الاتحاد

عربي ودولي

باكستان تنفي نقل أسلحة نووية في شاحنات دون حراسة

نفت السلطات الباكستانية أمس الأول ما أوردته مجلتان أميركيتان من أنها نقلت بعض أسلحتها النووية في شاحنات لا تخضع لحراسة مشددة في ظل ظروف بالغة الخطورة، ووصفت هذه المعلومات بأنها “محض خيال”. فيما قتل مسؤول محلي سابق وحارسه الشخصي وأصيب 3 مدنيين في هجوم انتحاري بشمال غرب باكستان.
وكانت مجلتا “ذا آتلانتيك” و”ناشيونال جورنال” ذكرتا في تقرير مشترك الجمعة نقلاً عن مصادر لم تسمهما، أن باكستان بدأت بنقل أسلحتها النووية في عربات مغطاة لا تخضع لحراسة مشددة وسط طرق مكتظة لإخفائها عن أعين الاستخبارات الأميركية، مؤكدتين أن هذا التكتيك يجعلها عرضة للسرقة من جانب المتشددين الإسلاميين.
وقالت وزارة الخارجية الباكستانية في بيان إن هذه المعلومات “محض خيال لا أساس لها، وتندرج في حملة دعائية مقصودة تهدف إلى تضليل الرأي العام”. وأضاف البيان أن هذه الحملة هي كمثيلاتها “تنظمها أوساط معادية لباكستان”. وأكدت من جهة أخرى على قدرة باكستان على الدفاع عن نفسها. وقالت الوزارة إنه “لا ينبغي لأحد أن يقلل من عزيمة وقدرة باكستان على الدفاع عن سيادتها ووحدة أراضيها ومصالحها الوطنية”.
وبحسب تقرير المجلتين فإن الغارة الأميركية التي أسفرت عن مقتل أسامة بن لادن قرب إسلام آباد في مايو عززت المخاوف التي كانت لدى إسلام آباد منذ فترة من أن واشنطن قد تسعى لتفكيك ترسانتها النووية. وأكد التقرير أن أوامر صدرت لرئيس هيئات التخطيط الاستراتيجي، المسؤول عن سلامة الأسلحة النووية الباكستانية، باتخاذ إجراءات إضافية لتمويه مواقع الأسلحة النووية ومكوناتها لتبقى بعيدة عن أعين الولايات المتحدة.
لكن بدلا من نقل المكونات النووية في قوافل مدرعة تخضع لحراسة مشددة، قال التقرير إن القنابل الذرية “القادرة على محو مدن بأكملها يتم نقلها في عربات نقل على طرق خطيرة ومكتظة”، مشيرا إلى أن وتيرة عمليات النقل والتوزيع قد زادت، ما زاد بدوره مخاوف وزارة الدفاع الأميركية “البنتاجون”.
وتصر باكستان منذ فترة طويلة على أن ترسانتها النووية تخضع لحراسة مشددة. ونقل التقرير عن مسؤول لم يسمه من جهاز الاستخبارات العسكرية الباكستاني “آي إس آي” قوله إن “أمن برنامجنا النووي آخر ما ينبغي أن تقلقوا بشأنه في العالم”.
من جهة أخرى، قالت الشرطة الباكستانية أمس إن مسؤولاً حكومياً محلياً سابقاً وحارسه الشخصي قتلا عندما اندفع انتحاري يقود سيارة مفخخة واصطدم بسيارتهما في بلدة سوابي شمال غرب باكستان. وأضافت الشرطة أن الهجوم أسفر عن إصابة 3 آخرين.

اقرأ أيضا

رئيس الشرطة الدولية السابق يقر بتلقيه رشى