الاتحاد

الإمارات

التربية تمنح المناطق التعليمية صلاحية تدقيق أوراق المترشحين لوظيفة معلم

تتجه وزارة التربية والتعليم نحو منح المناطق التعليمية المزيد من الصلاحيات فيما يتعلق بتعيين المترشحين لوظائف الهيئة التدريسية للعام الدراسي المقبل·
وذكر جمال بن فارس مدير إدارة الموارد البشرية بالوزارة لـ ''الاتحاد'' أن المناطق سيكون لها دور واسع في عمليات تدقيق مسوغات تعيين المترشحين للمقابلات المحلية بشكل كامل·
وستتواصل الوزارة مع أقسام الموارد البشرية بالمناطق لتوضيح الإجراءات المتعلقة بآليات التدقيق واستكمال إجراءات التعيين لمجتازي المقابلات الشخصية·
ومنح الوزارة مزيدا من الصلاحيات للمناطق التعليمية فيما يخص تدقيق المستندات التي يتقدم بها المترشحون للمقابلات الشخصية هي واحدة من سلسلة صلاحيات أخرى نقلت من الوزارة إلى المناطق سواء فيما يتعلق بالموارد البشرية أو الشؤون المالية أو الشؤون التعليمية، وهو توجه عام للوزارة في ظل سياستها الرامية إلى القضاء على المركزية·
وأكد بن فارس على أن المناطق التعليمية ستتحمل بعد أسبوعين المسؤولية الكاملة عن دقة المراجعة والتأكد من المستندات·
وكانت المناطق التعليمية في السابق ترسل بطاقات التعارف الخاصة بمن اجتازوا المقابلات الشخصية إلى ديوان الوزارة تمهيدا لاستكمال الإجراءات التي كانت تكلف وقتا وجهدا مضاعفين نتيجة إدخال البيانات الورقية للمترشحين إلكترونيا، ثم اعتماد القرار الإداري أو الوزاري للمعلمين الجدد·
وقال مدير إدارة الموارد البشرية إنه ''بموجب الآلية الجديدة فإن المناطق التعليمية ستتولى عمليات نقل بيانات من يجتازوا المقابلة الشخصية إلكترونيا، وستراجعها الوزارة فقط ثم تعتمد قرار التعيين''·
واستحدثت الوزارة برنامجا إلكترونيا لترتيب المترشحين المواطنين المسجلين على قوائم الانتظار وعددهم 2600 معلم ومعلمة، وستتولى كل منطقة تعليمية ترتيب القوائم، بعد الحصول على نسخة منها، والرد على استفسارات المراجعين الذين لم يعد بإمكانهم مراجعة الوزارة في هذا الصدد·
وأوضح جمال بن فارس أن الوزارة كانت تتلقى عشرات المكالمات الهاتفية والمراجعات اليومية للاستفسار عن ترتيب المتقدمين في قوائم الانتظار، وأنه مع بداية تطبيق الآلية الجديدة سترد المناطق على كل الاستفسارات، خصوصا أن البرنامج يقوم بعمليات تحديث مستمرة للقوائم وفق ضوابط الوزارة في ترتيب المتقدمين بحسب التقدير العام والدورات التدريبية والمؤهل الجامعي·
وستعقد إدارة الموارد البشرية خلال الأيام القليلة المقبلة دورات تدريبية للموظفين المعنيين بالموارد البشرية في المناطق التعليمية حول كيفية عمل البرنامج والتفاصيل المرتبطة به لتحقيق الاستخدام الأمثل له·
وشدد بن فارس على أن تلك الإجراءات والصلاحيات الممنوحة للمناطق التعليمية تأتي في إطار استراتيجية الوزارة للقضاء على المخاطبات الورقية وإنجاز المعاملات كافة الكترونيا، إلى جانب توفير الوقت والجهد من خلال نظام إداري بسيط خال من الإجراءات الروتينية التي كانت تعرقل سير العمل·

اقرأ أيضا

حمدان بن زايد: الإمارات ركيزة العمليات الإغاثية في العالم