صحيفة الاتحاد

الرياضي

خضنا تجربة جديدة ولم نعرف مستوى خصومنا



أكد الفارس سمو الشيخ أحمد بن محمد آل مكتوم أن فرسان الإمارات خاضوا تجربة جديدة في أميركا الجنوبية، وأنه لأول مرة يشاركون في سباق لا يعرفون مستوى خصومهم أو الخيول التي يمتطونها باعتبارهم من الفرسان الشباب والنجوم الصاعدة·
وأضاف قائلاً: إنه افتقد الوالد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وأشقاءه، وإنه التقى مع والده قبل السفر واستمع إلى نصائحه وتوجيهاته·
وذكر سموه أن الحظ عاند فرسان الإمارات في انتزاع الفوز بالذهبية، حيث تعرض للسقوط من جواده في المرحلة الثالثة ما أدى لتأخره لأكثر من عشر دقائق، وهذه فترة ليست بالسهلة في سباقات القدرة·
وكذلك تعرض عدد من فرسان الإمارات للسقوط خلال مراحل السباق بسبب الأرض الطينية وطبيعة المسار السريع·
وقال سمو الشيخ أحمد بن محمد آل مكتوم إن فرسان أوروغواي استحقوا الفوز بجدارة في مسابقتي الفرق والفردي حيث ثبت امتلاكهم لأجود الخيول وأنهم كانوا من بين أبرز المرشحين للقب·
وأعلن سموه أن هذه المشاركة الأخيرة بالنسبة له في بطولات العالم للشباب مؤكداً مواصلة مشاركته في البطولات الكبرى حيث سينافس في سبتمبر المقبل على لقب بطولة أوروبا للقدرة·
كما أشاد سموه بمستوى خيول فرسان الإمارات بالرغم من أنهم امتطوها لأول مرة باعتبارها قادمة من اسطبل العاصفة بأوروغواي·
وأعرب سموه عن ارتياحه لمسار السباق بالأرجنتين قائلاً إنه يعتبره الأفضل بعد الإمارات وأنه يرغب بالمشاركة مستقبلاً في هذا المسار، مشيداً بمستوى التنظيم وبالاهتمام الذي تجده سباقات القدرة في أميركا الجنوبية، حيث وضح ذلك من مستوى الفرسان المتطور في أوروغواي والبرازيل وجواتيمالا·
وبالنسبة لعدم ظهور فرسان أستراليا بالمستوى المتوقع باعتبار أنهم يحملون لقب الفرق في البحرين قال سموه يحتمل أن قيادتهم لخيول جديدة من تشيلي السبب في ذلك وأنهم فرسان ذوو مستوى عال·
وفي ختام حديثه أشاد بمستوى أداء فرسان الإمارات خلال السباق وبذلهم مجهوداً كبيراً لاكمال السباق خاصة وأن الفارسين منصور ومحمد السبوسي يشاركان لأول مرة ضمن الفريق·