجينا· وكان قد التقى أمس كل من لاتسيو وامبولي وسمبدوريا وباليرمو·
أسكولي والإنتر
يستضيف اسكولي متذيل الترتيب الانتر المتصدر في لقاء القمة والقاع في إحدى أكثر المباريات سهولة بالنسبة لحامل اللقب· وعلى الرغم من أن نتيجة المباراة تعتبر شبه محسومة في ضوء نتائج ومستوى أداء الفريقين في البطولة بشكل عام ، إلا أن صاحب الأرض شهد في الأسابيع الأخيرة صحوة مفاجئة حيث لم يتعرض للهزيمة في مبارياته الخمس الأخيرة منذ خسارته أمام سمبدوريا بهدفين قبل أكثر من شهر، حيث كان قد حقق فوزا وأربعة تعادلات، ويدخل المباراة وهو منتش بفوزه الأسبوع الماضي بهدف على سيينا ورفع رصيده إلى 19 نقطة وتساوى مع بارما في النقاط جمعها من 3 انتصارات و10 تعادلات و14 هزيمة وله 20 هدفا وعليه ·39 ويرغب أبناء نيدو سونيتي في مواصلة صحوتهم وانتصاراتهم ولا بديل لهم سوى الفوز لتحسين مركزهم ومحاولة الابتعاد عن دائرة الخطر وتفادي شبح الهبوط الذي بات يهددهم خاصة وأنه لم يعد يفصلهم عن منطقة الأمان سوى خمس نقاط فقط· إلا أنهم سيواجهون الانتر المنتشي بفوزه على ميلان في مباراة الديربي الأحد الماضي والتي أعطت النيرازوري شحنة معنوية هائلة بعد خروجه من دوري الأبطال أمام فالينسيا الإسباني بفارق الأهداف، ويرغب الانتر في مواصلة عروضه القوية وتحقيق فوزه الرابع والعشرين والمحافظة على سجله الخالي من الهزائم وزيادة غلته من النقاط حيث قال المدير الإداري للنادي أنه يرغب في أن يحقق الفريق إنجازا جديدا ورفع رصيده إلى 100 نقطة في إطار الاحتفال بالعيد المئوي للنادي العريق· وجمع الانتر حتى الآن 73 نقطة من 27 مباراة وله 59 هدفا كأقوى هجوم يتصدره ابراهيموفيتش برصيد 13 هدفا واستقبلت شباك خوليو سيزار 22 هدفا كثاني أقوى خط دفاع· وكان الانتر حطم جميع الأرقام القياسية محليا وأوروبيا في عدد مرات الفوز المتتالية برصيد 17 فوزا قبل أن يحرمه تعادله مع ليفورنو قبل أسبوعين من المضي قدما في زيادة غلته· ويتوقع أن يخوض مانشيني المباراة بنفس الكتيبة التي فازت على ميلان بقيادة خافيير زانيتي، خوليو سيزار، كوردوبا، بيرديسو، ماتيرازي، والعائد من الإيقاف مايكون، داكورت، سولاري، فيجو، ستانكوفيتش، خوليو كروز، فيجو، ماكسويل وابراهميوفيتش·
فيورنتينا وروما
بعد أن بات الانتر قاب قوسين أو أدنى من الفوز بالاسكوديتو واتساع الفارق بينه وروما إلى 16 نقطة، أصبح المجال مفتوحا على مصراعيه لعدد من الأندية لتحقيق طموحاتها والتنافس على المراكز الثلاثة المتبقية الأخرى في المقدمة والتأهل لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل ويشهد هذا الأسبوع معارك حامية الوطيس بين لاتسيو وامبولي ،وفيورنتينا وروما، وسمبدوريا وباليرمو، وميلان وأتلانتا· وتعتبر مباراة فيورنتينا وروما أقوى مباريات الأسبوع حيث يسعى فيورنتينا صاحب الأرض والجمهور لمواصلة سلسلة انتصاراته بعد أن تخلص من عبء النقاط الخمس عشرة المستقطعة منه بسبب تورطه في فضيحة التلاعب بنتائج المباريات وصعد للمركز السابع برصيد 36 نقطة من 15 فوزا و6 هزائم و6 تعادلات كان آخرها الأسبوع الماضي أمام باليرمو· وبدأت التصريحات النارية مبكرا حيث أعرب حارس فيورنتينا الفرنسي سباستيان فراى وزميله فابيو ليفراني عن تفاؤلهما بتحقيق نتيجة إيجابية على الرغم من قوة روما ونتائجه الجيدة الأخيرة في دوري الأبطال، وأكدا جاهزية الفريق لمواصلة العروض الجيدة ومفاجأة الجميع بالإضافة إلى عامل الجمهور والأرض· بينما يشد روما الرحال إلى توسكاني بمعنويات عالية بعد تأهلهم لدور الثمانية في دور الأبطال إثر تغلبهم على ليون الفرنسي بجدارة واستحقاق، ويرغب لوشيانو سباليتي في مواصلة مطاردة الانتر وتقليص فارق النقاط على أمل تعثره في المباريات الإحدى عشرة المتبقية· روما يحتل المركز الثاني برصيد 57 نقطة من 17 فوزا و6 تعادلات و4 هزائم وله 55 هدفا كثاني أقوى خط هجوم وعليه 22 كثاني أقوى خط دفاع بالتساوي مع الانتر في عدد الأهداف التي استقبلتها شباكهما ويتصدر قائده فرانسيسكو توتي صدارة هدافي الكالشيو برصيد 17 هدفا يليه مباشرة مهاجم فيورنتينا لوكا توني برصيد 15 هدفا أي أن المباراة ستتضمن منافسة أيضا خاصة بين الاثنين على صدارة الهدافين· وعلى الرغم من فارق النقاط الإحدى عشرة التي تفصل روما عن أقرب مطارديه لاتسيو وباليرمو إلا أنه فشل في تحقيق الفوز في أي من مبارياته الخمس الأخيرة التي جرت خارج أرضه بما في ذلك خسارته أمام أمبولي وتعادله مع متذيل الترتيب أسكولي· وتمثل مباراة اليوم أقوى تحد لروما قبل مباراته المقبلة أمام ميلان في الأسبوع الثلاثين، إلا أن الفريق يفتقد جهود كل من كيفو واكويلاني للإصابة ويتوقع أن يخوض المباراة بنفس التشكيلة التي حققت فوزا عريضا السبت الماضي على اودينيزي 3/1 والتي ضمت كلا من دوني، بانوتشي، فيراري، ميكسيس، تونيتو، دي روسي، بيزارو، تادي، بيروتا، مانشيني وفرانسيسكو توتي· بينما يتوقع أن يخوض سيزار برانديلي المباراة بتشكيلة من فراى، اوجفالوسي، دانيلي، جامبريني، باسكوال، بازينزا، ليفراني، بلاسي، جورجنسين، لوكا توني وأدريان موتو·
ميلان وأتلانتا
يستضيف ميلان اتلانتا في سان سيرو بطموحات غسل أحزانه وتعويض خسارته 1/2 أمام جاره وغريمه اللدود الانتر في مباراة الديربي الأحد الماضي وهي أول خسارة للفريق بعد خمس عشرة مباراة متتالية حافظ فيها على سجله خاليا من الهزائم، وأبعدته تلك الخسارة لحد ما عن المركز الرابع وتحقيق طموحاته في التأهل لمنافسة دوري الأبطال الموسم المقبل بعد اتساع الفارق بينه ولاتسيو الثالث وباليرمو الرابع إلى 6 نقاط· إلا أن ميلان المنتشي بتأهله لدور الثمانية في بطولة دوري الأبطال لملاقاة بايرن ميونيخ في ربع النهائي يرغب جاهدا في المنافسة لاحتلال مركز متقدم في بطولة الدوري هذا الموسم بعد أن نجح في تقليص فارق النقاط الثماني وصعد إلى المركز السادس برصيد 40 نقطة من 13 فوزا و9 تعادلات و5 هزائم وله 37 هدفا وعليه 24 إلا أن الفريق يفتقد جهود بيرلو للإيقاف، وقائده مالديني المصاب الذي دخل نادي الستمائة مباراة مع ناديه الأحد الماضي في مشوار امتد لثلاثة وعشرين عاما بالإضافة إلى 126 مباراة دولية مع المنتخب وهو رقم قياسي إيطالي· وانضم مالديني إلى قائمة المصابين سيرجينهو، كاخا كالادز واليساندرو نيستا الغائب منذ 26 نوفمبر الماضي والذي نفى التقارير التي راجت مؤخرا حول نيته العودة إلى فريقه السابق لاتسيو وقال بأنه يرغب في تجديد عقده واختتام مشواره الكروي في سان سيرو· ويتوقع أن يخوض كارلو انشيلوتي المباراة بتشكيلة من ديدا، ماسيمو اودو، بونيرا، سيميتش، جانكلوفيسكي، جاتوسو، امبروسيني،بروكي، جوركوف، سيدورف، كاكا، رونالدو، جيرالدينو، اوليفيرا وانزاجي·
اتلانتا يحتل المركز التاسع برصيد 32 نقطة جمعها من 7 انتصارات و11 تعادلا و9 هزائم وله 40 هدفا وعليه 39 ولا يخفي الفريق الذي ينحدر من منطقة بيرجامو طموحاته في المنافسة للتأهل أوروبيا في الموسم المقبل حتى وإن كان على مستوى كأس الاتحاد الأوروبي للأندية، وهو معروف بمواقفه الصلبة السابقة أمام ميلان خلال السنوات الماضية حيث تعادل في أربع من زياراته الأخيرة إلى سان سيرو كما أنه حقق فوزا عريضا بهدفين نظيفين على ميلان في بداية الموسم الحالي في ستاديو أزوري دي إيطاليا وهو أول فوز لهم على ميلان منذ عام 1985 كما أنها كانت أول خسارة لميلان خارج أرضه هذا الموسم· ويتوقع أن يخوض اتلانتا المباراة بكل من كالدروني، ريفالتا، تالامونتي، لوريا، بيليني، فيريرا، بينتو، ميجلاتشيو، دوناتي، ارياتي، دوني وديفيندي·