الاتحاد

الاقتصادي

المنصوري يؤكد أهمية دور التقنيات الحديثة في دعم الاقتصاد الوطني

المنصوري خلال افتتاحه للمعرض

المنصوري خلال افتتاحه للمعرض

أكد معالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد أهمية المعارض المتخصصة في التكنولوجيا والتقنيات الحديثة في دعم الاقتصادي الوطني وتطوير قدرات المؤسسات الحكومية، لافتا إلى أن نجاح الإمارات في تبني أحدث التقنيات ساهم بشكل فاعل في رفع كفاءة الأداء لدى العديد من المؤسسات بما يضاهي نظيراتها في الدول المتقدمة·
وشدد المنصوري على ضرورة الاستفادة من المعارض العديدة التى تستضيفها الدولة في التعرف على التطورات السريعة في عالم التكنولوجيا وخاصة المتعلقة بمجال الاتصالات والأقمار الصناعية والبث الفضائي، والتي يتم الاعتماد عليها في عمليات التسويق والترويج·
جاء ذلك، في تصريحات صحفية لمعاليه عقب افتتاحه أمس فعاليات معرض كابسات ،2008 المتخصص في قطاعات الإعلام الإلكتروني والاتصالات الفضائية، والمقام في مركز دبي التجاري العالمي، بمشاركة أكثر من 650 شركة عارضة من 50 دولة، والذي يتوقع ان يشهد توقيع العديد من الصفقات المهمة أبرزها صفقة ستوقع غدا لشركة ''الياه سات'' بقيمة 400 مليون درهم·
وكشف المنصورى اعتزام الدولة الاستفادة من التطورات الكبيرة في مجال البث الفضائي واستغلاها في برامج التدريب عبر البث التليفزيوني عن بعد والتي تستخدم بشكل كبير في الدول الغربية ذات المساحات الكبيرة، مشيرا إلى ان وزارة التربية والتعليم لديها برامج وخطط تتعلق بهذا المجال·
وتوقع معاليه أن يشهد معرض كابسات توسعات اكبر في الدورات المقبلة في ظل تنامي الطلب على قطاع البث التليفزيوني عبر الأقمار الصناعية والصور عالية الوضوح، والتي يمكن تطويعها للاستفادة منها في مجالات أخرى تتعلق بالدعاية والإعلان والتسويق، مشيرا إلى استفادة الإمارات القوية من هذه التقنيات في عمليات التسويق والترويج·
ويشارك عدد من الشركات للمرة الأولى ضمن فعاليات المعرض، مثل ''الياه سات''، مشغل الاتصالات الفضائية وإحدى شركات ''مبادلة''، وشركة ''ديو للبرمجيات''· ويستضيف الحدث 83 شركة من دولة الإمارات العربية المتحدة، و 52 شركة من المملكة المتحدة، و47 شركة من الصين، إلى جانب العديد من الشركات الإقليمية والعالمية الأخرى·
وتغطي فعاليات كابسات 2008 ثلاثة قطاعات رئيسية تشمل الكابلات ومعدات الأقمار الصناعية والإكسسوارات، والاتصالات الفضائية، والبث والإنتاج·
ويتوقع منظمو المعرض ان يشهد الحدث الذي سيختتم فعالياته غدا توقيع العديد من الصفقات الهامة في مجال البث الفضائي وتقنيات التليفزيون عالية الوضوح، والتي من أبرزها توقيع شركة الياه سات المملوكة للشركة الأم ''مبادلة للتنمية'' شركة الاستثمار والتطوير الاستراتيجي التابعة لحكومة أبوظبي، لاتفاقية بقيمة 400 مليون درهم سيتم الكشف عنها غدا·
وخلال مشاركة الياه سات الأولى منذ إطلاقها في ابوظبي خلال يناير 2007 كأول شركة وطنية توفر تقنيات نظام الاتصالات الفضائية المتعددة الأغراض في المنطقة، حرصت الشركة على الكشف عن خدمات وتطبيقات أقمارها الفضائية والدول التي تغطيها لشركائها مزودي خدمات الاتصالات الفضائية، الذين يتطلعون للاستفادة من مجموعة متكاملة من حلول الاتصالات الفضائية·
وقال جاسم محمد الزعابي المدير التنفيذي لشركة ''الياه سات'' في بيان صحفي وزع أمس ''يسعدنا أن تبدأ مشاركتنا وللمرة الأولى في معرض ''كابسات ''2008 الذى يعد المعرض الأكبر والاهم للاتصالات الفضائية في المنطقة''· وأضاف ''ومن خلال تبنينا لمبدأ بناء علاقات استراتيجيه وشركات ناجحة وتفهم الياه سات لاحتياجات المنطقة المتزايدة لخدمات الاتصالات الفضائية، فاننا نعمل على توفير حلول الاتصالات المبتكرة والذكية والمصممة وفق احتياجات شركائنا في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا وجنوب غرب آسيا''·

اقرأ أيضا

إقبال على شراء الذهب بأبوظبي مع تراجع الأسعار