الاتحاد

عربي ودولي

مستوطنون يهددون بقتل داعية سلام إسرائيلية

صرح المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية ميكي روزنفليد لوكالة “فرانس برس أمس بأن مستوطنين يهوداً متطرفين هددوا للمرة الثانية بقتل المسؤولة البارزة في حركة “السلام الآن” الإسرائيلية، المعادية للاستيطان اليهودي في الضفة الغربية المحتلة، حاجيت عفران . وأوضح روزنفيلد أن المستوطنين كتبوا تهديدات بالقتل وعبارة “فاتورة حساب” ورسموا صلباناً معقوفة على جدران مدخل مبنى تقيم فيه حاجيت عفران، المسؤولة عن متابعة البناء في المستوطنات وإعداد التقارير بشأنه، في القدس المحتلة وعلى سيارة كانت تقف بالقرب منه.
وقال “إنها المرة الثانية خلال شهرين التي تتعرض فيها لمثل هذه التهديدات، وفتحنا تحقيقاً في ذلك”. وقالت عفران للوكالة ذاتها “كتبوا على الجدران إن رابين ينتظرني”، في اشارة إلى رئيس الوزراء الاسرائيلي الأسبق الراحل إسحق رابين الذي اغتاله مستوطن يهودي متطرف عام 1995 بسبب دوره في عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

اقرأ أيضا

فرنسا ترسل دبلوماسياً كبيراً إلى إيران في محاولة لخفض التصعيد