الاتحاد

الإمارات

الهيئة الاتحادية للرقابة النووية تؤكد استعادة المصدر المشع بأمان

أعلنت الهيئة الاتحادية للرقابة النووية، أنه تمت بأمان استعادة المصدر المشع الذي فقد يوم 25 أكتوبر الماضي في منطقة المصفح الصناعية بأبوظبي، وذلك في وقت متأخر من ليلة أمس الأول “الأحد”.
وأوضحت الهيئة في بيان لها أن أحد المارة أبلغ الشرطة لدى رؤيته الجهاز في وقت متأخر من مساء أمس الأول، والتي أخطرت بدورها الهيئة الاتحادية للرقابة النووية.
وأكد مسؤولو الهيئة من الموقع الذي عثر فيه على المصدر المشع بمدينة الرحبة التي تبعد 30 كم شمال شرق أبوظبي، أن الجهاز لم يتضرر ولم يتم العبث به، مشيرين إلى أنهم لم يجدوا أي أثر لحدوث تلوث إشعاعي بعد إجراء قياسات باستخدام أجهزة خاصة.
ويحتوى الجهاز على مصدر الايريديوم “ايريديوم-192”، ويستخدم في التصوير بالأشعة في المجال الصناعي لالتقاط صور خاصة لفحص لحام المكونات المعدنية.
وقال الدكتور جون لوي مدير إدارة الأمان الإشعاعي بالهيئة، “إن هذه القضية انتهت نهاية سعيدة لحسن الحظ، دون تعرض أحد للأذى، لكنها أظهرت نقاط الضعف من جانب المرخص لهم في تأمين المصادر المشعة وسنحقق في هذا الأمر، وبرهنت أيضاً على أهمية التعاون الوثيق بين السلطات المحلية والاتحادية”.
وأشاد بالتعاون مع وزارة الداخلية، خاصة الإدارات المعنية في القيادة العامة لشرطة أبوظبي وهيئة الصحة أبوظبي والهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث والقوات المسلحة والهيئة الاتحادية للرقابة النووية والشركة صاحبة المصدر .

اقرأ أيضا

التجارب الانتخابية رسخت نهج الشورى في المجتمع